أعراض الإجهاض بالشهر الثالث

أعراض الإجهاض بالشهر الثالث

أعراض الإجهاض بالشهر الثالث تظهر على بعض النساء اللاتي يعانين من خلل هرموني أو مشاكل صحية مزمنة، وهناك بعض النساء اللاتي لا تظهر عليهم أعراض للإجهاض ويتفاجئون بفقدان جنينهم دون أي سابق إنذار، حيث أن الإجهاض هو فقدان الجنين قبل الأسبوع العشرين من تمام الحمل، وتكون نسبة الإجهاض في بدايات الحمل 80% أي في أول ثلاث شهور يكون معدل الإجهاض مرتفع، وبعض تلك الأعراض تكون واضحة، وبعضها يكون غير واضح، وسنوضح في السطور التالية أعراض وعلامات الإجهاض في الشهر الثالث، كما سنوضح الأسباب التي تؤدي إلى حدوث ذلك الإجهاض، وكيفية الوقاية من الإجهاض، وتعليمات السلامة للأم وجنينها.


أعراض الإجهاض بالشهر الثالث

أعراض الإجهاض بالشهر الثالث

هناك بعض الأعراض التي تظهر على الحامل في الشهر الثالث تدل على أنها في طريقها لإجهاض جنينها وهي:

  • حدوث نزيف، وعادة ما يبدأ بنقاط بسيطة ثم تزداد الكمية تدريجيًا.
  • الشعور بآلام حادة في منطقة الظهر والبطن، وحدوث تقلصات شديدة.
  • خروج سائل شفاف اللون من منطقة المهبل، ويسمى السائل الأمينوسي، وهو السائل الذي يحيط بالجنين داخل بطانة الرحم.
  • الشعور بالدوخة، والإصابة بضعف في جميع أنحاء الجسم.
  • حدوث غثيان وقيئ، وإسهال بطريقة متواصلة.
  • الشعور ببعض الآلام في المنطقة السفلية.
  • الشعور بتخدير في منطقة الثدي.
  • الشعور بالتشنجات أسفل البطن.
  • سقوط دم متجلط من المهبل.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بالدوار.

أعراض الإجهاض في الشهر الثالث بدون نزيف

من المعروف أن النزيف يعتبر من الأعراض الواضحة للاجهاض، ومن النادر أن يحدث إجهاض بدون نزيف، وإليك بعض علامات الإجهاض في الشهر الثالث بدون نزيف:

  • الشعور بألم في منطقة الظهر.
  • الإسهال المستمر.
  • الشعور بالتقيؤ والاستفراغ المفاجئ.
  • الشعور ببعض الآلام في منطقة الحوض.
  • الشعور بألم شديد في منطقة البطن.
  • نزول السوائل المهبلية، وتصاحبها أجزاء من منطقة المهبل.
  • الشعور بضعف عام في الجسم.

طريقة تشخيص الإجهاض في الشهر الثالث

يقوم الطبيب بتشخيص علامات الإجهاض في الشهر الثالث عن طريق إجراء بعض الفحوصات الطبية، أو الكشف بالموجات الصوتية، وعندها يتبين إذا كانت الحامل تمر بإجهاض حقيقي أم أن هذه من علامات الإجهاض التي تستدعي بعض الراحة، وبعض المثبتات ليصبح الجنين بخير، وفي تلك الحالة يصف الطبيب للمرأة الحامل التي تعاني من علامات الإجهاض بعص أدوية التقلصات، وبعض أدوية تثبيت الحمل والحقن، ويطلب منها القيام ببعض التحاليل ليطمئن على صحتها وصحة جنينها.

أسباب اجهاض الجنين في الشهر الثالث:

هناك بعض الاسباب التي تؤدي إلى إجهاض الجنين، وتكون سبب في ظهور أعراض الإجهاض بالشهر الثالث ومنها ما يلي:


  • حدوث خلل في بعض الكروموسومات الخاصة التي تحمل بعض الصفات الوراثية الخاصة بالجنين.
  • حدوث خلل في هرمونات الأم أو الأب.
  • إصابة الأم بعدوى فيروسية خطيرة.
  • حدوث خلل في عنق الرحم أو الرحم لدى الحامل.
  • تعرض الأم لبعض المخاطر البيئية مثل: تعرضها للإشعاع.
  • ضعف مناعة الأم أو حدوث خلل في جهاز المناعة لديها.
  • إصابة الحامل بأمراض القلب أو أمراض الكلى.
  • تناول الأم لبعض الأدوية الخاطئة دون استشارة الطبيب.
  • سوء تغذية الأم.
  • حمل الحامل لأشياء ثقيلة أو تعرضها لحادث شديد.
  • ممارسة الرياضة العنيفة.
  • التقدم في عمر الحامل أي يكون عمرها 40 فما فوق.
  • وجود بعض الاعتلالات في الرحم كأن يكون ضيق أو منسد في إحدى قنواته.
  • عدم الاستقرار النفسي، والشعور بتوتر دائم.

اقرئي المزيد: أسباب الإجهاض في الشهر الثالث وطرق الحفاظ على الجنين

أنواع الإجهاض في الشهر الثالث من الحمل

ينقسم الإجهاض إلى بعض الأنواع ومنها:

  • الإجهاض الكامل: وهو الذي تلفظ فيه الانسجة كلها خارج الرحم.
  • الإجهاض غير المكتمل: وهو الذي تظل فيه بعض الأنسجة الجنينية والمشيمة داخل الرحم بعد حدوث الإجهاض.
  • الإجهاض المفقود: وهو الذي يموت فيه الجنين داخل الرحم دون أن تعلم الأم بذلك.
  • الإجهاض المنذر: وهو الذي تظهر خلاله التقلصات والنزيف دون أن يتم فتح عنق الرحم، وهو مؤشر لاحتمالية الإجهاض.
  • الإجهاض الحتمي: وهو الذي تحدث فيه التقلصات والنزيف ويتم فتح عنق الرحم وهو ما يشير إلى حدوث الإجهاض لا محالة.
  • الإجهاض المتكرر: وهو يحدث خلال الثلث الأول من الحمل ثلاث مرات أو أكثر.
  • الإجهاض الإنتاني: وهو عبارة عن عدوى الرحم الذي تعتبر من مضاعفات الإجهاض.

كيفية الوقاية من الإجهاض

أسباب الإجهاض في الشهر الثالث وطرق الحفاظ على الجنين

لكي تقي الحامل نفسها من الشعور بـ أعراض الإجهاض في الشهر الثالث وتحمي نفسها وجنينها من خطر الإجهاض عليها اتباع بعض النصائح التالية:

  • تناول حمض الفوليك يوميًا من بداية الحمل حتى الثلاث الأشهر الأولى للمحافظة على الجنين وحمايته من التشوهات.
  • ممارسة بعض الرياضة البسيطة مثل المشي، والبعد عن الرياضة العنيفة.
  • تناول الأطعمة والفواكه والخضروات الصحية، والإكثار من شرب السوائل.
  • عدم الامتناع عن الطعام وتناول وجبات خفيفة باستمرار.
  • الابتعاد عن الإرهاق، وحمل الاشياء الثقيلة.
  • الابتعاد عن الجلوس بجانب المدخنين.
  • الابتعاد عن التوتر والاهتمام بالحالة النفسية.

عملية الكحت بعد الإجهاض

غالبًا ما تتم عملية الكحت بعض الإجهاض لتوسيع عنق الرحم، حيث يقوم الطبيب بإزالة جزء من بطانة الرحم وتنظيفه بعدة طرق، ويستخدم الطبيب تلك العملية في أشياء غير الإجهاض مثل: عدم انتظام الدورة الشهرية، وهناك بعض الأدوية التي تعتبر بديلة للكحت يفضل في بعض الحالات استخدامها ليتجنب الطبيب بعض المضاعفات التي قد تنتج عن عملية الكحت نظرًا لضعف صحة السيدة التي قامت بالإجهاض، ويكتب الطبيب بعد العملية مضادات حيوية.

مضاعفات الإجهاض

تحدث بعض المضاعفات بعد عملية الإجهاض ويكون السبب الأكبر لتلك المضاعفات حدوث إهمال من الطبيب، وعدم أخذ المضادات الحيوية، ومن هذه الأعراض:


  • الحمى.
  • الرعشة.
  • الشعور بألم شديد في الجزء السفلي من البطن.
  • حدوث إفرازات مهبلية كريهة الرائحة.

اقرئي المزيد: إجهاض الجنين في الشهر الثالث وطرق الوقاية

ما يجب أن تلتزم به الحامل بعد حدوث الإجهاض

من المعروف أن الإجهاض يؤثر بشكل سلبي على الأم ونفسيتها فهي تكون قد وضعت أمالًا كبيرة في جنينها، حيث أن غالبية الأمهات يتمنين الحصول على أطفال، لذلك عليها أن تحاول التخلص من تلك المشاعر السيئة، وأن ترضى بقضاء الله سبحانه وتعالى، وتنتظر فترة قبل أن تقرر الحمل مرة أخرى لكي تعطي جسمها قسطًا من الراحة، وعليها أن تذهب للمتابعة مع طبيب مختص، والذي يكون وظيفته بعض الإجهاض إخراج محتويات الرحم، لكي لا تضطر الأم لإجراء عملية كحت وتوسيع للرحم، ويفضل الراحة التامة للأم بعد الإجهاض وعدم ممارسة أي علاقة أو جماع لمدة أسبوعين، لكي لا تحدث أي عدوى، وبعد فترة من الزمن ويكون الجسم قد استرد صحته على التفكير في الحمل مرة أخرى بعد إجراء بعض الفحوصات الطبية التي تؤكد أنك جاهزة للحمل.

لذلك ننصح الحامل إذا لاحظت أي من أعراض الإجهاض التي سبق ذكرها في المقال أن تسرع إلى الطبيب لكي يعطيها المثبتات والأدوية اللازمة للحفاظ على جنينها، وأن تلتزم بالراحة التامة، ولكي تتجنب ظهور أعراض الإجهاض بالشهر الثالث من الحمل عليها اتباع نصائح الوقاية من الإجهاض التي تم ذكرها في المقال والاهتمام بصحتها وبغذائها لكي يتم حملها على خير، وتقوم بالسلامة هي وجنينها

المصادر: 

ميديكال نيوز توداي

جيت بريس

كليفر كلينك