أعراض الأسبوع التاسع عشر من الحمل

أعراض الأسبوع التاسع عشر

أعراض الأسبوع التاسع عشر من الحمل والتي تشعر بها معظم النساء، والتي نحن اليوم بصدد الحديث عنها بكافة التفاصيل، وأيضًا كيف يمكنك سيدتي التخفيف منها، وتخطي تلك الفترة بسلام.


أعراض الأسبوع التاسع عشر من الحمل

من أكثر الأعراض شيوعًا في تلك المرحلة من الحمل هي الشعور بالتقلصات نتيجة لإدراك الجنين بكافة العوامل الخارجية التي تحيط به مثل الحرارة والضغط والألم والضوء وغير ذلك، ويجدر الإشارة إلى أنه يتواجد العديد من الأعراض الأخرى والتي تتمثل في:

  • ملاحظة وجود بعض الآلام في منطقة الظهر.
  • الإصابة بما يعرف باسم “كلف الحمل” وهي عبارة عن بقع حمراء تظهر في أماكن متفرقة بالجسم مثل الجبين، والشفاه، والخدين.
  • الشعور بالدوخة، والحموضة، والإمساك في بعض الحالات.
  • وجود انتفاخ بسيط بالكاحلين.
  • نتيجة لزيادة الوزن قد تصاب السيدة الحامل بتشنجات الساقين.
  • تغير لون الجلد بالذراعين، والوجه، والكتفين.
  • وجود آلام بمنطقة أسفل البطن.
  • في تلك الفترة من الحمل تتمدد عضلات الرحم تلقائياً لاستيعاب الجنين وهذا الأمر يمكن أن يؤدي إلى الشعور بآلام بالرباط المستدير.
  • زيادة الوزن بشكل ملحوظ.
  • الشعور بالحرقة نتيجة لعودة أحماض المعدة عند ارتخاء عضلات المريء السفلي.
  • في العديد من الحالات يتواجد إفرازات مهبلية.
  • الإصابة بإدرار البول.
  • حالات نادرة يمكن أن تصاب بتسمم الحمل.

اقرئي المزيد: أعراض الحمل في الشهر الخامس

أعراض أخرى للأسبوع التاسع عشر من الحمل

أعراض أخرى للأسبوع التاسع عشر من الحمل

الجدير بالذكر أنه يوجد بعض الأعراض التي دائماً ما ننصح أنه يجب على السيدة الحامل الذهاب إلى الطبيب المعالج واستشارته فور ظهورها، ومن تلك الأعراض:

  • ارتفاع بدرجة الحرارة: وهنا يجب استشارة الطبيب المختص فوراً لأنه من الممكن أن يؤدي ذلك إلى نتائج سلبية على الجنين.
  • الإصابة بالتقلصات والمغص: وهنا ما يحدث هو تمدد عضلة الرحم وشدها ويمكن أن يستمر الألم الناتج عن ذلك إلى 60 ثانية أو أكثر.
  • الإصابة بالكسل الهضمي: حيث يصبح عمل الأمعاء بطيئاً إلى حد ما نتيجة لإفراز الجسم كميات أكبر من “البروجسترون”.
  • السمنة: تتعرض السيدات في تلك المرحلة للسمنة مع العلم أن الشهية تتراجع في تلك الفترة.
    مشكلات الأسبوع التاسع عشر من الحمل
  • الإصابة بضيق بالتنفس: ويرجع ذلك بسبب الضغط على كافة الأعضاء التي تحيط بالرحم.
  • الإصابة بنزيف اللثة: وهنا تتعرض الحامل إلى التغيرات الهرمونية التي تؤدي إلى حساسية اللثة الزائدة.
  • نزيف الأنف: كما هو معروف أن الجسم يقوم بضخ كمية أكبر من الدم وبذلك قد تتعرض السيدة إلى نزيف أنفي، ولكن نادراً ما تحدث تلك الإصابة في الأسبوع التاسع عشر من الحمل.
  • الإصابة بالبواسير: وتحديث الإصابة بذلك حيث أنه في الشهر الرابع من الحمل يقوم الجنين بالضغط على الأوردة ومن ثم تحدث تلك الإصابة.
  • الإصابة بالإجهاض: في تلك الفترة إذا تعرضت الأم لأي من الأمراض المتعلقة بالمناعة الذاتية فقد ينتج “الإجهاض” ومن تلك الأمراض هو “انقسام الجدار الرحمي، أو حدوث تغييرات في كروموسومات الجنين، أو تصلب الجلد.

قد يهمكِ: أعراض الأسبوع العشرين من الحمل وكيفية تخفيف حدة الأعراض


طرق تخفيف أعراض الأسبوع التاسع عشر من الحمل

عند اقتراب موعد الولادة قد تمر الأم بالعديد من الأعراض الناتجة عن الحمل، وكما هو معروف أن تلك الأعراض يمكن أن تختلف من سيدة لأخرى ولكن جميع السيدات تبحث عن أفضل الطرق التي تعمل على التخلص من تلك الأعراض والحد منها، ومن أهم تلك الطرق:

  • الاعتماد على شرب السوائل باستمرار.
  • الابتعاد عن كافة الأكلات والأطعمة التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الدهون.
  • الإكثار من تناول الوجبات الصغيرة من وقت لآخر للتخلص من دوار الحمل.
  • ضرورة ممارسة التمارين الرياضية، وإتباع الأنظمة الغذائية.
  • ضرورة ارتداء الأحذية الرياضية.

الأغذية المناسبة لتخفيف أعراض الأسبوع التاسع عشر من الحمل

الأغذية المناسبة لتخفيف أعراض الأسبوع التاسع عشر من الحمل

الأسبوع الناسع عشر من الحمل هو الوقت المناسب الذي يجب عليكِ الاسترخاء والراحة به قدر الإمكان وفي هذا الوقت من الحمل ننصح بالانغماس بالأطعمة الصحية والهامة، ومنها تلك الأنواع التي يمكن الاعتماد عليها بالشهور الأولى من الحمل، ولكن الفرق يكمن في تناول الوجبات بكميات أكبر منها عن ذي قبل، ومن أهم تلك الأطعمة:

الخضروات الورقية الداكنة.

الفواكه الطازجة مثل البرتقال، والمشمش.

الفواكه الجافة مثل الزبيب.


منتجات الألبان.

الدجاج والأسماك.

تطور الجنين في الشهر الرابع من الحمل

في تلك المرحلة وخاصة بداية الثلث الثاني من الحمل تحدث العديد من التغييرات على الجنين، حيث يمكن أن يصل طوله في تلك الفترة إلى 8 سم، وما يجهله الكثيرون أن نمو رأس الجنين يكون بطيء نسبيًا مقارنة مع نمو جسمه، ومن خلال سطورنا التالية سنشرح لكم تلك التطورات تفصيليًا.

  • أولًا يمكن أن تشعر الأم بحركات أطراف الجنين، وذلك نظرًا لاستجابته لكافة العوامل الخارجية.
  • نمو الجهاز التناسلي وتحديد جنس الجنين ما إذا كان صبي أم فتاة.
  • يقوم الطحال بإنتاج خلايا الدم الحمراء.
  • تتبدل الغضاريف ليحل محلها العظام لكساء الهيكل العظمي للجنين.
  • اكتمال الرئتين.
  • اكتمال الجهاز العصبي مع تتطور الغدة الدرقية.
  • تكون الدهون ويصل وزن الجنين إلى 6 أونصات.
  • نمو الأظافر، وشعر الرأس، والحاجب، والرموش.

وبذلك نصل إلى نهاية موضوعنا اليوم الذي تحدثنا به عن أعراض الأسبوع التاسع عشر من الحمل ونرجو أن نكون قد وفقنا في سرد كافة المعلومات التي تبحثون عنها، وأيضًا معرفة الطرق التي يمكنك من خلالها تخفيف تلك الأعراض.

لمعرفة المزيد حول أعراض الحمل، يمكنك زيارة قسم أعراض الحمل في موقع ترياق حيث نقدم لك مجموعة مقالات تم مراجعتها من قبل أطباء حقيقيون وتم كتابتها من مصادر علمية موثوقة، وننصح زوار ترياق دائما باللجوء لطبيبك فور ظهور أي عرض أو ألم عوضاً عن محاولة تشخيص الأعراض من خلال البحث عنها على الأنترنت.

المصادر:

هيلث لاين

وات تو اكسبيكت 

بامبرز