أسباب الإجهاض في الشهر السادس

أسباب الإجهاض في الشهر السادس

تتعرض العديد من النساء لمشكلة الإجهاض، وفقدان الجنين قبل موعد ولادته، وقد تنتشر الشائعات حول تأثير الإجهاض على الخصوبة منا تزيد من نسبة المخاوف لدى النساء بعد تعرضهم لمشكلة الإجهاض في الشهر السادس ،لذلك من الضروري معرفة أهم أسباب الإجهاض في الشهر السادس من خلال ما يقدمه المقال. 

مسببات الإجهاض في الشهر السادس

مسببات الإجهاض في الشهر السادس

يسبب الإجهاض الشعور بالألم الشديد وغالبًا قد يتساوى مع آلام الولادة، فيبدأ بتقلصات بسيطة، إلى أن تزداد مع فقدان الطفل وخروجه من الرحم، ويحدث الإجهاض بخروج الجنين قبل اكتمال نموه، ومن أسبابه الآتي:

    • تعاني بعض السيدات من حالات فقدان الجنين في الشهر السادس نتيجة حدوث النزيف الشديد. 
    • حدوث تشنجات قوية في منطقة أسفل البطن، وآلام مبرحة في أسفل الظهر على فترات قصيرة. 
    • سوء الحالة الجسدية العامة للأم. 
    •  نقص في الفيتامينات والمعادن اللازمة لنمو الجنين واكتماله. 
    •  بعض الأمراض الوراثية والهرمونات التي تساعد في فقدان الجنين وموته داخل الرحم، وفي الغالب تكون من أهم أسباب الإجهاض في الشهر السادس .
    • بسبب خلل في الكروموسومات الموجودة حول الجنين، وأشهرها ما يعرف بالخلل المتمثل في الحمل العنقودي. 
    •  خلل في الغدة واضطرابات هرمونية تدعم ضعف الجنين وموته. 
    • كثرة تناول الأم للكحوليات والمخدرات، التي تتسبب في تشوهات الجنين وموته، وتضعف من قوة الرحم. 
    • وجود التهابات معوية أو فطريات أو عدوى تناسلية تزيد من فقدان الجنين. 

حركة الجنين و الإجهاض في الشهر السادس 

على الرغم من اختلاف أعراض الإجهاض في الشهر السادس إلا أن حركة الجنين هي أهم الدلالات للإشارة على وجود ضعف أو فقدان للجنين، حيث في حالة غياب حركة الجنين أو ضعفها عن المعتاد ينبغي اللجوء للموجات فوق الصوتية، للتأكد من نبض الجنين وعدم فقدانه، حفاظا على صحة الأم. 

قد يتم التأكد أيضًا من حركة ونبض الجنين من خلال سماع نبضات القلب من قِبل الطبيب المختص.  

أعراض موت الجنين في الشهر السادس

  • انعدام حركة الجنين نهائيًا. 
  • وجود تحجر في منطقة واحدة في البطن، وتظهر بشكل واضح. 
  • الشعور بألم وثقل شديدة في منطقة أسفل البطن. 

أعراض الإجهاض في الشهر السادس ومسبباتها

فد تحدث نتيجة العديد من المسببات المشهور حدوثها في الشهور الأخيرة، وبصفة خاصة من بداية الشهر السادس، ويتم ملاحظة أسباب الاجهاض في الشهر السادس من خلال توافر الأسباب المؤدية لحدوثه مثل:

  • العدوى الفيروسية خاصة المتعلقة بأمراض الدم، والتي يسهل انتقالها للجنين وتأثيرها السلبي عليه. 
  • حدوث عدوى للأم بالحصبة الألمانية التي تنتقل سريعًا للجنين، وتسبب موت الجنين، وفي الأغلب تحدث نتيجة إهمال اللقاحات الخاصة بها. 
  • العدوى المسببة من الأمراض الجنسية التي تساهم في فقدان الجنين. 
  • الضعف والتعب العام للبنية الجسدية للأم.
  • وجود خلل في الكروموسومات الخاصة بالجنين. 
  • حدوث جلطات في الدم، فتسبب نقص الأكسجين الذي يصل للطفل من خلال الأوعية الدموية. 
  • هرمون البروجسترون وحدوث انخفاض فيه، وينتج عنه توقف في ضربات القلب للجنين. 
  • حدوث بعض الخلل في الحبل السري للجنين. 

طرق الحماية من الإجهاض في الشهر السادس 

طرق الحماية من الإجهاض في الشهر السادس 

  • ينبغي الاهتمام بمراجعة الطبيب المختص وزيارته بصفة دورية، من أجل عمل الفحوصات بالموجات فوق الصوتية والاطمئنان على نبض وصحة الجنين. 
  • الاهتمام بالتغذية السليمة من أجل الحفاظ على البنية الجسدية للأم، وتجنب حالات الضعف المؤدية لفقدان الجنين. 
  • البعد عن ممارسة العادات اليومية الخاطئة غير الصحية مثل إدمان المشروبات الكحولية، والمخدرات، والأغذية غير الصحية. 
  • الاهتمام بالفحوصات الدورية التي تساعد في معرفة الفيروسات والعدوى البكتيرية خاصة فيروسات الدم وعلاجها بصفة دورية. 

 أنواع الإجهاض 

قد يحدث الإجهاض نتيجة عوامل خارجية عن الأم، وتحدث في أغلب الأوقات ضد رغبتها، وقد يكون نتيجة الإجراءات الطبية للتخلص من الحمل، ويتم عن طريق استخدام بعض الأدوية التي تساهم في التخلص من الجنين ونزوله، أو عن طريق التدخل الجراحي. 

وتتسم عملية الإجهاض بصعوبتها، لأنها تحتاج  لاستعمال أدوات جراحية، للدخول لعنق الرحم وإخراج الجنين وتشمل هذه العملية طرق متنوعة ومنها النقاط التالي:

الإجهاض الجراحي:

يحتاج للعديد من الفحوصات والتحاليل والتصوير بالموجات فوق الصوتية، للتأكد من عمر الجنين قبل البدء بعملية الإجهاض، لأنها تستلزم دقة وعناية خاصة في حالات الإجهاض في الشهر السادس تصبح أكثر خطورة. 

 غالبًا ما يحدث الإجهاض الجراحي في حالات استثنائية تحتاج للتخدير الموضعي وتتم عملية الإجهاض من خلال استخراج الجنين بالشفط، وقد يلجأ الطبيب باستعمال هذه الطريقة في الشهور الأولي من الحمل وتعد هذه من أبسط أنواع الإجهاض الجراحي. 

قد تتم عملية الإجهاض الجراحي أيضًا من خلال طريقة التوسيع والتفريغ، عن طريق إدخال أداة إلى الرحم تساعد الطبيب في توسيع فتحة الرحم وإخراج الجنين، وتعد هذه من الطرق الصعبة للإجهاض وتحتاج لوقت ومجهود من الطبيب وتحتاج للتخدير الكلي للأم. 

الإجهاض الطبي:

ويعد هذا النوع من أبسط أنواع الإجهاض ويتم من خلال تناول عقارات معينة، يصفها الطبيب تساعد في توقف هرمون الحمل ومنعه من النمو، وبالطبع لا يحتاج هذا النوع للتخدير ولا التدخل الجراحي. 

اقرئي المزيد: الإجهاض في الشهر السادس

مضاعفات ما بعد الإجهاض 

نتيجة حدوث النزيف الشديد تفقد النساء الكثير من الفيتامينات والمعادن وتحتاج لتعويضها من خلال الغذاء الصحي، حيث من الممكن في بعض الحالات استمرار النزيف لعدة أسابيع خاصة مع توافر أسباب الإجهاض في الشهر السادس. 

  • قد تحدث مضاعفات تقلل من نسبة حدوث الحمل مرة أخرى.
  • في بعض الحالات يحدث ضعف في جدار الرحم ويصعب حدوث الحمل مرة ثانية. 
  • قد تصاب الحالات بعدوى في الرحم خلال إجراء عملية الإجهاض. 
  • ينتج عن عمليات الإجهاض مشاكل عديدة في الإخصاب، بالإضافة لحدوث التهابات شديدة في منطقة الحوض. 
  • النزيف المصاحب للألم والتقلصات الشديدة التي قد تصل لأسابيع مستمرة. 
  • يصعب ثبات الحمل وبقائه عند بعض الحالات التي تعرضت لأسباب الإجهاض في الشهر السادس. 

تأثير الحالة النفسية للأم وعلاقته بالإجهاض

تضاعف الضغوط النفسية من نسبة فقدان الجنين وزيادة احتمالية موته، وتزيد الإصابات بفقدان الجنين نتيجة الضغط النفسي خاصة منذ بداية الشهر السادس. 

أثبتت العديد من الدراسات أن من أسباب الإجهاض في الشهر السادس هي نقص وصول الأكسجين للجنين، نتيجة ارتفاع ضغط الدم وزيادة التوتر والضغط النفسي على الأم مما يؤدي لفقدان الجنين وموته. 

يساهم الاكتئاب والضغوط النفسية والاجتماعية التي تزيد من الهرمونات التي يفرزها جسم الأم، ويساعد على تغير مزاجها ويؤثر سلبًا على صحة الجنين وموته. 

هرمونات التوتر بطبيعتها عند المرأة الحامل عالية لذلك، أي توتر بسيط أو إجهاد يضعف من نمو الجنين ويزيد من احتمالات إجهاضها.

المصادر:

ويكيبيديا

ويب ام دي

بيلانتيد بيرنت هود