زيادة حركة الجنين في الشهر الثامن من الحمل

زيادة حركة الجنين في الشهر الثامن

زيادة حركة الجنين في الشهر الثامن من الحمل من أكثر التغيرات التي تلاحظها المرأة، حيث أن الشهر الثامن هو منتصف المرحلة الثالثة والأخيرة من الحمل، والتي تسبق الولادة مباشرة، وهي من الفترات الحرجة التي تمر بها المرأة الحامل، نظرا لكثير من التغيرات الجسدية والنفسية التي تطرأ على الأم والجنين، وبسبب القلق وانتظار قدوم المولود الجديد.


الشهر الثامن من الحمل

كما قلنا هو المرحلة الأخيرة من الحمل، وتحدث فيه الكثير من التغيرات للأم والجنين، فيستمر رحم المرأة الحامل في التمدد لكي يستوعب زيادة حجم الجنين، مما يسبب الضغط على الحجاب الحاجز والمثانة بشكل كبير.

كما أن المرأة الحامل قد تتعرض في شهرها الثامن من الحمل لمشاكل ضيق التنفس، وتتحرك بصعوبة كبيرة جدا لا تمكنها من ممارسة مهامها اليومية التي اعتادت عليها، كما أن القلب في هذه الفترة يعمل بشكل مضاعف.

زيادة حركة الجنين في الشهر الثامن من الحمل

الشهر الثامن من الحمل

تشعر المراة الحامل في بداية شهرها الثامن بزيادة حركة الجنين في الشهر الثامن، فيمكن للمرأة الحامل أن تشعر بالحازوقة التي يتعرض لها الجنين داخل الرحم، كما يمكنها مراقبة تحركاته بشكل واضح.

أما عن حركة الجنين فهي تزداد في الأسبوع الأول والأسبوع الثاني من الشهر الثامن، وذلك يرجع إلي نمو عضلات الجنين وتطورها وقدرته على الجركة والتنقل داخل الرحم.


لكن بشكل عام تنخفض حركة الجنين في الأشهر الأخيرة من الحمل، وتقل بدءً من الأسبوع الثالث من الشهر الثامن وذلك بسبب كبر حجم الجنين ونموه وزيادة وزنه، فلا يجد حيز في الرحم يجعله يتنقل بسهولة، فيجد صعوبة في الحركة بسبب ضيق الرحم.

لكن في أغلب الأوقات تشعر المرأة الحامل بزيادة حركة الجنين في الشهر الثامن ويحدث ذلك غالبا في أوقات النهار، او في الفترة ما بعد الظهيرة، مما تؤدي زيادة الحركة لدي الجنين إلي عدم مقدرة المرأة الحامل على النوم بشكل جيد.

كما تختلف حركة الجنين من حامل إلي أخري فيجب على المرأة الحامل عدم مقارنة حركة جنينها داخل الرحم بغيرها، ولكن إذا حدث إنخفاض شديد وملحوظ في حركة الجنين لابد من مراجعة واستشارة الطبيب المختص على الفور، وذلك لأن الجنين لا يتوقف ابدا عن الحركة داخل الرحم، فالحمل من بدايته وحتي نهايته إلي لحظة الولادة هو رحلة نمو مستمرة للعقل والأعصاب والعضلات.

اقرئي المزيد: الجنين في الشهر الثامن من الحمل

أسباب زيادة حركة الجنين في الشهر الثامن

من المعروف أن حركة الجنين تنخفض في الشهر الثامن وخاصة في بداية الأسبوع الثاني، وذلك يرجع إلي كبر ونمو حجم الجنين وصغر مساحة وحيز الرحم مما يعوق تحرك الجنين داخل الرحم بسهولة وبشكل تام.


لكن هناك العديد من الأمور التي تتسبب في زيادة حركة الجنين في الشهر الثامن من الحمل مثل تناول المرأة الحامل السكر والكافيين بصورة كبيرة وكميات كثيرة، مما يؤدي إلى زيادة نسبة السكر الموجودة في دم المرأة الحامل والذي ينتقل إلي الجنين مما يؤدي إلي زيادة حركة الجنين في الشهر الثامن داخل الرحم.

من أسباب زيادة حركة الجنين أيضا في الشهر الثامن أو الأشهر الأخيرة من الحمل هي نقص كمية الأكسجين التي تصل إلي الجنين، فنقص الأكسجين يؤدي إلي زيادة حركة الجنين داخل الرحم بشكل واضح، ثم تصبح بطيئة بعد ذلك بشكل ملحوظ.

من أهم الأسباب التي تؤدي إلى زيادة حركة الجنين في الشهر الثامن من الحمل والتي تستدعي القلق مراجعة الطبيب المعالج على وجه السرعة هي الخوف من وجود مشاكل أو مخاطر بالحبل السري.

من الأسباب التي تؤدي إلي زيادة حركة الجنين أيضا تناول المرأة الحامل للمنبهات، وشرب الكحوليات، والتدخين سواء سلبي أو ايجابي.

وتعود زيادة حركة الجنين في الشهر الثامن أيضا إلي وجود الخلاصة في مقدمة البطن وكثرة السوائل مما يؤدي إلي زيادة قدرة المرأة الحامل على الشعوربزيادة في حركة الجنين داخل الرحم.


اقرئي المزيد: حركة الجنين الذكر في الشهر الثامن

المعدل الطبيعي لحركة الجنين في الشهر الثامن

المعدل الطبيعي لحركة الجنين

زيادة حركة الجنين في الشهر الثامن، أو ضعفها من الأمور العارضة التي تتعرض لها المرأة الحامل وقد لا تستدعي القلق، ولكن المعدل الطبيعي لحركة الجنين داخل الرحم خلال الشهر الثامن هو حوالي 10 حركات تقريبا بشكل يومي.

عند انخفاض حركة الجنين عن هذا الحد الطبيعي فيجب على المرأة الحامل التوقف عن بذل أي مجهود بدني أو عضلي، والإكثار من شرب الماء، وتناول الطعام، وعليها الاستلقاء على الجانب الأيسر ومراقبة حركة الجنين داخل الرحم.

فإذا لم يتحرك الجنين 10 حركات على الأقل خلال ساعتين فيجب على المرأة الحامل مراجعة الطبيب على الفور والأطمئنان على الجنين وصحته.

أما إذا لاحظت المرأة الحامل زيادة حركة الجنين في الشهر الثامن فلا داعي للقلق، فقد يكون بسبب من الأسباب السابق ذكرها، ولكن إذا زادت حركت الجنين بشكل ملحوظ ثم نقصت بشكل ملحوظ أيضا فهذا يعني مشاكل في وصول الأكسجين إلي الجنين ويجب مراجعة الطبيب.

تحدثنا في هذا المقال عن زيادة حركة الجنين في الشهر الثامن من الحمل، والمعدل الطبيعي لحركة الجنين، وأسباب سرعة حركة الجنين على الرغم من أن حركة الجنين تقل في الشهور الأخيرة، وعلى كل حال يجب على المرأة الحامل أخذ كافة الاحتياطات اللازمة للحفاظ على سلامتها وسلامة الجنين، وإذا حدث أي شئ يجب مراجعة الطبيب على الفور. 

المصادر:

ابوت مازر هود

بامبرز

بيرنتس

إعلان