التفاح للحامل فوائد وأضرار والقيمة الغذائية

التفاح للحامل

هناك الكثير من فوائد التفاح للحامل سواء كانت فوائد صحية أو غذائية، وتنعكس هذه الفوائد على جنينها أيضًا، ويرجع السبب في ذلك إلى العناصر الغذائية التي تحتوي عليها و الضرورية لنمو الجنين بالشكل السليم وتعزيز صحة الحامل، بالإضافة إلى أن التفاح بالفيتامينات والمعادن التي يحتويها يساهم بشكل كبير في حل بعض مشكلات الحمل المختلفة.


فوائد التفاح للحامل

فوائد التفاح للحامل

تمتد فوائد التفاح للحامل لتشمل الآتي:

  • تناول التفاح يقي من فرص الإصابة بسكري الحمل.
  • يساعد الجسم على الراحة اللازمة له خلال فترة الحمل ويعالج أي آلام تشعر بها الحامل.
  • يساهم في تجنب تلف الحمض النووي.
  • تحسين صحة البشرة.
  • تناول الحامل التفاح مفيد في تجنب مشكلات الشعر التي من المحتمل حدوثها خلال الحمل مثل التساقط وغيرها وتحسين صحة الشعر بشكل عام.
  • يعالج حرقة المعدة بشكل سريع.
  • يحافظ على الوزن المثالي والصحي أثناء الحمل وتقليله إذا زاد عن المعدل الطبيعي وذلك لغناه بالألياف الطبيعية.
  • يقي الحامل من تسمم الحمل.

القيمة الغذائية للتفاح

التفاح به كميات كبيرة من العناصر الغذائية الضرورية للحامل طوال فترة الحمل، لذلك تتعدد فوائد التفاح للحامل بسبب احتوائه على العديد من المعادن ومجموعة كبيرة من الفيتامينات، ويمكن للحامل استهلاك كمية معتدلة منه، لأن كل مائة جرام من التفاح تحتوي على الآتي:

  •  52 سعرة حرارية.
  • يحتوي على 4.6 مليجرام من فيتامين Cّ
  • يشتمل على نسبة مرتفعة من البوتاسيوم وتقدر بنحو 107 مليجرام، وهذا العنصر من العناصر الأساسية التي يحتوي عليها التفاح.
  • ويوجد به بعض المعادن الأخرى مثل، الفوسفور ويبلغ 11 مليجرام، وخمسة مليجرام من الماغنسيوم، ويشتمل على معدن الكالسيوم الذي له دور كبير في تقوية عظام الحامل ويقدر بنحو 6 مليجرام.
  • كما أنه يحتوي على نسبة ليست بالقليلة من الكربوهيدرات وتبلغ 13.8 جرام.
  • وبه نسبة كافية للحامل من البروتين حوالي 0.26 جرام.
  • ويتضمن 27 ميكروجرام من البيتا كاروتين.
  • يتوافر به مجموعة كبيرة من الفيتامينات منها، فيتامين أ وتبلغ نسبته 54 وحدة دولية، وفيتامين ك ويقدر بنحو 2.2 ميكروجرام، وفيتامين ج ويصل إلى 4.6 مليجرام.

اقرئي المزيد: فوائد التفاح للحامل والجنين وأضراره على صحتهما

فوائد التفاح الاحمر للحامل

فوائد التفاح الاحمر للحامل

تتعدد فوائد التفاح للحامل من أبرزها ما يلي:


تجنب الإصابة بفقر الدم

يعتبر التفاح من الفواكه الغنية بمعدن الحديد وزيادة مستويات الهيموجلوبين، وهذا من شأنه يشكل تأثيرًا إيجابيًا على الحامل من حيث حمايتها من الإصابة بالأنيميا الحادة، وهو أمر شائع يواجه الحامل.

وقد تنتج آثار سلبية إذا تم إهمال هذا الأمر، مثل زيادة فرص التعرض للولادة قبل الأوان أو عدم الوصول للحجم والوزن الطبيعي للجنين، لذلك يوصي بتناوله.

تقوية الجهاز المناعي

بما أن التفاح مشبع ببعض الفيتامينات من أهمها فيتامين ج، ويقوم بمنح الحامل مقاومة ضد بعض الأمراض المختلفة.

محاربة الجذور الحرة

يوجد في التفاح مركبات الفلافونويد بنسبة كبيرة مثل كيرسيتين ويبيكاتشين والمركبات الكيميائية النباتية، وهذه المواد تعمل عمل مضادات الأكسدة الفعالة بشكل كبير، وتستطيع مواجهة الجذور الحرة، وبالتالي تحافظ على الخلايا من التلف.

إمداد الجسم بالطاقة

التفاح يوجد به نسبة من السكريات مثل السكروز والجلوكوز، وهذه السكريات الخفيفة مفيدة للحامل من حيث إمدادها بالطاقة اللازمة مما يجعلها أكثر حيوية ونشاطًا.


ومن الجدير بالذكر أن التفاح من الأغذية الهامة التي يمكن للحامل تناولها في حالة الشعور بالجوع الشديد أو إذا قلت مستويات السكر في الدم.

الوقاية من أمراض القلب

يؤدي تناول الحامل التفاح إلى انخفاض مستويات الكوليسترول السيئ في الجسم، بالإضافة إلى أنه يعمل على تضييق الشرايين ومنع الإصابة بالتهابات في جدران الشرايين.

الوقاية من الأمراض السرطانية

عند انتظام الحامل في تناول التفاح، فإنها تقي نفسها خلال فترة الحمل من الإصابة ببعض الأمراض السرطانية، مثل سرطان الثدي والرئة والقولون وغيرها من الأمراض السرطانية الأخرى.

جنبًا إلى جنب، فإن الكيماويات النباتية الموجودة في التفاح تتمتع بالمركبات المضادة للسرطان.

منع الإصابة بمشكلات الجهاز التنفسي

من فوائد التفاح للحامل أنه يعمل على خفض الإصابة بأمراض الربو والحساسية الشديدة، إلى جانب الخصائص المضادة للأكسدة التي تقوم بتقوية الرئتين.


هذه أهم فوائد التفاح للحامل والتي يجب على الحامل استهلاك المعدل الطبيعي منه، حتى تحصل على الفوائد المأهولة منه وتستطيع تخطي الصعوبات والمشاكل المختلفة التي تواجهها خلال فترة الحمل.

قد يهمكِ: التفاح الأخضر للحامل والجنين فوائده وأضراره والكمية المسموح بها

فوائد التفاح للحامل في الشهر التاسع

فوائد التفاح للحامل في الشهر التاسع

يشتهر التفاح وأهميته للحوامل بفضل القيم الغذائية التي تنجم عنه، ويعد من ضمن العوامل المدعمة لصحة الحامل والجنين.

وسوف نذكر فوائد التفاح للحامل باعتباره من الأطعمة الهامة التي يجب وضعها في الاعتبار وإدخالها في النظام الغذائي التي تتبعه الحامل من بداية حملها وخصوصًا الشهر التاسع، ولكن يجب مراعاة الكمية المستهلكة منه.

ومن أبرز هذه الفوائد فيما يلي: 


توفير المغذيات الرئيسية

كما ذكرنا أن التفاح به مجموعة من المعادن الغذائية والفيتامينات والكربوهيدرات وغيرها، وهذه المغذيات لها دور كبير في مساعدة الحامل على تجديد خلايا الدم الحمراء والمتطلبات اللازمة لتحسين صحتها وصحة جنينها.

تحسين الهضم

ويجدر بنا الإشارة إلى أن من أشهر أعراض الحمل التي تواجه الحامل هي بعض المشكلات الهضمية، والتي تأتي نتيجة بعض التغيرات في الهرمونات إلى جانب تكوين الجنين والضغط الذي يحدث للمعدة والأمعاء بسبب كبر الجنين.

وكل ذلك يؤدي إلى عرقلة في عملية الهضم وبالتالي الإصابة بالإمساك، وبما أن التفاح به نسبة جيدة من الألياف الطبيعية، فإنه يساهم في علاج عسر الهضم وتحفيز حركة الأمعاء.

المساهمة في نمو العظام

يتضمن التفاح نسبة جيدة من عنصر الكالسيوم، وهذا المعدن من العناصر المطلوبة لتكوين عظام الجنين إلى جانب مساعدة الحامل على  تقوية عظامها، وتجنب الشد العضلي الذي قد يحدث للحامل بشكل مفاجئ.

كما أن له دور كبير بعد الولادة في منع خسارة هذا العنصر الغذائي وتقليل فرص الإصابة بهشاشة العظام والتهاب المفاصل، بفضل ما يحتويه من المكونات المضادة للأكسدة والالتهابات التي تقوي العظام.


اضرار التفاح في الشهور الاولى للحمل

كما ذكرنا فوائد التفاح للحامل يتحتم علينا ذكر بعض أضراره لأخذ الحيطة والحذر منه، ومن هذه الأضرار ما يلي:

قد ينتج عن تناول التفاح بلع البذور التي يحتوي عليها من الداخل، مما قد يؤدي إلى نتائج مؤلمة مثل، إصابة الجنين بالعيوب الخلقية وفقدان الجنين في بعض الأوقات.

يقوم التفاح بالتخلص من الإمساك التي قد يصيبها معظم الوقت أو الإسهال المزمن، ولكن في نفس الوقت قد يصيبها بانتفاخات في المعدة مما تشعر بالتثاقل الشديد وبالتالي يسبب لها آلام شديدة ، كما يؤثر على حركة قدميها بشكل ملحوظ.

يسبب آثار سلبية على الجهاز العصبي، مما يؤدي إلى الإحساس بتنميل أصابع اليدين والقدمين طيلة الوقت، وعلى المدى الطويل قد يقوم التفاح الأخضر بتغيير مظهر الأسنان واللثة.

ليس من العوامل المساعدة في التخلص من حالة القيء والغثيان التي تشعر بها الحامل في الشهور الأولى، بسبب ارتفاع نسبة الحامض به.

إذا تم الإفراط في تناول التفاح من قبل الحامل، فإنه يؤثر بشكل سلبي على الشعب الهوائية ومجري التنفس لديها، وهذا من شأنه يؤثر على الجنين وجهازه التنفسي.

المصادر:

هيلث لاين

مام جانكشن

بيرنتنج فرست كراي