حاسبة التبويض للحمل بولد | أكثر الطرق فعالية للحصول على مولود صبي

حاسبة التبويض للحمل بولد

شخصي الأعراض وأسباب الالم المحتملة بنفسك

هناك رغبة عارمة بين النساء بإنجاب الذكور، لذلك وضعنا لكم في موقع ترياق حاسبة التبويض للحمل بولد، فعملية التبويض تعد هي المرحلة الأولى لحدوث الحمل حيث يتم تلقيح البويضة بالحيوان المنوي داخل قناة فالوب، ولزيادة فرصة الحمل بمولود ذكر، ما عليك سوى متابعة قراءة المقال للنهاية حتى تتعرفي على كل التفاصيل الهامة بحاسبة التبويض للحمل بولد.

حاسبة التبويض للحمل بولد

أدخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لديكِ (سنة/يوم/شهر)
طول الدورة
طول فترة الحيض (النزيف المهبلي)
قم بإدخال جمبع القيم بشكل صحيح
01 - طول فترة الطّمث
02 - أيام امنة مشروطة
03 - أيام الإباضة
04 - يوم مناسب للحمل ببنت
05 - يوم مناسب للحمل بولد
06 - الأيام غير المواتية للحمل

ملاحظة: يرجى العلم ان جميع الأرقام تقديرية.

بالفعل لقد توصلت الدراسات العلمية إلى وجود بعض الأشياء والاستخدامات التي من شأنها العمل على زيادة فرصة الحمل بمولود ذكر، لذلك تم اكتشاف حاسبة الإباضة لإنجاب ذكر، فهي تعد كالآلة الحاسبة التي تعمل على توقع جنس المولود، حيث يحدث ذلك بأوقات التبويض ويكون من خلال توقيت حدوث الحمل وعُمر الأم.

تعتمد آلة حاسبة التبويض للحمل بولد على أفكار قديمة نشأت بالصين، بينما حديثًا يمكن استكشاف نوع الجنين من خلال الأشعة، والجدير بالذكر أنه تم اكتشاف بعض الأشعة حديثًا مثل أشعة الموجات فوق الصوتية، والتي تعمل على حساب الإباضة اعتمادًا على حساب أيام الدورة الشهرية للمرأة، كما أثبتت جميع الدراسات العلمية أن أفضل الأوقات للحمل بولد هي القيام بالعلاقة الحميمة قبل التبويض بيومين على الأغلب.

حساب أيام التبويض

تعد فترة الإباضة فترة صغيرة جدًا، وتتكرر كل شهر حيث أنها تتراوح بين اثنى عشر ساعة إلى أربعة وعشرون ساعة، وتوجد عدة دلالات لكي تعرفي على فترة التبويض من خلال ما يلي:

  • يمكن بكل سهولة ويسر استعمال الاختبارات الخاصة بالإباضة فهي تعمل على تحديد موعد التبويض قبل حدوثه ب12ساعة إلى 24ساعة، ويمكن ملاحظة ذلك بشكل واضح في نسبة هرمون LH.
  • شعور المرأة بآلام وتقلصات بمنطقة أسفل البطن وغالبًا تظهر بجانب واحد، فالشعور بتلك الآلام دليل وبرهان على انطلاق البويضة من المبيض.
  • حدوث بعض التغيرات الهرمونية داخل جسم المرأة، حيث تختلف درجات الحرارة الخاصة بالجسم وترتفع درجات طفيفة قد تتراوح ما بين نصف أو درجة كاملة.
  • غالبًا تحدث الإباضة بالمنتصف للمدة الخاصة بنزول الدورة الشهرية، حيث أن المتوسط لأيام الدورة الشهرية ” الطمث” عند معظم النساء إلى 28يومًا من بداية نزولها، فتصبح الفترة الخاصة بالإباضة تتراوح ما بين 14، 15، 16.
  • هناك آلة حاسبة للتبويض والتي تعمل على تحديد موعد التبويض بالتدقيق، من خلال كتابة تاريخ أول أيام الدورة الشهرية تلقائيا تحصلين على المواعيد الخاصة بالتبويض.

بعض الارشادات لزيادة فرصة الحمل بولد

بالإضافة إلى حاسبة التبويض للحمل بولد يوجد العديد من الطرق الأخرى لكي تساعد المرأة على الحمل وإنجاب صبي ونذكر من تلك الارشادات ما يلي:

  • الحرص على إقامة علاقة حميمة بأول يوم من الأيام الخاصة بالإباضة.
  • يفترض المداومة على إقامة علاقة حميمة بأيام فردية للشهور الميلادية خاصةً بأوقات الإباضة.
  • يجب الامتناع عن ممارسة العلاقة الحميمية قبل ثمانية أيام من التبويض وذلك حتى يتمكن الرجل من تجميع أكبر عدد ممكن من الحيوانات المنوية المحملة بالكروموسوم x.
  • لابد وأن تتخطى رغبة الرجل بإقامة العلاقة الحميمة أكثر من الأنثى، للحصول على مولود ذكر.
  • هناك علاقة ارتباطية أثبتتها الرسائل العلمية وهي أنه كلما كان عدد الحيوان المنوي عند الرجل أكثر كلما كان فرصة وجود الحيوانات منوية محملة بجينات الذكور أكثر، حتى تتمكن من الوصول إلى البويضة بسهولة ويتم تلقيحها بصورة سهلة.
  • لابد من عمل بيئة قلوية للمهبل لكي تتمكن الحيوانات المنوية الخاصة بالذكور التعايش بها والمحافظة عليها.

أعراض تؤكد الحمل بولد

يوجد عدة أعراض ذكرتها الدراسات الطبية والعلمية التي تعمل على التوقع بجنس المولود من خلال حاسبة التبويض للحمل بولد ما يلي:

لون البول

هناك أبحاث أكدت على أن حاسبة الإباضة لإنجاب ذكر على أن طبيعة لون البول يعتبر كواحدة من أحد علامات الإشارة بالحمل بذكر، حيث أن لون البول كلما كان داكنًا دلَّ ذلك على الحمل بولد، وعلى العكس كلما كان لون البول فاتح دلَّ على الحمل بأنثى.

شكل البطن

قد يعتقد البعض أنه كلما ارتفعت البطن لأعلى دلَّ ذلك على الحمل ببنت، وأنه كلما كان ارتفاع البطن للأسفل كان ذلك دليل على الحمل بولد، ولكن أوضحت حاسبة التبويض للحمل بولد بالإضافة إلى أبحاث كثير من العلماء بمجال طب الولادة أنه لا صحة لشكل البطن وعلاقتها بنوع الجنين.

 نبضات الجنين

أثبتت الدراسات العلمية مؤخرًا بالاستناد إلى حاسبة التبويض للحمل بولد أن عدد نبضات قلب الأنثى داخل بطن الأم ما يقارب من 140 نبضة بالدقيقة الواحدة، في حين أن عدد نبضات قلب الولد أقل من 120 نبضة بالدقيقة الواحدة.

غثيان الصباح

لقد انتشرت شائعات واعتقادات بأن الغثيان بالصباح يكون دليلًا قوياً على الحمل ببنت ولكن الدراسات العلمية أكدت غير ذلك.

حاسبة الإباضة لإنجاب ذكر

تعد تلك الطريقة من أكثر الطرق فعالية في معرفة أنسب الأوقات حيث ارتفاع نسبة الخصوبة مما يساهم بشكل مباشر في زيادة فرصة احتمال حدوث حمل بشكل عام وذلك من خلال:

  • تحديد موعد أول يوم بأيام الحيض “الدورة الشهرية “.
  • اليوم/الشهر/السنة.
  • الفترة الزمنية المحددة بين الدورة الشهرية والأخرى، غالبًا تكون ثمان وعشرون يوماً.
  • نقوم بعمل حاسبة التبويض للحمل بولد عن طريق تحديد الأيام الأكثر مناسبة للحمل بولد.

أفضل الشهور للحمل بولد

من خلال حاسبة التبويض للحمل بولد، أكدت عدة دراسات أن اختلاف الشديد لدرجات الحرارة تؤثر بشكل واضح على تحديد نوع الحيوانات المنوية التي تقوم بتلقيح البويضة، حيث أوضحت الدراسات التي أقيمت بإيطاليا أن أفضل الشهور للحمل بولد هي شهور فصل الخريف خاصة شهر أكتوبر.

خطوات زيادة احتمالية الحمل بولد

أثبتت العديد من الدراسات الأمريكية نقلاً عن أطباء أمراض النساء والتوليد أن هناك عدة خطوات يجب الالتزام بها وذلك لزيادة فرصة حدوث الحمل بولد والتي منها:

  • هناك وضعية معينة عند ممارسة العلاقة الحميمة يجب الالتزام بها.
  • يفضل وصول المرأة إلى مرحلة النشوة قبل الرجل، لكي تحافظ على قلوية المهبل.
  • يشترط أن تكون الحيوانات المنوية تتسم بالأعداد المرتفعة وتكون حية.
  • تجنب إقامة العلاقة الحميمة قبل الإباضة.
  • الابتعاد عن تناول الحليب ومشتقات الألبان.
  • تجنب الشوكولاتة والمكسرات وصدف البحر.
  • يجب تكرار العلاقة الحميمة أثناء أيام التبويض.

نظرية شيتلس للحمل بولد

لقد أجرى الطبيب لاندروم شيتلس العديد من الدراسات وذلك للتأكد من عدة مسلمات أوضحها بكتابه الشهير “اختيار جنس الجنين” والتي منها ما يلي:

  • حدوث العلاقة الحميمة بوقت أيام التبويض بعمل بشكل مباشر على زيادة احتمال الحمل بولد، حيث أوضح شيتلس أن السائل المنوي يحتوى على نوعين مختلفين من الحيوانات المنوية وهما الكروموسوم( y) والاخر الكروموسوم (x).
  • قال تشيلس أن الكروموسوم(x) يكون مسؤولًا عن الحمل بالإناث، في حين أن الكروموسوم(y) مسؤول عن الإنجاب الذكور.
  • ويتميز الكروموسوم(y) بالصغر والضعف والموت السريع لذلك يفضل إقامة العلاقة الحميمة بوقت قريب جدًا من أيام التبويض.
  • حتى يتم التلقيح المباشر للبويضة من قِبل الحيوان المنوي(y) مما يعمل على زيادة فرصة الحمل بولد.
  • علاوة على ذلك أوضح شيتلس الأهمية البالغة لقلوية البيئة التي توضع بها الحيوانات المنوية، لذلك ينصح لاندروم شيتلس بضرورة استخدام دش مهبلي، وذلك للتخلص من جميع الكروموسومات(x)، مما يزيد من فرصة الحمل بولد.

ماهي علاقة أيام التبويض بالحمل بولد

أوضحت كثير من الدراسات أنه توجد علاقة مباشرة بين الأيام الخاصة بالتبويض لدى المرأة وبين حدوث حمل خاصة بمولود ذكر، لذلك يوجد عدة طرق تسهل على الزوجين فرصة الحصول على حمل بولد من ضمنها:

  • حاسبة التبويض للحمل بولد حيث أن تلك الطريقة تعد من أشهر الطرق الفعالة والفريدة وأيضًا المختصة بشكل مباشر عن حدوث الحمل بالذكور.
  • أكدت عدد من الدراسات العلمية على أن الحجم الملائم للبويضة للحمل بالذكور يصل إلى 22ملم فتكون بهذا  الحجم صالحة للتخصيب وإنتاج حمل بولد بنسبة تتخطى 98℅.

حاسبة أيام التبويض بعد الدورة

لكي تتضاعف الفرصة لحدوث حمل من خلال حاسبة التبويض للحمل بولد ما عليكِ سوى:

  • معرفة مواعيد أيام التبويض، لذلك يجب حساب الفترة الخاصة بالتبويض استنادًا إلى تسجيل موعد اليوم الأول لنزول الطمث واليوم الأخير.
  • كم يومًا يستمر نزول الطمث ويكون ذلك واضحًا من خلال كتابة البيانات التالية.
  • اليوم/الشهر/السنة/كم المدة التي يتم بها انقطاع الطمث وذلك من خلال حاسبة التبويض للحمل بولد.

ها قد وصلنا لنهاية المقال فالحمل بالذكور أو الإناث يعد هبة من عند الله سبحانه وتعالى،ولكن هناك بعض النظريات والأبحاث والرسائل العلمية التي أجريت لزيادة احتمالية الحمل بولد كما ذكرناها بالمقال.

“لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ يَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ إِنَاثًا وَيَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ الذُّكُورَ “.

مقالات قد تعجبك

 

فريق تِرْياق
يضم موقع تِرْياق فريقاً محترفاً من الكتَّاب وصناع المحتوى المتخصصين بمجالات مختلفة، إلى جانب خبراء ومدربي موقع تِرْياق الذين يشاركون خبرتهم في صياغة المقالات، ويعمل فريق الكتَّاب وصنَّاع المحتوى في تِرْياق على تقديم مقالات موضوعية وعلمية من خلال مراجعة أحدث الدراسات والأبحاث، وتزويد القارئ بالمراجع والمصادر في نهاية كل مقال.