أضرار الكركم للحامل | متى يجب على الحامل تجنب الكركم؟

تبحث العديد من النساء عن أضرار الكركم للحامل وهل يوجد أضرار على الجنين؟ الكركم هو مادة عشبية تستخدم في بعض الأطعمة والمشروبات، ومنتجات العناية بالبشرة، وغيرها من الاستخدامات. يتميز الكركم برائحة مميزة، ويُعرف بنكهته الرائعة، كما يتميز الكركم أيضًا بفوائد صحية عديدة، لذا يتم استخدامه في بعض الوصفات الطبية في الهند.

حيث يساعد على علاج مشكلة الهضم، والاكتئاب، وألم المفاصل، كما يحتوي على مضادات أكسدة تقي من الإصابة بالسرطان. تُكثر بعض السيدات من استخدام الكركم أثناء الحمل، لاعتقادهن بأنه يعالج الآم المفاصل والتهاب العضلات. بالرغم من إحتواء الكركم على كثير من العناصر الغذائية المهمة، لكنه قد يسبب بعض المخاطر والأمراض أثناء الحمل.

في هذا المقال سنعرف كيف يضر الكركم بالحامل، وأفضل الطرق لاستخدامه أثناء الحمل.

أضرار الكركم للحامل والجنين

أضرار الكركم للحامل والجنين

قد يؤدي الإفراط في تناول الكركم، أو تناوله بطريقة خاطئة، إلى بعض التأثيرات السلبية على الأم والجنين مثل:

  • يؤدي إلى ضعف الجهاز المناعي لدى الأم أو الجنين.
  • إصابة الأم بانتفاخ البطن.
  • قد يحدث نزيف للأم أثناء الحمل.
  • يؤدي إلى الإصابة بحموضة المعدة.
  • تعرّض الفم للجفاف خلال فترة الحمل.
  • يسبب انخفاض مستوى الحديد في دم الحامل، وبالتالي الإصابة بالأنيميا التي تشكّل خطورة على الجنين.
  • إصابة الأم بألم مستمر في البطن، نتيجة حدوث التهاب للمعدة أثناء الحمل.
  • يساعد على انقباض عضلة الرحم، وقد يؤدي إلى الإجهاض أو الولادة المبكرة.
  • يزيد احتمالية الإصابة بالإسهال أثناء الحمل.
  • يساعد على تكوين الحصى في الكليتين أو المرارة، لاحتوائه على الأكسالات.
  • قد يؤدي إلى الإصابة بطفح جلدي أثناء الحمل.
  • قد يسبب انخفاض ضغط الدم لدى الحامل.
  • إصابة الأم بالدوار أو الغثيان المستمر.

الكركم والتفاعلات الدوائية والتي يمكن أن تكون سبب في أضرار الكركم للحامل

يتداخل الكركم مع بعض الأدوية التي تتناولها الحامل لعلاج مرض ما. يؤدي هذا التداخل إلى حدوث بعض الآثار الجانبية للأدوية على الأم. من هذه الأدوية:

  • أدوية الحموضة مثل: مالوكس، أوميبرازول، رانيتيدين.
  • أدوية الإكتئاب مثل: زيلاكس، لوبرا، إيدروناكس.
  • أدوية مثل إيبوبروفين، وارفارين، ديكلوفيناك، أسبرين، والتي تستخدم لعلاج تخثر الدم.
  • أدوية الإلتهابات مثل: الباراسيتامول، نورفلوكساسين، سلفاسالازين.
  • أدوية السكري مثل: الأنسولين، السلفانيل يوريا، غليمبريد.
  • دواء تاكروليموس الذي يستخدم بعد عمليات زراعة الأعضاء.

كيفية تجنب أضرار الكركم للحامل

إليكِ بعض النصائح التي تجنبك أضرار الكركم:

  • عند استخدام منتجات الكركم على البشرة، لا يُنصح بتركها لفترات طويلة، لأنها قد تُحدث بقع أو حروق للوجه.
  • يجب عدم المداومة على استخدام الكركم لأكثر من شهر، ويمكن تناوله على فترات متقطعة.
  • يُنصح باستخدام الكركم الذي يتميز بأنه معروف المصدر.
  • يجب استشارة الطبيب قبل تناول الكركم أو كبسولات الكركم أثناء الحمل.
  • يجب على الحامل ألا تستمر في تناول الكركم عند الشعور باضطراب في البطن أو المعدة.

اقرأ المزيد: الملف الشامل لـ فوائد الكركم للحامل وكيفية حمايتها من تسمم الحمل

الكمية المسموح بها لتجنب أضرار الكركم للحامل

يمكن تناول الكركم أثناء الحمل للحصول على فوائده العديدة، لكن يجب على الحامل تناوله بكميات قليلة. حيث يمكن تناوله بمعدل 500 مليجرام، أي نصف ملعقة صغيرة يوميًا. يجب ألا يزيد الحد الأقصى لتناول الكركم يوميًا عن 1.5 جرام، لأنه قد يضر بكلٍ من الحامل والجنين.

طرق آمنة لاستخدام الكركم للحامل

هناك بعض الطرق الآمنة التي تساعد على تجنب أضرار الكركم عند تناوله أثناء الحمل. هذه الطرق منها ما يمكن استخدامه كمشروب أو كطعام، ومنها ما يمكن تطبيقه على الوجه، مثل:

الكركم والماء

يمكن خلط الماء المغلي والكركم معًا، ثم استخدام هذا الخليط كمشروب شاي بعد تحليته بالعسل. يمكن تطبيق هذا الخليط على الوجه لمدة لا تزيد عن 15 دقيقة، ثم غسل الوجه جيدًا. يساعد هذا الخليط على إزالة الحبوب والشوائب من البشرة.

استخدام الكركم كتوابل

يمكن إضافة بودرة الكركم إلى شرائح اللحم أو الدجاج، حيث تمنحها مذاق لذيذ. يمكن أيضًا إضافة الكركم إلى المكرونة أو الأرز.

الكركم والحليب

يتم إضافة بودرة الزنجبيل والكركم والفلفل الأسود إلى الحليب، وتحليتهم بالعسل. يعتبر هذا الخليط هو الأكثر استخداما في الوصفات الشعبية لعلاج الكثير من الأمراض.

الكركم والقرنبيط

كيفية تجنب أضرار الكركم للحامل

يتم خلط القرنبيط بعد تقطيعه مع الكركم وحبة فلفل أخضر مع الزيت والملح. يترك الخليط على النار لبضعة دقائق، حتى يتم طهيه جيدًا. ثم يمكنك الاستمتاع بهذه الوجبة اللذيذة، حيث تساعد على توفير الكالسيوم والألياف اللازمة للجسم.

الكركم وعصير المانجو

يمكن إضافة قليل من الكركم إلى قطع المانجو والعسل، ثم يتم مزجهم في الخلاط الكهربائي. يتم تصفية الخليط، ليصبح جاهز للتقديم.

الكركم مضافًا إلى النشا

يتم إضافة الكركم إلى النشا وملعقة صغيرة من الماء، أو ماء الورد، ثم خلطهم جيدًا. يطبّق الخليط على الوجه، ثم يُشطف بماء بارد. يساعد هذا الماسك على تأخير علامات الشيخوخة، وتنقية البشرة وترطيبها.

متى يجب على الحامل تجنب الكركم؟

إذا كانت المرأة مصابة بمرض ما، يؤدي تناول الكركم إلى زيادة المخاطر والأضرار على الحامل. لذا يجب عليكِ الابتعاد عن الكركم في حالة:

  • الإصابة بسرطان الثدي: حيث يُحدث الكركم خلل في الهرمونات، مما قد يؤثر على الأم المصابة بالسرطان.
  • الإصابة بانسداد القنوات المرارية: لأن الكركم يعرّض الأم المصابة إلى خطورة أكبر قد تؤدي إلى تدمير هذه القنوات.
  • الإصابة بـ ارتجاع في المريء: وذلك بسبب الخلل الذي يُحدثه الكركم في وظائف المعدة والمريء.
  • عند إجراء جراحة ما: ينصح الأطباء بالابتعاد عن الكركم قبل موعد الجراحة ب 3 أسابيع. حيث أن الكركم قد يؤدي إلى النزيف الحاد.
  • عند الإصابة بحصى الكلى أو المرارة: لأن الكركم يحفز تكوين المزيد من الحصوات.
  • الإصابة بأمراض السكري: لأن الكركم يسبب خلل في مستويات السكر في الدم، والذي قد يؤدي إلى الغيبوبة.
  • الإصابة بالتهاب في الكبد: حيث أن الإفراط في تناول الكركم لمرضى الكبد، قد يؤدي إلى زيادة هذه الالتهابات.
  • الإصابة بالأنيميا: لأن الكركم يحفز عدم امتصاص الحديد من الطعام، مما يسبب نقص الحديد في الجسم.
  • قد يؤدي الإفراط في تناول الكركم أثناء الرضاعة، إلى بعض الأضرار للطفل، نتيجة انتقاله من حليب الأم إلى الرضيع.

المصادر:

ميدكال نيوز توداي

برنتنج فرست كراي