أضرار الزنجبيل للحامل | تعرفي على الجرعة المناسبة منه للحامل والجنين

أضرار الزنجبيل للحامل

من منا لا يعرف الزنجبيل وفوائده بشكلٍ عام، ولكنه ليس موضوعنا اليوم على كل حال، فنحن الآن بصدد الحديث عن أضرار الزنجبيل للحامل وما يجعلها من الأفضل الاستغناء عنه في مرحلة معينة من الحمل.


الزنجبيل من النباتات التي تستخدم على نطاق واسع كمشروبات أو توابل، وفي نفس الوقت يستخدم كنوع من العلاجات العشبية ولكن قد تكون بعض النساء مضطرات لتركه جانبًا وعدم اقتراب شرابه أو إضافته للطعام، دعونا نتعرف على التفاصيل.

أضرار الزنجبيل للحامل والجنين

بداية يمكن القول أنه يجب على النساء الحوامل توخي الحذر أثناء استخدام الزنجبيل، حيث له مجموعة من الأضرار التي لا يمكن تغافلها وهي:

  • أوضح بعض الخبراء بأنه يمكن أن يؤدي إلى زيادة خطر التعرض إلى الإجهاض، وخاصة عند تناول الجرعات العالية في الشهور الأولى.
  • نتيجة لاستخدام الزنجبيل بكميات عالية أثناء فترة الحمل يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالانتفاخات والإسهال.
  • عند الاعتماد عليه بكثرة أثناء الشهر الأخير من الحمل قد يعرض الحامل إلى خطر الإصابة بنزيف الولادة.
  • ينصح الأطباء بالابتعاد عنه من قبل السيدات اللاتي تعرضن قبل ذلك إلى نزيف الولادة أو الإجهاض.
  • يمكن أن يسبب العديد من المشاكل مثل النزيف المهبلي، والدوار، وتجلط الدم.
  • ننصح بأن تبتعد عنه الحامل التي تعاني من داء “السكري”، لأنه قد يكون له تأثير مضاد يعمل على تغيير مستويات السكر بالدم.
  • قد يسبب تخثر الدم، أو مشكلات بضغط الدم لذلك يجب على المرأة استشارة الطبيب المعالج أولًا قبل تناوله.

ما هي أضرار الزنجبيل للحامل

الإكثار من تناول الزنجبيل كل يوم ينتج عنه بعض المخاطر التي يمكن أن تصيب النساء الحوامل، لذلك يجب عدم الإفراط في تناوله:

  • الجرعات العالية من الزنجبيل أكثر من 5 جم يومياً تسبب حدوث الطفح الجلدي.
  • يزيد من خطر الإصابة بالنزيف، وبذلك إذا كان لدى الحامل اضطراب نزيف قد لا يكون آمنًا.
  • يتفاعل الزنجبيل مع العديد من الأدوية والعقاقير الطبية لذلك، يلزم الرجوع إلى الطبيب قبل البدء في استخدام الزنجبيل.
  • يمكن أن يتفاعل مع أدوية السكري، أو عقاقير ضغط الدم.

الجرعة المناسبة للزنجبيل أثناء الحمل

أضرار الزنجبيل للحامل والجنين

الجرعة التي يسمح بتناولها من الزنجبيل أثناء فترة الحمل هي 900 مجم من مشروب الزنجبيل يوميًا، ولا ننصح بتناول كمية أكبر من ذلك تجنباً للإصابة بالأعراض الجانبية أو المضاعفات.


اقرئي المزيد: فوائد الزنجبيل للحامل وللجسم بشكل عام

أسئلة شائعة حول أضرار الزنجبيل للحامل

تعد فترة الحمل من الفترات الحساسة جداً للسيدات، ودائماً ما يتطلب من المرأة أن تعتني بنفسها بطريقة مضاعفة من ذي قبل، وفي تلك الفترة أيضاً قد تراودها بعض الأسئلة التي طالما رغبت في الحصول على إجاباتها ومنها:

هل تناول الزنجبيل للحامل في الفصل الأول يزيد من فرصة العيوب الخلقية؟

في كل حالة حمل يمكن أن تكون نسبة إنجاب طفل مصاب بعيوب خلقية تتراوح ما بين 3_5% وعند تناول الزنجبيل بجرعة تزيد عن 1000 مجم يومياً يعمل ذلك على ارتفاع خطر إصابة الجنين بالعيوب الخلقية.

ما هي الوصفات المسموح بها لاستخدام الزنجبيل أثناء فترة الحمل؟

  • يمكن الاعتماد عليه كنوع من أنواع التوابل الخاصة التي يتم وضعها بالطعام.
  • يتم نقعه بالماء المغلي ومن ثم وضعه بالمبرد مع وضع العسل إليه وشربه كمشروب بارد.
  • يتم شرب الزنجبيل على الريق مع إضافة الليمون عليه.

وإلى هنا سيدتي نكون قد وصلنا إلى ختام موضوعنا الذي تحدثنا به عن أضرار الزنجبيل للحامل والكمية المسموح لها بتناولها دون أي ضرر، وسردنا أيضًا كافة المعلومات المتعلقة حول طرق استخدام الزنجبيل بطريقة صحية أثناء فترة الحمل.

المصادر:

هيلث لاين

ويب ام دي

 

إعلان