حركة الجنين في الشهر السابع

حركة الجنين في الشهر السابع

هناك بعض التساؤلات الشائعة التي تحير الحامل أثناء الحمل منها، كيف تصبح حركة الجنين في الشهر السابع وما هي الأسباب التي تؤثر على حركته والأعراض التي تطرأ عليه في هذه الفترة بالتحديد، حيث يعد هذا الشهر من أكثر الأشهر حساسية في فترة الحمل إلى جانب أن الحركة نفسها تعد مؤشرًا جيدًا على سلامة الجنين ونموه بشكل طبيعي، وسوف نتناول كل هذه المحاور خلال السطور القادمة، حتى يسهل على الحامل التعرف على الأسباب التي تؤدي إلى قلة حركة الجنين وكيف يمكن تجنب الأسباب المؤدية إلى ذلك.


حركة الجنين في الشهر السابع 

حركة الجنين في الشهر السابع 

عندما تصل الحامل إلى الشهر السابع، يصبح الطفل يتمتع بمساحة ليست بالقليلة لاكتمال نموه على النحو المراد، وسوف يصبح جنينك أقوى كل يوم، وقد تكون هذه الحركة التي يفعلها صغيرك مزعجة قليلًا، في بعض الأحيان يجب اللجوء إلى الطبيب المختص، وأحياناً أخرى لا تحتوي على أي إشارات أو تعبيرات.

لم تكن الحركات كالضرب واللكم هي الحركات الوحيدة التي تشعر بها المرأة الحامل في ذلك الوقت، فقد تشعر أحيانًا برفرفة طفيفة بسبب التشنجات اللاإرادية الضعيفة، ولكن بشكل إيقاعي جميل ويكون الطفل في حالة طبيعية تمامًا، وعلى الرغم من ذلك انعدام هذه الحركة لا يشكل أي خطورة على الجنين.

التغيرات الجسدية التي تحدث للجنين في الشهر السابع

  • نظرًا لزيادة حجم الرحم في هذا الوقت بالتحديد، حيث يصل إلى ارتفاع يتراوح ما بين 24 إلى 25 سم، تقوي حركة الجنين في الشهر السابع بشكل ملحوظ.
  • كبر حجم دماغ الجنين مما يجعله أكثر انتباهًا واستجابة لكل ما يدور حوله من صوت أو ضوء.
  • ينتظم التنفس لديه في هذه الفترة.
  • تنمو بعض الحواس وخاصة حاسة التذوق، فيصبح قادرًا على التمييز بين الحلو والمر.
  • يبلغ طوله حوالي 42 سم، ويصل وزنه إلى كيلو ونصف.

التغيرات التي تحدث للأم في الشهر السابع

كما أن هناك بعض التغيرات التي تطرأ على الجنين بداية من الشهر السابع، يوجد بعض التغيرات أيضًا التي تحدث للأم خلال هذه الفترة وتؤثر على الجنين، منها ما يلي: 

  • الشعور بحرقان في المعدة، بسبب كبر حجم الرحم، مما يسبب ضغط شديد على المعدة وتؤدي إلى عودة قليل من العصارة المعدية إلى المريء.
  • الإصابة ببعض الغازات والانتفاخات بسبب اختزان السوائل داخل جسم الحامل، إلى جانب الشعور بالإمساك الذي ينتج من قلة الحركة وتغير الهرمونات.
  • زيادة تدفق الدم والذي يؤدي إلى زيادة فرص إصابة الأم بالأنيميا.
  • الشد العضلي في الأرجل وانقباضات الرحم.
  • الآم شديدة في الظهر.
  • عدم الانتظام في النوم بسبب الرغبة المستمرة في الذهاب إلى الحمام، بسبب كبر الجنين وضغطه على المثانة، واحتقان الأنف الذي ينتج عنه صعوبة في التنفس خاصة في فترة الليل وبالتالي حدوث اضطرابات في نوم الأم.

من الجدير بالذكر أنه يجب على النساء الحوامل ضرورة الاستلقاء على الجانب الأيسر، لكي يتدفق الدم والطعام إلى الجنين بشكل منتظم.


اقرئي المزيد: الجنين في الشهر السابع من الحمل

عوامل تؤثر على حركة الجنين في الشهر السابع

يوجد عدة عوامل تؤثر بشكل كبير على حركة الجنين في الشهر السابع من أهم هذه العوامل ما يلي: 

وضع الجنين: 

حيث إن وضع الجلوس عامل رئيسي في حركة الجنين، ولكن إذا تم خفض رأسه ورفع قدميه، ستكون الحركة أسهل بالنسبة له.

حجم الجنين: 

تقل حركة الجنين في الشهر السابع بشكل واضح مع زيادة الحجم، لهذا السبب ينتاب النساء الحوامل شعور مفاجئ بحركة غير واضحة بداية من الشهر السابع وحتى الولادة.

الوقت: 

تلاحظ الحامل زيادة الحركة بوضوح خلال فترة الليل، بسبب الهدوء والاسترخاء الذي تتمتع به الحامل في هذا الوقت، مما يتيح للجنين الفرصة أن يتحرك بكل سهولة وتشعر به الأم.


وضع الأم: 

في حالة استلقاء الحامل على الفراش، تشعر الحامل بحركة صغيرها عن الوقت الذي يكثر فيه حركة الأم.

أسباب تأخر حركة الجنين في الشهر السابع

أسباب تأخر حركة الجنين في الشهر السابع

  • عدم قدرة الحامل على حساب بداية الحمل بطريقة صحيحة.
  • عدم تفريق الأم بين كلًا من حركة الأمعاء وحركة صغيرها.
  • ظهور المشيمة في الأمام فتصبح مستعدة لتلقي ركلات الجنين.
  • إهمال الحامل التغذية الصحية اللازمة لنمو الجنين بشكل سليم وبالتالي الحركة بشكل طبيعي.
  • اتباع الحامل بعض العادات السيئة مثل التدخين.
  • الإصابة بالانتفاخات الزائدة عن الحد.
  • تناول الحامل العقاقير المسكنة لتخفيف حدة الألم التي تشعر بها أثناء الحمل.
  • قلة وصول الأكسجين إلى الجنين، ويعود السبب في ذلك إلى التفاف الحبل السري حوله.

يوجد عدة أسباب أخرى لتأخر حركة الجنين يتم تصنيفها إلى أسباب مرضية، منها ما يلي: 

  • انخفاض حجم السائل الأمينوسي.
  • قد يكون عدم توازن الجنين نفسه ضعف نظامه البنيوي.
  • وأخيرًا قد يكون سبب انعدام حركة الجنين في الشهر السابع هو موت الجنين لا قدر الله.

اقرئي المزيد: قلة حركة الجنين في الشهر السابع وأسبابها

معرفة نوع الجنين الذكر في الشهر السابع 

تدل حركة الجنين في الشهر السابع على بعض المعلومات التي تبين مدى صحة وسلامة الجنين والأم، إلى جانب أنها دليل على نوع الجنين سواء كان ذكرًا أو أنثى، عن طريق حركته يتم التنبؤ بأن الجنين ذكرًا، ومن الإشارات التي تدل علي أن الجنين ذكرًا ما يلي: 

  • إذا كانت أغلب حركته في أعلى البطن.
  • لا تتمتع حركة الجنين بالنشاط، إلى جانب قلتها.
  • تستطيع الأم أن تشعر بنبضات القلب بسبب قوتها.
  • يقوم بالركل بأرجله أو أكواعه ويتم ملاحظة ذلك بدءً من الشهر الرابع.

مواعيد حركة الجنين 

تزداد حركة الجنين في الشهر السابع من الحمل من خلال اتباع بعض العادات اليومية مثل:


  • بعد قيام الحامل بتناول الوجبات الأساسية.
  • بعد تناول بعض المشروبات التي تحتوي على  الكافيين.
  • تناول الأطعمة المليئة بالسكريات.
  • إدخال البصل في الأطعمة التي تتناولها.
  • اعتياد الحامل على الجلوس بطريقة خاطئة، وغير مريحة للجنين، فيضطر إلى التحرك ليقوم بتنبيهك.

إذا لاحظت الحامل عدم تحرك الجنين لمدة طويلة أو انعدمت حركته تمامًا، يجب عليها استشارة الطبيب المختص لفحص الجنين والتأكد من صحته وأن كل الأمور على ما يرام.

أهمية حركة الطفل في رحم الأم

ينصح بعض الأطباء بأهمية ملاحظة كم الحركات التي يقوم بها الطفل خلال النهار، وذلك للتأكد من سلامته، فيجب تسجيل الفترة التي يحتاجها الجنين لعمل عشر ركلات، حيث يجب أن لا يقل عن القيام بعشر حركات في غضون ساعتين.

ما هي أسباب كثرة حركة الجنين في الشهر السابع

كما ذكرنا سابقًا أن حركة الجنين تعد مؤشرا قويًا على مدى سلامة الجنين، ولكن لا بد من حساب عدد الحركات هذه، تجنبًا لحدوث أي مخاطر أو مضاعفات.

يجدر بنا الإشارة إلى أن كثرة الحركة بشكل مبالغ فيه قد يسبب إزعاج كبير للحامل، وهنا يتطلب الأمر التواصل مع الطبيب المختص، حتى لا يتفاقم الأمر والاستفسار عن أن هذه الحركة تعد انذرا لوجود خطر أم لا.

طرق تساهم في زيادة حركة الجنين في الشهر السابع

طرق تساهم في زيادة حركة الجنين

هناك بعض الطرق والوسائل التي تساهم في تحفيز حركة الجنين في الشهر السابع من الحمل أسفل البطن من أهمها ما يلي: 


تناول وجبة خفيفة: 

تستطيع الحامل أن تزيد من حركة جنينها من خلال تناول وجبة خفيفة تحتوي على الجبن أو زبادي أو بعض شرائح الفاكهة، إلى جانب الانتظام في تناول كوب من العصير الطازج، وذلك بسبب ما تتمتع به العصائر أو السكريات من خصائص تحفز حركة الجنين.

الركض الخفيف: 

من الطرق الجيدة التي تساعد على حركة الجنين في الشهر السابع هي اتباع الحامل طريقة القفز البسيط ويليه الجلوس مباشرة، ويفضل تكرار هذه الطريقة ولكن بحرص ودون بذل الكثير من الجهد الشاق، وذلك لتشعر بحركة الجنين.

تسليط الضوء على البطن: 

مع حلول الشهر السابع، يبدأ الجنين في استجابة سريعة للضوء، لذا إذا أردت في زيادة حركة جنينك، كل ما عليكِ هو توجيه ضوء المصباح على البطن مباشرة، وقتها سوف يقوم بردة فعل طبيعية وسريعة ويحاول الابتعاد عن مصدر الضوء هذا.

اقرئي المزيد: زيادة حركة الجنين في الشهر السابع

الاستلقاء على الفراش: 

الحركة الدائمة للحامل تؤدي إلى خمول الجنين واسترخائه أغلب الوقت، أما إذا أخذت الحامل قسط من الراحة وقامت بالاستلقاء على الفراش، سوف تشعر بحركته بشكل واضح، في حالة عدم تحرك الجنين، فيمكن النوم على الجانب الأيمن أو الأيسر لتحفيزه على الحركة.


التحدث مع الجنين: 

تبدأ حاسة السمع تتطور بشكل ملحوظ في بداية الشهر السابع، لذلك ينبغي استغلال هذه الفترة والتحدث معه، لأنه في هذا الوقت سيكون قادرًا على استيعاب صوتك، ليس هذا فقط بل يبدأ في التفاعل معك عن طريق الحركة.

لا يقتصر التحدث مع الجنين بصوت منخفض، بل يحبذ التحدث معه بصوت عالٍ أو الغناء له، فيستجيب الجنين لهذه الأصوات بالحركة.

الضغط على البطن: 

يمكن أن تتبع الأم بعض الهزات الخفيفة والضغطات على البطن مثلما يقوم الطبيب أثناء الفحص عندما يريد تغيير وضعية الجنين، ولكن يجب توخي الحذر والحيطة عند الضغط على البطن حتى لا يتأذى الجنين.

تعد حركة الجنين في الشهر السابع من الأمور التي تتلهف إليها الحامل للشعور بها، على الرغم من أن هذه الحركة تعتبر واحدة من الأمور التي تزعجها، ولكن يجب الإسراع نحو معرفة السبب الذي يؤدي إلى قلة الحركة حتى لا يصبح الأمر في غاية الخطورة بعد ذلك.

قد يهمكِ: حركة الجنين في الشهر الثامن

المصادر:

هالو مازر هود

دكتور دوت كوم

ابوت كيدز هيلث

 

إعلان