أفضل تمارين رياضية للحامل لتخفيف الوزن | تعرف عليها الأن

تمارين رياضية للحامل لتخفيف الوزن

تعاني معظم النساء الحوامل من مشاكل زيادة الوزن، مما يؤدي بهن إلى عدم الحركة بشكل جيد؛ وذلك لتأثير الوزن على القدمين، ويوجد تمارين رياضية للحامل لتخفيف الوزن، ومن السهل أن تقوم بها لكي تفقد وزنها الزائد بدون أي أضرار للجنين، كما أن التمارين الرياضية هي من أحد العادات المفيدة التي تفيد الحامل وتفيد الجنين بنفس الوقت، حيث أنها تقلل من أحساس الأم بمشاكل آلام الظهر التي تعاني منها عند النوم.

تمارين رياضية للحامل لتخفيف الوزن

يوجد بعض التمارين الرياضية التي تستطيع المرأة الحامل أن تقوم بها بكل سهولة، بدون أن تتسبب لها بعض المشاكل الصحية أو للجنين، وهي ما يلي:-

تمارين رياضية للحامل لتخفيف الوزن

تمارين السباحة:-

تعد السباحة من أهم تمارين رياضية للحامل لتخفيف الوزن، إذ أنها تستطيع القيام بها بكل سهولة وبدون أي أضرار للأم أو للجنين، كما تتميز رياضة السباحة بأنها سهلة على الأم حيث تعمل على استرخاء الجسم وعدم التحميل على المفاصل، كما أن السباحة من خلالها تشعر المرأة بالكثير من الراحة وخفة الوزن مهما كانت حجم البطن، ولكن يجب قبل ممارسة السباحة أن تستشير الطبيب المعالج، حتى يتم التأكد من قدرتك الصحية على ممارسة تمارين رياضية للحامل لتخفيف الوزن والحصول على الوزن المثالي.

التمارين الهوائية:-

تعد التمارين الهوائية من التمارين الهامة للحفاظ على صحة الجسم بشكل عام وخسارة الوزن الزائد بشكل خاص، وذلك لكون هذه التمارين تساعد على سلامة الرئتين والجهاز التنفسي من الأصابة بالأمراض المختلفة، وتساعد التمارين الهوائية في قوة عضلة القلب وإفراز هرمون الأندروفين المساهم في الأحساس بالسعادة وزيادة الصحة بالجسم، كما أن التمارين الهوائية هي تمارين رياضية للحامل لتخفيف الوزن، وتستطيع ممارستها لهذا الغرض، ولكن يوجد بعض التمارين التي يجب أن تتجنبها المرأة الحامل مثل تمارين القفز والركل السريع، ومن التمرين الهوائي المسموح للمرأة الحامل أن تمارسه هو ملامسة قدم واحدة للأرض، وذلك لكونها تساعد على أرتخاء المفصل وعدم الشعور ببعض الألأم به، كما أن هذا التمرين تساعد على سلامة عضلات الحوض والحفاظ على صحته.

المشي السريع:-

تعد رياضة المشي من أفضل الرياضات للأشخاص غير المعتادين على ممارسة الرياضة، كما أن المشي السريع من تمارين رياضية للحامل لتخفيف الوزن والحصول على الوزن الصحي، كما أنه يساعد الدورة الدموية بالجسم للقيام بعملها بشكل طبيعي، ولكن يجب على المرأة الحامل إذا ما اتجهت لرياضة المشي السريع، يفضل أن تختار طريق أملس ولا تتعرض للصعود والهبوط أثناء المشي حتى لا تشعر بالأجهاد وتفقد أتزانها.

ركوب الدراجات:-

تعد رياضة ركوب الدراجات للحامل هي أحد الرياضات السهلة التي تستطيع أن تمارسها بكل سهولة، وخاصةً في الشهور الأولى من الحمل، وذلك لكون رياضة ركوب الدرجات تعمل على تنظيم عمل عضلة القلب وتنظيم الدورة الدموية بالجسم، نهيك عن كونها تقلل من الوزن الزائد بالجسم.

رياضة اليوجا:-

تعد رياضة اليوجا هي من الرياضيات السهلة للمرأة الحامل أن تمارسها بكل سهولة، كما أنها تدعم الكثير من الفوائد المختلفة، مثل تقوية العضلات بالجسم، كما أن اليوجا تعمل على تنشيط الدورة الدموية بالجسم وضبط ضغط الدم.

اقرئي المزيد: تمارين اليوغا للحامل في الشهور الأولى | فوائدها، أنواعها، الاحتياطات والمحاذير

رياضة الأيروبكس:-

هي واحدة من التمارين الهوائية التي تساعد على تخفيف الوزن بالجسم، كما أنها تساعد على حماية الجهاز التنفسي وبناء العضلات بالجسم، وهي من التمارين الممتعة والتي تشعرك بالسعادة والراحة والأسترخاء.

تمارين رياضية خلال الشهور الأولى للحمل

خلال الشهور الأولى للحمل يمكنك ممارسة التمارين الرياضية بشكل طبيعي، ولكن يجب في البداية أن تبدائي بالتمارين الخفيفة، مثل ممارسة المشي والأيروبكس، وتعد من فوائد الرياضة للمرأة خلال الشهور الأولى كبيرة، وذلك لكونها تعمل على تحسين المزاج والتمتع بالصحة أثناء الحمل والبعد عن مشاكل الآلام بالجسم التي تتعرض لها المرأة الحامل، خاصة أثناء النوم، كما أن ممارسة التمارين الرياضية تساعد على الولادة الطبيعية وتجنب الولادة القيصرية وحماية الأم من الإصابة بمشاكل سكر الحمل والحماية من الإصابة بمشاكل البواسير والقيء أثناء الشهور الأولى للحمل.

متى تتسبب لكي التمارين الرياضية ببعض المشاكل

إذا شعرتي ببعض الأعراض أثناء أو بعد الأنتهاء من التمارين الرياضية، فيجب عليكي تجنب ممارسة الرياضة، وذلك لكونك تقومين بتعريض الجسم للمزيد من الضغط والمشاكل الصحية، ومن ضمن هذه الأعراض ما يلي:-

  • الألتهابات المهبلية.
  • زيادة ضربات القلب والشعور بعدم القدرة على التنفس بشكل جيد.
  • التعرض لمشاكل الغثيان والقيء.
  • وجود بعض الآلام بمنطقة البطن، وعدم الشعور بحركة الجنين.
  • وجود بعض المشاكل بالرؤية.
  • التعرض لبعض الآلام بالقدمين.
  • التعرض لمشاكل الدوخة والإغماء.

أهمية التمارين الرياضية للمرأة الحامل

أهمية التمارين الرياضية للمرأة الحامل

التمارين الرياضية التي تمارسها المرأة الحامل قد يتقبلها البعض ولا يتقبلها البعض الأخر، وذلك من خلال إذا كانت ذات صحة سليمة ولا تعاني من مشاكل صحية أو تعاني من بعض المشكلات المختلفة، أما إذا كانت معتادة على ممارسة الرياضة قبل الحمل، فلا بأس إذا اكتمل برنامجها الرياضي أثناء حملها، بل سيكون ذلك مفيد لها في الحفاظ على صحتها وصحة الجنين، وإذا كانت لم تعتاد على ممارسة التمارين الرياضية من قبل الحمل، فيمكنها البدء في تمارين رياضية للحامل لتخفيف الوزن، وتكون البداية مع التمارين الخفيفة، ويجب قبل البدء في ممارسة التمارين الرياضية أن يتم استشارة الطبيب المعالج بالنسبة لها، ومن فوائد التمارين الرياضية للحامل بشكل عام ما يلي:-

  • حماية الأم من التعرض للولادة القيصرية.
  • تقليل الوزن الزائد بالجسم والتمتع بوزن صحي.
  • تعديل المزاج بشكل عام، وحماية الجسم من التعرض لمشاكل التوتر والأكتئاب.
  • تحافظ على صحة الأم من التعرض لأمراض مختلفة قد تتعرض لها الحامل مثل مرض سكر الحمل وغيره.
  • ضبط معدل التنفس بشكل طبيعي.
  • الحفاظ على صحة الجهاز التنفسي وضبط معدل عمل الرئتين.
  • مساعدة المعدة في القيام بوظائفها بشكل طبيعي والحماية من التعرض لمشاكل الأمساك.
  • النوم بشكل طبيعي.

قد يهمكِ: الرياضة للحامل | أنواع التمارين المناسبة خلال أشهر الحمل المختلفة

طرق أمنة لتخفيف وزن الحامل

يوجد العديد من الطرق الأمنة التي يمكن للحامل الأعتماد عليها بكل سهولة دون الخوف للتعرض لبعض الوعكات الصحية لقدر الله أو الخوف على صحة الجنين، ويوجد بعض العادات الغذائية التي يجب على المرأة الحامل أن تلتزم بها، وهي ما يلي:-

تناول الحبوب البنية:-

تستطيع الحامل أن تحافظ على وزنها عن طريق تناول المأكولات الغذائية التي لا تعمل على زيادة وزن الجسم، ومن ضمن هذه الوجبات، تناول الحبوب البنية والموجودة في الأرز البني أو المكرونة البنية، حيث أن هذه الحبوب تقلل من فرص زيادة وزن الجسم وفي نفس الوقت تحافظ على صحة الجسم أثناء الحمل.

تناول البروتينات خالية الدهون:-

مثل الأسماك والفراخ منزوعة الجلد واللحوم الطازجة، وتعتمد هذه اللحوم في الأساس على عنصر البروتين المهم لصحة الجسم، كما أن نسبة السعرات الحرارية والدهون بهما قليلة، فبالتالي تساعد على تقليل وزن الجسم وفي نفس الوقت الحفاظ على صحة الجسم.

تناول السعرات الحرارية المناسبة:-

يجب على المرأة الحامل أن تلتزم بتناول السعرات الحرارية في اليوم بنسبة لا تقل عن 1700، وذلك لتساعد على تغذية جسمها وتغذية الجنين، وبالتالي يجب زيارة الطبيب المعالج وتحديد نسبة السعرات الحرارية المناسبة لكي والتي في نفس الوقت لا تزيد بوزن الجسم.

الخاتمة

تمارين رياضية للحامل لتخفيف الوزن كثيرة ومتعددة يمكنك ممارستها بشكل طبيعي، ولكن يجب الأبتعاد عن التمارين القوية والبدء بالتمارين الخفيفة حتى لا تتعرضي لمشاكل صحية لقدر الله.

المصادر:

تومييز 

هيلث لاين

فريق تِرْياق
يضم موقع تِرْياق فريقاً محترفاً من الكتَّاب وصناع المحتوى المتخصصين بمجالات مختلفة، إلى جانب خبراء ومدربي موقع تِرْياق الذين يشاركون خبرتهم في صياغة المقالات، ويعمل فريق الكتَّاب وصنَّاع المحتوى في تِرْياق على تقديم مقالات موضوعية وعلمية من خلال مراجعة أحدث الدراسات والأبحاث، وتزويد القارئ بالمراجع والمصادر في نهاية كل مقال.