حاسبة التبويض للدورة الغير منتظمة | إليكِ أهميتها وكيفية تحديدها

حاسبة التبويض للدورة الغير منتظمة

شخصي الأعراض وأسباب الالم المحتملة بنفسك

ترجع أهمية حاسبة التبويض للدورة الغير منتظمة خاصةً، ولصحة جسم المرأة بوجه عام إلى اعتماد عملية الحمل على إتمام عملية التبويض بشكل صحيح ومنتظم، الأمر الذي يتحكم في خصوبة المرأة وفرص تحقيق حلم الإنجاب بشكل كبير، حيث وُجد أن الدورة الشهرية غير المنتظمة قد تؤدي إلى تأخر الإنجاب أو العقم بنسبة تتراوح ما بين 30 إلى 40٪ من الحالات، كما يمكن استخدام حاسبة التبويض وتحديد موعد الإباضة على موقع ترياق في تنظيم الإنجاب وتحديد النسل، وهي أيضا تساعد على توقع موعد الطمث القادم مما يساعد الانتباه إلى هذا الأمر عند وضع الخطط الحياتية القادمة من سفر أو احتفال أو غيرها.

حاسبة التبويض للدورة غير المنتظمة

تتم عملية التبويض نتيجة إفراز مبيض واحد من المبيضين بويضة ناضجة كل شهر بالتبادل قبل موعد الحيض ب14 يوم تقريبًا، والتي تعيش في قناة فالوب لمدة تتراوح ما بين 12 إلى 24 ساعة وهي فترة تبويض المرأة في هذا الشهر، والتي تبحث عنها المرأة عند استخدام حاسبة التبويض للدورة الغير منتظمة خاصةً، ويتم فيها عملية الإخصاب لينتج الحمل، وتعيش أيضًا من 3 إلى 4 أيام في المبيض.

إذا ما لم يتم تخصيبها في تلك الفترة يطردها الجسم في صورة دم الحيض، لذلك يساعد تحديد موعد هذه الفترة الهامة إلى زيادة فرصة حدوث الحمل، أو منعه بتجنب التقاء الزوجين فيها، وأي خلل في هذه العملية الحيوية الدقيقة والهامة يؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية، وتواجه المرأة مشكلة عند محاولة تحديد تلك الفترة في هذه الحالة باستخدام حاسبة الإباضة للدورة الغير منتظمة.

خطوات حساب موعد التبويض

من السهل استخدام حاسبة التبويض والتي يتلخيص عملها في عدد من الخطوات البسيطة تبدأ من:

  1. تسجيل موعد آخر دورة شهرية، على أن يتم ذلك بشكل صحيح وبكل دقة؛ لأنه الأساس الذي تقوم عليه هذه العملية.
  2. إدخال المدة المستغرقة بين الدورتين، والتي تختلف من امرأة إلى أخرى حسب طبيعة جسمها والظروف الخارجية المؤثرة على الجسم مثل الحالة النفسية أو تناول بعض الأدوية، وعادةً ما تتراوح ما بين 21 و28 يوم.
  3. لتتم الخطوة الأخيرة بالضغط على “حساب يوم التبويض” لتظهر فورًا الموعد المحدد ليوم التبويض بكل دقة، مع إمكانية حساب ذلك بالتقويم الهجري أو الميلادي، وهذا كله في حالة انتظام موعد الطمث، أما في حالة عدم انتظامه فيصعب القيام بذلك.

حساب موعد التبويض للدورة غير المنتظمة حسابيًا

نتيجة لتعذر استخدام حاسبة التبويض للدورة الغير منتظمة، يجب على المرأة عند عدم انتظام موعد دورتها الشهرية والرغبة في حساب موعد التبويض للتخطيط لحدوث حمل أو غيره من الأسباب الصحية، أن تقوم بمتابعة منتظمة لموعد نزول الدورة الشهرية مرات متتابعة ولفترة طويلة وتسجيل موعد كل مرة، ويفضل أن يستمر ذلك لمدة 6 دورات متتابعة وحساب المدة بين كل دورتين.

تحديد أقصى وأقصر مدة استغرقها غياب الدورة في المرات الست، ليتم طرح 14 يوم من الحد الأدنى لغياب الدورة، وكذلك طرح 11 يوم من الحد الأقصى لغياب الدورة، لتتراوح فترة التبويض بين ناتج كل منهم، كما يمكن اللجوء إلى الطبيب والمتابعة المنتظمة للتبويض من خلال أشعة الموجات فوق الصوتية سواء على بطن المرأة أو الأشعة المهبلية للوقوف على سلامة المبيضين والرحم، وكذلك سلامة عملية إنتاج البويضات.

الاختبار المنزلى للتبويض

هو جهاز بسيط يمكن الحصول عليه من الصيدليات وإجرائه في المنزل، لمعرفة إذا ما كانت هذه الفترة هي فترة التبويض للسيدة، وهو يشبه في عمله اختبار الحمل المنزلي إلى حد كبير، حيث يتم استخدامه بوضعه في كمية قليلة من البول ليقيس نسبة الهرمونات التي تسبق عملية التبويض في الجسم مثل الهرمون (LH) المسئول عن تنشيط الجسم الأصفر.

أعراض عملية التبويض الفسيولوجية

بعيدًا عن استخدام حاسبة التبويض للدورة الغير منتظمة، تظهر بعض العلامات والأعراض الدالة على مرور الجسم بفترة التبويض، وميلاد بويضة جديدة بالرحم، والتي تختلف من امراة لأخرى حسب العديد من العوامل، وهذه الأعراض هي:

زيادة الإفرازات المهبلية

هي إفرازات لزجة كثيفة تظهر بشكل ملحوظ خلال فترة التبويض، وعادةً تكون شفافة فيما يشبه زلال البيض، مع وجود بعض الإفرازات والمخاط بعنق الرحم.

ارتفاع درجة حرارة الجسم

ترتفع درجة حرارة جسم المراة في فترة التبويض نتيجة لإنتاج البويضة الناضجة من المبيض، ووجودها في قناة فالوب في انتظار التخصيب، وكذلك الاضطرابات الهرمونية وزيادة الهرمونات الأنثوية الناتجة عن ذلك الأمر.

تحجر وانتفاخ الثديين

تصاب الحامل بثقل في الثديين وتحجرهما، والذي يصاحبه بعض الألم في بعض الحالات في فترة الإباضة، وهي من العلامات التي تدل على مرور الجسم بفترة الإباضة دون اللجوء إلى حاسبة الإباضة للدورة الغير منتظمة.

آلام وتقلصات أسفل البطن

تشعر المرأة في فترة التبويض بتقلصات مؤلمة بعنق الرحم ومنطقة أسفل البطن والظهر، كما يصاب المبيض الذي ينتج البويضة في هذا الشهر ببعض الآلام الطفيفة.

نصائح للحصول على دورة شهرية منتظمة

يمكن اتباع بعض النصائح والإرشادات التي تساعد بصورة كبيرة على الحصول على تنظيم عملية التبويض وانتظام الحيض، ومن ثم استخدام حاسبة التبويض للدورة الغير منتظمة مثل:

التدخل الطبي

ذلك للوقوف على السبب الأساسي تأخر وعدم انتظام الحيض، فعادةً ما يكون عدم الانتظام عرض لمشكلة صحية أكبر مثل تكيس المبايض أو اضطرابات وظائف وهرمونات الغدة الدرقية، ليقوم الطبيب بعمل الفحوصات اللازمة مثل فحص الموجات فوق الصوتية، وبعض التحاليل والاختبارات المعملية، والتي يتم من خلالها وصف بعض الأدوية والعقاقير المناسبة للحالة، والتي تعالج المشكلة وتعزز عملية انتاج البويضات بالرحم وتنظم المعدل الشهري للطمث.

ممارسة قدر من الرياضة

فلا يخفى التأثير الإيجابي للرياضة على الصحة العامة للجسم وأجهزته الحيوية بوجه عام، وكذلك قد ثبت فاعلية الحصول على وقت بسيط لممارسة بعض أنواع الرياضات ولو المشي لمدة نصف ساعة يوميًا، على تنشيط الدورة الدموية بالجسم، مما يحسن من انتظام عملية التبويض وحدوث الدورة الشهرية، الأمر الذي يزيد من فرص الحمل والإنجاب، الأمر الذي تساعد حاسبة التبويض للدورة غير المنتظمة على حدوثه بصورة كبيرة.

نظام غذائي صحي ومتوازن

يلعب الغذاء المتكامل والصحي دور بارز في تعزيز وظائف أجهزة الجسم الحيوية، ومن ضمنها الجهاز التناسلي للمرأة مبيضيها والتي تعمل بمثابة مصنع البويضات في الجسم، وهناك مجموعة من الأعشاب المفيدة في ذلك الصدد مثل البردقوش واليانسون والقرفة وغيرها من الأعشاب الطبيعية المنتشرة من حولنا، كما يساعد تناول الأسماك الغنية بأوميجا 3 والأحماض الدهنية الصحية، وكذلك الرمان والبقدونس على قيام الجسم بتنظيم تلك العملية الحيوية.

نموذج عملى لحساب فترة التبويض

يمكن استخدام حاسبة التبويض في حالة انتظام الدورة الشهرية للمرأة بالتقويم الميلادي كالتالي: على اعتبار أن أخر دورة بدأت في يوم 24 من شهر أغسطس، والعادة عند هذه السيدة تستغرق الفترة لحدوث الدورة التالية 28 يوم فعند إدخال هذه المعطيات إلى الحاسبة فنحصل على موعد إنتاج البويضة وأيام فترة الإباضة والتي تكون المرأة بها مستعدة لحمل إذا ما تم الجماع بها، هي الفترة ما بين 5 و9 من شهر سبتمبر من نفس السنة.

نموذج عملي لحساب الإباضة للدورة غير المنتظمة

يصعب استخدام حاسبة التبويض للدورة الغير منتظمة، وفي حالة عدم انتظام عملية الطمس سواء بالزيادة أو النقص فإنه يمكن استخدام معادلة بسيطة للحصول على موعد التبويض بتسجيل موعد الدورة الشهرية لمدة 6 أشهر متتالية بكل دقة على النحو التالي: على اعتبار أن أطول فترة لغياب الدورة الشهرية هي 37 إذاً بطرح 37- 14 =23، وأقل فترة لغيابها هي 28 يوم، إذاً 28- 11=17، لتكون فترة التبويض في هذه الحالة بين يومي 17 و27 من الشهر.

فريق تِرْياق
يضم موقع تِرْياق فريقاً محترفاً من الكتَّاب وصناع المحتوى المتخصصين بمجالات مختلفة، إلى جانب خبراء ومدربي موقع تِرْياق الذين يشاركون خبرتهم في صياغة المقالات، ويعمل فريق الكتَّاب وصنَّاع المحتوى في تِرْياق على تقديم مقالات موضوعية وعلمية من خلال مراجعة أحدث الدراسات والأبحاث، وتزويد القارئ بالمراجع والمصادر في نهاية كل مقال.