تأثير أكل التمر للحامل في الشهر الثالث

أكل التمر للحامل في الشهر الثالث

أكل التمر للحامل في الشهر الثالث من الأمور المهمة للغاية التي يجب وضعها في الاعتبار، ولكن يجب مراعاة الكمية التي تتناولها الحامل خلال الأشهر الثلاثة الأولى من حملها، بسبب الأضرار التي قد تنتج عن التمر إذا زادت عن الكمية المحددة للحامل، ويعد التمر أحد الفواكه الحلوة التي يتمتع بالكثير من الفوائد التي تطلبها الحامل والجنين في بداية حملها، وذلك لما يحتويه من عناصر غذائية، إلى جانب ذلك فإنه يقي الحامل من الوقوع في بعض المشكلات الصحية.

أكل التمر للحامل في الشهر الثالث 

أكل التمر للحامل في الشهر الثالث 

يوصي معظم الأطباء السيدة الحامل بتناول التمر بكمية معتدلة بجانب الوجبات الرئيسية لها، نظرًا للفوائد المهولة التي يتمتع بها التمر، حيث أن التمر له دور كبير في تجنب الإصابة بفقر الدم، ويقوم بطرد السموم من الجسم.

كما يمنع الحامل من التعرض للغثيان الذي تشعر به عند الاستيقاظ من النوم مباشرة، وخاصة في الشهور الأولى من الحمل، كما أنه يعمل على وصول الدم إلى أنحاء الجسم بشكل منتظم، وتقوية الجهاز المناعي للحامل، كما أن لديه مخزون من الكالسيوم كافٍ لبناء عظام وأسنان الجنين.

القيمة الغذائية للتمور 

تحتوي التمور على الكثير من العناصر المعدنية ونسبة من الألياف الطبيعية  وتقدر بنحو 6.7 جرام، كما يحتوي التمر على 0.9 جرام من الحديد والتي تحتاجها الحامل لتجنب الإصابة بالأنيميا الحادة وفقر الدم، و2.7 ميكروجرام من فيتامين ك.

ويشتمل التمر على بعض المعادن مثل، البوتاسيوم ويقدر بنحو 696 جرام، 54 ملليجرام من الماغنسيوم، كما أن به نسبة من الدهون المفيدة وتبلغ 0.2 جرام، و15 ميكروجرام من الفولات، لذلك يمكن القول أن أكل التمر للحامل في الشهر الثالث مفيد بدرجة كبيرة بسبب ما يحتويه من هذه العناصر الغذائية اللازمة لنمو الجنين وتحسين صحة الحامل بشكل عام.

قد يهمكِ: فوائد أكل التمر للحامل في الشهور الأولى

فوائد التمر للحامل في الشهر الثالث

سوف نبين أهمية العناصر الغذائية للتمر وكيف تساعد الحامل في الشهر الثالث، وهي كما يلي: 

الحديد، يلعب دور قوي في حماية الجنين من الإصابة بفقر الدم، من خلال احتواء جسم الحامل على الهيموجلوبين بشكل كافٍ، ويساهم عنصر الحديد في عملية التمثيل الغذائي ويرفع من مناعة الحامل والجنين بشكل ملحوظ.

الفولات، من الأدوية التي يصفها الطبيب في بداية الحمل ويؤكد عليها هي الفولات مثل، حمض الفوليك، فما بالك إذا حصلتي عليه أيتها الحامل  من مصدر طبيعي ألا وهو التمر، حيث أن أكل التمر للحامل في الشهر الثالث سوف يساعد جنينها على منع التعرض للعيوب الخلقية التي قد تلحق بكل من الحبل الشوكي والمخ.

فيتامين ك، يساهم في تجلط الدم وبالتالي منع سيولة الدم، علاوة على ذلك له دور ملاحظ في بناء وتكوين عظام الجنين بشكل صحيح، ويحتوي التمر على هذا النوع من الفيتامينات، ونقصه قد يلحق الأذى والضرر بالجنين، و تستطيع تعويض هذا النقص من خلال أكل التمر للحامل في الشهر الثالث.

الألياف، النسبة الموجودة بالتمر من الألياف كافية لمنع بعض مشكلات الجهاز الهضمي التي تتعرض لها الحامل خلال الشهر الثالث من الحمل بشكل مستمر مثل الإمساك، كما أنه يعمل على خفض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم، إلى جانب أن التمور تجعل الحامل في حالة من الشبع وبالتالي الحصول علي جسم رشيق ومثالي وهذه من الأشياء شديدة الأهمية طوال فترة الحمل.

البوتاسيوم، هذا العنصر الغذائي هام وضروري للمساهمة في توازن الأملاح في جسم الحامل، إلى جانب منع تعرضها للشد العضلي الذي يحدث للحامل طوال فترة الحمل، وهذه التشنجات العضلية تحدث نتيجة لنقص عنصر البوتاسيوم في الجسم، أكل التمر للحامل في الشهر الثالث يعوض هذا النقص وبالتالي تجنب الوقوع في بعض المشاكل الصحية في الكلى.

الماغنسيوم، الجنين في حاجة ملحة إلى الماغنسيوم لبناء أسنانه وتقوية عظامه، بالإضافة إلى أنه يساهم بشكل كبير في تنظيم مستويات السكر في الدم ووصول الدم إلى كافة أجزاء الجسم بصورة منتظمة، وخاصة في الشهر الثالث من الحمل.

السكر، بالطبع أي امرأة حامل تتطلب نسبة من السكر ليست بالكثيرة، وعند أكل التمر للحامل في الشهر الثالث سوف يساعد على الإحساس بالشبع لأطول فترة ممكنة، ويرجع ذلك إلى أن التمر من الفواكه ذو مصدر غنى بالسكر، وتفيد الحامل في إمدادها بمتطلباتها من  السعرات الحرارية اللازمة لها دون إحداث أي تأثير سلبي على جسمها من حيث زيادة الوزن.

طرق مختلفة لتناول التمر للحامل

طرق مختلفة لتناول التمر للحامل

هناك الكثير من الطرق عند أكل التمر للحامل في الشهر الثالث يوجد عدة أفكار مختلفة حتى لا تمل المرأة الحامل من تناول التمر، ومن أهمها ما يلي:

تحضير التمر عصيرًا، قومي بخلط بعض حبات التمر وليكن خمس تمرات، ثم إضافة فنجان كبير من اللبن، ويتم مزجهم جيدًا في الخلاط، وبهذا يصبح التمر عصيرًا ذو مذاق شهي، عند أكل التمر للحامل في الشهر الثالث والتنويع عند تناوله، واتباع مثل هذه الطريقة، سوف تواظب على تناوله وتستفيد من القيم الغذائية الذي يحتوي عليها.

تجهيز فطيرة التمر، قومي بمزج عدة تمرات مضاف إليها قليل من المكسرات في المطحنة الكهربائية حتى يصبح الخليط ناعمًا جدًا، ووضع هذا المزيج مع الفطيرة أثناء عجنها، وبهذا قد قمتي بتحضير فطيرة صحية وشهية وحصلتي على الكثير من فوائد التمر.

البسكويت والكعك، تستطيعين إضفاء لمسة جديدة على البسكويت التي تتناولينه، وفي نفس الوقت الاستفادة الكبرى من العناصر الغذائية الموجودة بالتمر، وذلك من خلال إضافة بعض التمرات إلى البسكويت عند عجنه.

اقرئي المزيد: التمر للحامل في الشهر الرابع | فوائده، أضراره، طرق إدخاله في النظام الغذائي

أنواع التمور التي ينصح بتناولها خلال الشهر الثالث من الحمل 

 

تتنوع أصناف التمر فمهما كان نوع التمر، متاح إمكانية تجهيز بعض الوصفات والمأكولات الشهية منه، ومن الأنواع التي يفضل للحامل تناولها خلال الشهر الثالث من الحمل ما يلي:  

أنواع التمور الحمراء الصينية، تكمن أهمية تناول التمر للحامل في الشهر الثالث في احتوائها على الحديد بنسب مرتفعة، كما أن هذه الأنواع بالتحديد تقي الحامل من الإصابة بفقر الدم، وهي ظاهرة شائعة لدى البعض طوال فترة الحمل.

تمر المدجول، هذه الأنواع من التمور تشتمل على مجموعة كبيرة من الفيتامينات والمغذيات اللازمة للمرأة الحامل خلال الشهر الثالث، إلى جانب أنها مصدر غنى بالكربوهيدرات بمحتوى قليل الدسم، بالإضافة إلى احتوائها على نسب عالية من البروتين والألياف الطبيعية، وتعد هذه التمور من أفضل أصناف التمور على الإطلاق و التي يوصى بتناولها في الشهور الأولى من الحمل.

جميع هذه العناصر الغذائية لها دور حيوي في نمو الجنين بشكل أفضل، كما أن النسبة المرتفعة من الحديد والتي توجد في هذه الأنواع تساهم في خفض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم، كما أنها تقي القلب من التعرض لبعض المشكلات الصحية، وتحتوي على بعض المركبات المضادة للأكسدة والتي من شأنها تجنب الإصابة ببعض الأمراض السرطانية.

أضرار أكل التمر للحامل في الشهر الثالث 

أنواع التمور التي ينصح بتناولها

لم يثبت حتى الآن أي دراسات تبين أن التمر فاكهة لا تتمتع بعنصر الأمان بالنسبة للحامل، ومن الجدير بالذكر أن أكل التمر للحامل في الشهر الثالث مفيد للغاية لكل من الأم والجنين، وبالرغم من ذلك، يجب توخي الحذر وعدم الإفراط في تناوله وتحديد كميات معتدلة منه، لأنه عند الإفراط فيه، فقد تقابل بعض المشكلات، من أهمها ما يلي: 

  • زيادة فرص الإصابة بالسكر خلال فترة الحمل.
  • من المحتمل إصابة الأسنان بالتسوس، وذلك عند ترك الأسنان بغير تنظيف دائمًا، أما إذا قامت الحامل بغسل الأسنان بعد تناول التمر، فسوف تتجنب تسوس الأسنان.
  • الزيادة الملحوظة في الوزن. 

المصادر:

هيلث لاين

بيرنتنج فرست كراي