أسباب وفاة الجنين في الشهر التاسع مع بعض النصائح لتجنب الإملاص

اسباب موت الجنين

شخصي الأعراض وأسباب الالم المحتملة بنفسك

غالبًا ما يسيطر على الأم الحامل هاجس فقدان الجنين قبل الولادة أو أثنائها، فتبحث عن أسباب وفاة الجنين في الشهر التاسع حتى تحاول تفاديها، وهذا الفقدان في تلك الحالة يسمى الإملاص، وينقسم الإملاص إلى ثلاثة أنواع: الإملاص المبكر، وهو الذي يحدث من الأسبوع العشرين، وحتى السابع والعشرين، والنوع الثاني هو الإملاص المتأخر، وهو الذي يحدث من الأسبوع الثامن والعشرين، حتى الأسبوع السادس والثلاثين، والنوع الثالث هو الإملاص المكتمل، وهو الذي يحدث من الأسبوع السابع والثلاثين حتى نهاية الحمل، وسنتعرف في السطور التالية على تفاصيل حدوث الإملاص في الشهر السابع.

أسباب وفاة الجنين في الشهر التاسع

أسباب وفاة الجنين في الشهر التاسع

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى فقدان الجنين في الشهر التاسع، وحدوث الإملاص، ومنها:

حدوث مضاعفات الحمل والمخاض:

قد تحدث بعض المضاعفات التي تؤدي إلى وفاة الجنين مثل الولادة المبكرة، أو الحمل بأكثر من جنين، أو انفصال المشيمة عن الرحم.

حدوث بعض المشاكل في المشيمة:

قد تسبب المشكلات التي تحدث في المشيمة الإملاص لأنها المتسببة في ربع حالاته، كأن يكون الدم المتدفق للمشيمة غير كافٍ، أو انفصالها عن الرحم.

الإصابة ببعض العيوب الخلقية أو حدوث مشاكل في الجينات:

تساهم مشاكل الجينات والعيوب الخلقية في حدوث 10% من حالات الإملاص، ويتم تحديد التشوه الحادث في الكروموسومات منذ بداية الحمل، وقد يحدث للطفل عيوب خلقية بسبب التغير في بيئة الحمل؛ فمثلًا لو انخفض مستوى حمض الفوليك فإن هذا يؤدي إلى إصابة الجنين بعيوب الأنبوب العصبي مما قد يكون من أسباب وفاة الجنين في الشهر التاسع بنسبة كبيرة.

الإصابة بالعدوى:

قد تؤدي الإصابة بالعدوى إلى حدوث 10% من حالات الإملاص، فيكون السبب في وفاة الجنين في الشهر التاسع انتقال العدوى البكتيريا الموجودة في المهبل إلى الرحم، ومنها المكورات العقدية، أو الكلاميديا، ومن بعض العدوات الأخرى: الحصبة الألمانية، والأنفلوانزا، وداء المقوسات، والهربس البسيط، وداء الليستريات، والملاريا.

حدوث مشاكل في الحبل السري:

تعد مشاكل الحبل السري سبب وفاة الجنين في الشهر التاسع فهي قدتساهم في الكثير من حالات الإملاص، وذلك مثل انعقاد الحبل السري، أو انضغاطه مما قد يؤدي إلى انقطاع الاكسجين عن الجنين فيؤدي إلى وفاته، وقد تحدث تلك الحالة في الغالب في نهاية الحمل.

ارتفاع ضغط الدم:

تسمم الحمل سبب كافٍ لحدوث ارتفاع ضغط الدم مما قد يؤدي إلى الإجهاض، وهناك حوامل مصابون بمرض الضغط فارتفاعه يكون سبب في موت الجنين في الشهر التاسع وقد يشيع هذا النوع من الإجهاض في نهاية الثلث الثاني من الحمل، وبداية الثلث الثالث.

حدوث تقييد للنمو داخل الرحم:

تقييد النمو داخل الرحم يعني صغر حجم الجنين عن الحجم الطبيعي بالتزامن مع عدد أسابيع الحمل، وذلك نتيجة عدم حصول الجنين على العناصر الغذائية المهمة، وكذلك عدم حصوله على قدر كافي من الأكسجين، أيضًا يؤدي التدخين، وتسمم الحمل، وارتفاع ضغط الدم  إلى حدوث تقييد في نمو الجنين في الرحم ينتج عنه الإملاص.

تعرض الأم لحادث:

يعتبر تعرض الأم لحادث سبب من أسباب وفاة الجنين في الشهر التاسع لأنها لو أصيبت بحاث سيارة، أو سقطت من الدرج قد تحدث صدمة في البطن تؤدي إلى فقدها جنينها في الحال أو على الأقل تمثل خطر بالغ لهما الاثنين.

تجاوز موعد الولادة المحدد:

عند استمرار الحمل لأكثر من 42 اسبوعًا يكون سبب وفاة الجنين، لأن في تلك الحالة تفقد المشيمة قدرتها على دعم الطفل.

إصابة الأم ببعض الأمراض:

الكثير من الأمراض التي تصيب الأم تؤدي إلى حدوث الإملاص مثل: اضطرابات التخثر، وبعض الأمراض المتعلقة بالمناعة الذاتية، مثل: الذائبة.

قد يهمكِ: ضعف نبض الجنين في الشهر التاسع

أعراض وفاة الجنين في الشهر التاسع

أعراض وفاة الجنين في الشهر التاسع

هناك بعض الأعراض التحذيرية التي تشير إلى خطر الإملاص، ويجب على الأم الذهاب للطبيب عند الشعور بها ومنها:

  • قلة حركة الطفل، أو تحركه بخلاف المعتاد، أو توقف حركته إطلاقًا.
  • الشعور بتشنج وألم في البطن والظهر.
  • حدوث صدمة قوية في منطقة البطن.
  • ظهور إفرازات مهبلية أكثر من المعتاد، أو حدوث نزيف.
  • حدوث تغيرات في الرؤية، أو الشعور بالدوار، أو الشعور بصداع شديد لا ينتهي لفترة طويلة.
  • انتفاخ اليدين، أو القدمين، أو الوجه بشكل متكرر.
  • عدم القدرة على الأكل بسبب القيء الشديد والغثيان.
  • حدوث قشعريرة في الجسم أو الإصابة بالحمى.

اقرئي المزيد: أعراض موت الجنين في الشهر التاسع | ما هي الأسباب والأعراض التحذيرية؟

نصائح للقضاء على أسباب وفاة الجنين في الشهر التاسع

هناك بعض النصائح التي عند اتباعها تكون سببًا في منع حدوث الإملاص وهي:

  • مراقبة الحمل دائمًا وإخبار الطبيب عند حدوث أي تغيرات، خصوصًا لو عانت الحامل من الإملاص مسبقًا.
  • الابتعاد عن الكحول والتدخين، والمخدرات، لأنهم من أسباب وفاة الجنين في الشهر التاسع كما أنهم يؤدون لظهور مضاعفات الحمل الأخرى.
  • حساب عدد الركلات الخاصة بالجنين يوميًا بداية من الأسبوع السادس والعشرين، وإخبار الطبيب عند حدوث أي انخفاض أو توقف في الركلات.

وفاة الجنين وطريقة التعافي بعد وفاته

عندما يقوم الطبيب بتشخيص وفاة الجنين فقد يقوم الطبيب ينتظر لكي تتم عملية الولادة طبيعيًا، أو قد يقوم بالولادة الفورية إذا كانت الحامل تعاني من مشاكل صحية فيلجأ الطبيب لعملية الولادة القيصرية، ويقوم بفحص بزل السلي قبل الولادة ليعرف سبب وفاة الجنين، يفحص الجنين كذلك بعد الولادة، وأحيانًا عندما لا يتوصل إلى نتيجة يقوم بتشريح الجثة، وتتعافى الأم تلقائيًا بعد الولادة، ويستغرق الأمر من ستة إلى ثمانية أسابيع، وقد تفرز الأم الحليب لمدة 10 أيام بعدها يجف.

وفي الختام فقد تعرفنا على أسباب وفاة الجنين في الشهر التاسع والذي يعتبر من أكبر الخسائر التي قد تواجهها الأم هي فقدان الطفل بعد المعاناة في كل شهور الحمل تلك، لذلك ننصح الحامل بتجنب الأسباب التي قد تؤدي للإملاص، وفقدان الجنين، كما ننصحها بالحفاظ على جنينها ومتابعته باستمرار إلى أن يتم حملها على خير بإذن الله.

المصادر:

فري ويل فاميلي 

تومييز

فريق تِرْياق
يضم موقع تِرْياق فريقاً محترفاً من الكتَّاب وصناع المحتوى المتخصصين بمجالات مختلفة، إلى جانب خبراء ومدربي موقع تِرْياق الذين يشاركون خبرتهم في صياغة المقالات، ويعمل فريق الكتَّاب وصنَّاع المحتوى في تِرْياق على تقديم مقالات موضوعية وعلمية من خلال مراجعة أحدث الدراسات والأبحاث، وتزويد القارئ بالمراجع والمصادر في نهاية كل مقال.