الوزن الطبيعي للجنين في الشهر الخامس | هل يتأثر الجنين سلبيًا بزيادة الوزن أو نقصانه؟

الوزن الطبيعي للجنين في الشهر الخامس

شخصي الأعراض وأسباب الالم المحتملة بنفسك

يمر نمو الجنين بعدة مراحل منذ بداية الحمل، ويزداد وزنه بانتظام على مدار الأربعة أشهر الأولى حتى يصل إلى الوزن الطبيعي للجنين في الشهر الخامس وما بعده، فهو الآن في منتصف تلك الرحلة الطويلة الممتدة لتسعة أشهر، تشهد خلالها مجموعة من التطورات والتغيرات السريعة في نمو الجنين ووزنه، والتي تراقبها كل أم باهتمام كمؤشر على صحة الجنين وسلامة نموه، ويتأثر وزن الجنين زيادة أو نقصانًا بمجموعة من العناصر التي يجب أن تنتبه لها الحامل ليمر حملها بسلام دون التعرض لأي مخاطر قد تهدد سلامتها أو سلامة جنينها.

الوزن الطبيعي للجنين في الشهر الخامس

يسير نمو الجنين وزيادة وزنه بمعدل ثابت إلى حد ما، وتترتب عليه العديد من التغيرات والتطورات في طوله وشكله، وكذلك تظهر على الحامل العديد من الأعراض المرتبطة بتلك الزيادة مثل كبر حجم بطنها، وتمدد عضلات الرحم ليتسع لتلك الزيادة، ومن ثم الضغط على أعضاء الجهاز الهضمي والتنفسي والتأثير على كفاءة عملهم.

وتمر هذه الزيادة بأربعة مراحل هي:

الوزن الطبيعي للجنين في الشهر الخامس

الأسبوع الأول (18 من الحمل)

في هذا الأسبوع من الشهر الخامس يصل وزن الجنين إلى 141 إلى 190 جرام تقريبًا لزيادة طبقات جلده وبداية تكون عضلات جسمه، كما يزداد طوله ليصبح 14سم.

الأسبوع الثاني (19 من الحمل)

تتكون طبقة من الدهون تحت جلد الجنين، مما يزيد وزنه في هذا الأسبوع ليصبح 226 إلى 240 جرام، وهذه الطبقة الدهنية تعمل على بقائه دافئًا ليبدأ التحكم في درجة حرارة جسمه، وقد أصبح طوله حوالي 15 سم.

الأسبوع الثالث (20 من الحمل)

يزيد الوزن الطبيعي للجنين في الشهر الخامس بهذا الأسبوع ليبلغ حوالي 283 إلى 300 جرام نتيجة لبدء عملية تصلب العظام حيث تصبح عظامه أكثر صلابة وقوة بداية من عظام الساق، وقد بلغ طوله في هذا الأسبوع 16.5 سم.

الأسبوع الرابع (21 من الحمل)

360 إلى 400 جرام وهو وزن الجنين بنهاية الشهر الخامس مع تكون طبقة بيضاء اللون من الدهون تحمي جسمه الرقيق من أي خدوش قد تصيبه ويطلق عليها أحيانًا الجبنية، وطوله الآن 18 سم تقريبًا، والطبيب المختص هو الوحيد القادر على تحديد مدى ملائمة وزن الجنين لعمره في رحم أمه من خلال فحوصات الموجات فوق الصوتية، وكذلك مقارنتها بالحالة الصحية العامة له وللحامل وتاريخها المرضى والوراثي أيضًا.

اقرئي المزيد: حجم الجنين في الشهر الخامس وكيف يتطور جسمه أثناء هذا الشهر

العوامل المؤثرة على وزن الجنين في الشهر الخامس

هناك مجموعة من الأمور التي يجب أن تتجنبها الحامل لتفادي التأثير السلبي لها على وزن الجنين الطبيعي في الشهر الخامس مثل اتباع أنماط غذائية سيئة، أو تناول جرعات كبيرة من الكحوليات والمشروبات الغازية والمنبهات المحتوية على مادة الكافيين التي تؤثر على نمو الجنين وتطوره، وكذلك تؤخر وصوله للوزن الطبيعي له في تلك المرحلة، كذلك فهناك بعض الأمراض والمشكلات الصحية التي قد تزيد وزن الجنين أو تنقصه عن المعدل الطبيعي له في تلك المرحلة مثل إصابة الحامل بالسكري، أو السمنة المفرطة.

ومن العوامل الهامة والإيجابية لتعزيز نمو الجنين وزيادة وزنه ممارسة قدر من الرياضة البسيطة لتنشيط الدورة الدموية في جسم الحامل والذي يترتب عليه وصول أكبر قدر من المغذيات والعناصر الهامة من دم الحامل إلى جنينها، ومن ثم استفادته بها في تدعيم نموه وزيادة وزنه بالمعدل الصحي الطبيعي، على أن يتم ذلك تحت إشراف طبي مكثف.

تطور نمو الجنين مع الزيادة الطبيعية في وزنه

بجانب الوصول إلى الوزن الطبيعي للجنين في الشهر الخامس فهو يمر كل أسبوع من أسابيع هذا الشهر المميز والذي ينصف فترة الحمل، بعدة مراحل من النمو والتغيرات الفسيولوجية والجسدية والتي تظهر بسهولة في فحص الموجات فوق الصوتية مثل:

  1. تكون جهاز المناعة في جسم الجنين وزيادة حركته ونشاطاته داخل رحم أمه، فيتثاءب ويبتلع ويركل ركلات خفيفة تشعر بها الأم مع زيادة وزنه في الأسبوع الأول في الشهر الخامس.
  2. اكتمال نمو الطرفين السفلي والعلوي فهو يمتلك الآن يدين وقدمين صغيرين مع أظافر رقيقة، يربط بين عضلاته وبين دماغه مجموعة هائلة من الخلايا العصبية الدقيقة، وذلك عند وصوله إلى الأسبوع الثاني من الشهر الثامن وبلوغ وزنه 226 جرام تقريبًا.
  3. مع زيادة وزنه نسبيًا في الأسبوع الثالث من نفس الشهر فإنه يصبح مميز جنسيًا بشكل واضح، فتظهر أعضاؤه التناسلية ويمكن تحديد نوعه بسهولة من خلال فحص الموجات فوق الصوتية.
  4. في نهاية الشهر الخامس والوصول للوزن الطبيعي للجنين في هذه الفترة يصبح الجنين قادرًا على الحركة بحرية أكبر، وتكسو رأسه طبقة خفيفة من الشعر، كما أن كليتا الجنين قد اكتملت وبدأت في عملها في تنقية دم الجنين والتخلص من فضلاته في صورة بول.

قد يهمكِ: تعرفِ على أهم التطورات ومراحل نمو الجنين في الشهر الخامس

تطور نمو الجنين مع الزيادة الطبيعية في وزنه

العناصر الغذائية اللازمة للوصول إلى الوزن الطبيعي للجنين في الشهر الخامس

يتطلب الوصول إلى وزن الجنين الطبيعي في الشهر الخامس الالتزام بنظام غذائي صحي ومتكامل يمده بكافة احتياجاته من العناصر والمواد الغذائية اللازمة لنمو صحي سليم، تزيد فيه السعرات الحرارية التي تتناولها الأم بمعدل 300 سعر حراري يوميًا على الأقل عن الطبيعي، ويمكن الحصول على تلك الاحتياجات والمغذيات بشكل صحي بتناول عدد أكبر من الوجبات المتوازنة والمقسمة على مدار اليوم، والتي يجب أن تحتوي على كمية كافية من كلٕ من:

البطاطا

وذلك لما تحتويه من كمية وفيرة من الألياف الغذائية، والفيتامينات الهامة مثل فيتامين C وB6، وكذلك المعادن الضرورية لنمو الجنين وزيادة وزنه في الشهر الخامس مثل الحديد والبوتاسيوم، وهي تعمل أيضًا على بناء خلايا وأنسجة الجلد والعظام في جسم الجنين في تلك الفترة.

البقوليات

الهامة لإمداد الجسم باحتياجاته اليومية من البروتين وفيتامين B وحمض الفوليك الذي يحمي الجنين من العيوب الخلقية والتشوهات، إلى جانب جرعة ممتازة من الكالسيوم والحديد اللازمة لبناء العظام والعضلات والألياف الغذائية، وتتوفر في عدة صور متنوعة مثل الفاصوليا والفول والعدس والبازلاء.

اللحوم

سواء اللحوم الحمراء أو لحوم الدواجن والتي تعتبر من أهم المواد الغذائية التي تساعد على الوصول إلى الوزن الطبيعي للجنين في الشهر الخامس وذلك لما تحتويه من بروتينات وحديد تساعد في بناء الكتلة العضلية والعظمية في جسمه، بالإضافة إلى حماية الحامل نفسها من الأنيميا وفقر الدم.

الخضروات الورقية

الخضروات هامة جدًا ولا يجب أن يخلو منها وجبة من وجبات الحامل يوميًا حيث تمد الجسم بجرعة عالية من مضادات الأكسدة والألياف الطبيعية والكالسيوم، ومجموعة كبيرة من الفيتامينات التي تضمن نمو جسم الجنين وأجهزته الحيوية بشكل صحي وبالتالي تحقيق الوزن الطبيعي للجنين خلال أشهر الحمل المختلفة.

الأسماك والمأكولات البحرية

الأسماك من الأطعمة الغنية بمركب أوميجا 3 وهو من أهم الأحماض الدهنية اللازمة لنمو الجنين وزيادة وزنه، إلى جانب نسبة كبيرة من البروتين الهام لبناء الكتلة العضلية بالجسم مما يزيد وزنه بشكل صحي بمعدل طبيعي.

اقرئي المزيد: تغذية الجنين في الشهر الخامس وأهم العناصر الغذائية

الآثار الجانبية للزيادة عن الوزن الطبيعي للجنين في الشهر الخامس

الآثار الجانبية للزيادة عن الوزن الطبيعي للجنين

من المخاطر التي قد تهدد الجنين في الشهر الخامس نتيجة لارتفاع وزنه بصورة كبيرة واستمرار هذه الزيادة لآخر شهور الحمل:

  1. الخضوع للولادة القيصرية، حيث قد تؤدي الولادة الطبيعية مع الوزن الزائد إلى بعض المخاطر كحدوث نزيف للحامل أو الولادة المتعسرة ونقص الأكسجين للجنين.
  2. إصابة جزء من أجزاء جسم الجنين عند خروجه مثل كسور الكتف أو تضرر أعصاب اليدين.
  3. هبوط معدل سكر الدم بعد الولادة، فيما يسمى باليرقان.

وجدير بالذكر أن نقص الوزن أيضًا هو جانب مقلق بالنسبة لصحة الجنين وجهازه المناعي، فتزيد نسبة إصابته بالمشاكل الصحية والأمراض، وعلاج هذه المشكلة يتمثل في اتباع نظام صحي متكامل يعزز نمو الجنين وزيادة وزنه.

وفي الختام فإن على الحامل متابعة نمو صغيرها والاطمئنان على الوزن الطبيعي للجنين في الشهر الخامس وبصورة منتظمة لتفادي أي مخاطر قد تترتب على حدوث خلل في معدل هذه الزيادة في مختلف مراحل الحمل للوصول إلى لحظة استقبال هذا القادم الجديد بصحة تامة ووزن مناسب.

المصادر:

ويب ام دي 

بيبي سنتر

ابوت كيدز هيلث

فريق تِرْياق
يضم موقع تِرْياق فريقاً محترفاً من الكتَّاب وصناع المحتوى المتخصصين بمجالات مختلفة، إلى جانب خبراء ومدربي موقع تِرْياق الذين يشاركون خبرتهم في صياغة المقالات، ويعمل فريق الكتَّاب وصنَّاع المحتوى في تِرْياق على تقديم مقالات موضوعية وعلمية من خلال مراجعة أحدث الدراسات والأبحاث، وتزويد القارئ بالمراجع والمصادر في نهاية كل مقال.