زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع

زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع

زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع هي أكثر ما يقلق كل أم حامل في هذا الشهر لأنه شهر الولادة بشكل طبيعي أو يتم فيه تحديد ميعاد الولادة إذا كانت قيصرية، وهذا القلق والخوف يكون طبيعي جدًا لحرص الأم على أن تكون صحة الجنين جيدة عند الولادة لاستقبال الحياة، وقد يغيب عن ذهن الأمهات أن صحة تكوين الجنين في فترة الحمل تؤثر عليه لسنوات بعد الولادة سواء بالإيجاب أو السلب، لذا زيادة وزن الجنين في هذا الشهر زيادة طبيعية أمر حتمي ومهم. 

جدول المحتويات عرض

اقرئي المزيد: زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع

زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع

زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع

  • أهم سؤال تطرحه الأمهات ويشغل بالها في الشهر التاسع، هو كيفية زيادة وزن الجنين وما الأطعمة والعوامل التي تساعد على ذلك.
  • يجب على كل الأمهات أن تعلم أن زيادة وزن الجنين في الشهر الأخير يعتبر شيء متفاوت من أم لأخرى وهذا الاختلاف بسبب اختلاف طبيعة كل جسم واختلاف هرمونات كل أم عن الأخرى.
  • في أخر شهرين من الحمل يكون معدل زيادة وزن الجنين حوالي من 200 إلى 250 جرام تقريبا بشكل أسبوعي، وهذا الوزن يكتسبه عن طريق الأم وتناولها للأطعمة.
  • يجب أن تحرص الأم في هذه المرحلة على استشارة الطبيب الخاص بها بشكل دوري بمعدل أسرع من بداية الحمل حتى تطمئن على تطور ونمو الجنين وتتأكد من عدم وجود أي مشكلة تهدد صحة الجنين والأم.
  • إذا فشل النظام الغذائي الصحي في زيادة وزن الجنين، قد يلجأ الطبيب لإعطاء الأم الحامل بعض من العقاقير الطبية التي تساعد في تحسين نشاط الدورة الدموية لها وللجنين وتساعد في وصول الغذاء بشكل أفضل من السابق.

المعدل الصحي والطبيعي لزيادة وزن الجنين في الشهر التاسع

  • معدل زيادة وزن الجنين في كل أسابيع هذا الشهر تكون حوالي 30% من معدل زيادة الشهر الثامن، وذلك بسبب انخفاض معدل الزيادة في أخر شهور الحمل وبالأخص الشهر التاسع.
  • أسابيع الحمل في الأسبوع التاسع تكون من الأسبوع 37 إلى الأسبوع 40، ويتم توضيح معدل النمو الصحي للطفل في الوزن والطول في كل أسبوع من أسابيع هذا الشهر.
  • الأسبوع الأول من الشهر التاسع وهو الأسبوع 37 من الحمل يكون فيه وزن الطفل 2.8 كيلو جرام وطول الطفل حوالي 48.6 سم.
  • الأسبوع الثاني من الشهر التاسع وهو الأسبوع 38 من الحمل، يكون فيه وزن الطفل 3 كيلو جرام وطول الطفل حوالي 49.7 سم.
  • الأسبوع الثالث من الشهر التاسع وهو الأسبوع 39 من الحمل، يكون فيه وزن الطفل 3.2 كيلو جرام وطول الطفل حوالي 50.8 سم.
  • الأسبوع الرابع من الشهر التاسع وهو الأسبوع 40 من الحمل، يكون فيه وزن الطفل 3.4 كيلو جرام وطول الطفل حوالي 51.3 سم.
  • أي أن في نهاية الشهر التاسع يكون إجمالي معدل زيادة وزن الجنين يتراوح ما بين 600 جرام إلى 800 جرام.

بعض الأطعمة التي تساعد على زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع

  • شرب العصير الطبيعي الطازج والمحافظة على تناول السوائل بصورة مستمرة وتجنب المشروبات الجاهزة لاحتوائها على مواد حافظة تضر الأم والجنين لأنها تعطى للجنين كل فائدة الفاكهة وتزيد الوزن بشكل سريع مثل البرتقال، والفراولة.
  • أكل اللحوم الحمراء ويفضل أن تكون مشوية أو مسلوقة وتناول الأسماك، لاحتوائها على بروتينات هامة تساعد على زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع.
  • الحفاظ على تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د مثل الكبدة، لما لها من دور في تقوية عظام الأم وإعطائها الحيوية والطاقة التي تلزمها لاستكمال ما تبقى من حملها.
  • الإكثار من تناول الخضروات والفواكه النظيفة والطازجة، لأنها تحتوي على الكثير من العناصر الغذائية المهمة التي تساعد على زيادة وزن الجنين ويتم تناولها أيا كان وضعها سواء مطبوخة أو نيئة.
  • تناول الحليب بكل مشتقاته مثل الزبادي، واللبن الرائب، والجبن الغير مصنعة كالجبن القريش، والحرص على استمرار تناول كل منتجات الألبان لاحتوائها على الكالسيوم الذي يساعد بشكل كبير في نمو عظام الجنين بشكل صحي وسليم.
  • الموز لاحتوائه على البوتاسيوم الذي يساعد على زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع بدون حدوث أي زيادة لوزن الأم الحامل وينصح بخلطه مع كوب من الزبادي أو عسل النحل ليعطي فائدة أكثر.
  • تناول التفاح بشكل يومي لأنه يحتوي على الكثير من الفيتامينات مثل فيتامين ج، وفيتامين أ، والبوتاسيوم، كما أنه يحتوي على الكثير من الألياف التي تفيد الجنين طوال فترة الحمل.
  • المكسرات لأنها تحتوي على الكثير من المعادن والزيوت التي تكون مفيدة لنمو الجهاز العصبي للجنين في مرحلة الحمل.
  • تناول البيض يعمل على زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع وعلى وجه الخصوص البيض المسلوق بشكل جيد وليس الأومليت، حتى تتناول الأم كل الفوائد الموجودة به بدون ما تتناول دهون نتيجة القلي.
  • السكريات الصحية والمقصود بها التمر ويكون عدد قليل ومحدد يومين كثلاثة تمرات مثلا وتناول العسل الأسود.
  • تناول البروتينات المختلفة، لأنها تساعد على زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع خاصة البروتين الموجود في البقوليات مثل القمح والشعير والشوفان والفول.
  • يفضل أن تستخدم الأم العسل في تحلية المشروبات يتم تناولها بدل من السكر.

اقرئي المزيد: أكلات تزيد وزن الجنين في الشهر التاسع من الحمل

الأطعمة التي تساعد على زيادة وزن الجنين

بعض الأطعمة التي لا تساعد على زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع

  • الكافيين والمنبهات مع اختلاف أنواعها مثل الشاي، والقهوة، والنسكافيه والمشروبات الغازية التي تحتوي على صودا لأنها يوجد بها كافيين أيضًا ومواد منبهة.
  • كل أنواع الطعام، والأجبان، والمقرمشات، التي تحتوي على مواد حافظة ومصنعة ومضاف لها مكسبات لون أو طعم لأن هذه المواد ضارة ولا تعمل على زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع.
  • الأطعمة السريعة والمشبعة بالدهون، لأن هذه الدهون تكون ضارة بصحة الأم وجنينها وتؤثر بشكل سلبي على صحتهم وتساعد بشكل كبير في زيادة وزن الأم بدون فائدة وبشكل غير صحي ولا تعمل على زيادة وزن الطفل.
  • الحلويات المليئة بالسكر بشكل مبالغ فيه، لأنها تجعل الأم الحامل أكثر عرضة لمرض سكر الحمل بدون حدوث أي زيادة وزن الطفل في الشهر التاسع.
  • يفضل عدم تناول الأم الحامل تناول الأسماك التي بها كمية كبيرة وعالية من الزئبق مثل سمك الروبيان، وسمك التونة المعلب، والسلمون، والقد، والسلور.
  • الأسماك المملحة والمخللات، لأنها تساعد على احتباس الماء في جسم الأم الحامل.
  • الأطعمة والأكلات المدخنة واللحوم المصنعة، لأنها يكون بها بكتيريا ضارة تسبب ضرر للجنين.

مشاكل تقلل من زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع

  • مشاكل المشيمة بوجه عام مثل المشيمة المنزاحة أو أن تكون المشيمة منخفضة عن الوضع الطبيعي لها وتغطي عنق الرحم وبالتالي تقلل من معدل زيادة وزن الطفل في الشهر التاسع.
  • حدوث تسمم الحمل بسبب المضاعفات الناتجة عن الحمل مثل ارتفاع ضغط الدم في جسم الأم الحامل أو بسبب تلف الكلى حيث أن كل منهما له تأثير سلبي على تدفق كل من الدم والمواد المغذية للجنين، مما يؤثر على زيادة وزنه بشكل سلبي.
  • ارتفاع ضغط دم الأم الحامل بطريقة شديدة يؤثر على تدفق الدم والغذاء للطفل عن طريق اللجنين، وبالتالي يؤثر على زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع.
  • وجود بعض الأورام الليفية والتشوهات في الرحم لها عامل مهم في الحد من نمو الطفل في الشهر التاسع وزيادة وزنه بمعدل طبيعي وكذلك تشوهات عنق الرحم.
  • أن تكون الأم مصابة بأمراض في القلب، أو مصابة بارتفاع سكر الدم، أو أن يكون لدى الأم أمراض في الرئة أو الكلى وكل هذه الأمراض لها تأثير على زيادة وزن الطفل في الشهر التاسع.
  • أن يكون وزن الأم الحامل تحت 50 كيلو جرام.
  • في حالة تعاطي الأم المخدرات، أو التدخين، أو شرب الكحول.
  • سوء تغذية الأم وفقر الدم يقلل من زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع.
  • أن تتبع الأم حمية غذائية وتقوم بتقليل سعراتها الحرارية، لتفقد وزن زائد أثناء الحمل، فهذه الحمية تقوم أيضًا بنقص وزن الجنين.
  • الحمل في أكثر من طفل يسبب نقص وزن الأطفال، بسبب ضيق المساحة في بطن الأم.
  • إصابة الأم بالالتهابات أثناء الحمل يؤثر على زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع.

نصائح يفضل اتباعها في الشهر التاسع من الحمل

  • أن تكون زيارة الطبيب مرة كل أسبوع على الأقل للاطمئنان على صحة ومعدل زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع والتأكد من سلامة الحمل والجنين.
  • تجهيز كل ما يلزم الولادة سواء كان المتعلق بالجنين من ملابس وأدوات نظافة وحفاض أو المتعلق بالأم الحامل وعملية الولادة.
  • يجب ألا تتعرض الأم لأي إزعاج أو قلق ، لأن ذلك يؤدى لتوتر الأم مما يؤثر بشكل سلبي على الجنين.
  • يجب أن تتجنب الأم الاستماع للأشخاص الذين يقومون برواية مشاكل الولادة والألم الخاص بعملية الولادة وما بعد الولادة من تعب وتحاول أن تريح نفسها وتسترخي حتى لا ترهب عملية الولادة.
  • يفضل أن تقوم الأم بالتحدث مع الجنين بكل حب، لأنه يقوم بالاستماع إلى المحيط الخارجي ويتأثر به وعلى الأغلب يعرف الجنين صوت أمه من قبل الولادة.
  • تناول الخضراوات التي تساعد في عملية الهضم بشكل كبير مثل الخيار، والطماطم، والسبانخ، والملوخية وتناول الأطعمة التي تحتوي على عنصر الحديد.
  • تناول كمية كافية ومناسبة من الأسماك التي لا تحتوي على زئبق لأنها مفيدة في زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع.
  • عدم تناول البهارات الحارة، والبصل، والفلفل الحار، والبهارات ذات الرائحة النفاذة لما لها من تأثير سلبي على الأعصاب، كما أنها تتسبب في حدوث اضطرابات داخل الجهاز الهضمي للأم الحامل.
  • عدم تناول أي أدوية أخرى غير خاصة بالحمل إلا بمراجعة الطبيب المختص بمتابعة الحمل، وبالأخص الأدوية التي تحتوي على مهدئات للأعصاب لأنها تقوم بحدوث تشوهات خلقية للجنين.
  • البعد تماما عن السهر لوقت متأخر من الليل والنوم فترة مناسبة وكافية للحمل على الأقل تكون عدد ساعات النوم حوالي 9 ساعات يوميا طوال فترة الحمل، لأن النوم بشكل كافي يعمل على زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع.
  • عدم حمل أي أشياء ثقيلة وعدم القيام بأي عمل شاق ومتعب حتى لا تعرض الحمل للخطر.
  • ينصح في هذه الفترة بارتداء الملابس الفضفاضة التي تشعر الأم بالراحة ولا تقوم بالضغط على الجنين نظرا لزيادة وزن الجنين في الشهر التاسع وكذلك ارتداء حذاء مريح للقدمين بدون كعب.
  • ممارسة الرياضة وبالأخص رياضة المشي لأنها تساعد بشكل كبير في العمل على تنشيط الدورة الدموية، مما يسهل وصول الدم إلى الجنين وتغذية الجنين.
  • ينصح بشرب السوائل بكثرة في هذه المرحلة وبالأخص شرب القرفة والزنجبيل، لأنهما يساعدان في عملية الولادة وحدوث الطلق وكذلك التمر أيضًا.
  • عدم شرب المشروبات التي تؤدي لاضطراب في ضغط الدم مثل الكركدية، والشاي، والقهوة.

حركة ووضع الجنين في الشهر التاسع

حركة ووضع الجنين في الشهر التاسع

  • يقوم الجنين بالتحرك بكل سهولة في بطن الأم حتى يصل إلى الأسبوع 34 ولكن بعد ذلك ينمو بشكل أكبر، ولا يكون هناك مساحة تكفي للتحرك فتصبح حركته أبطأ وأقل عن الأسابيع السابقة، وتقل الحركة تدريجيا حتى يصل إلى مرحلة الولادة.
  • رأس الجنين ليس لها مكان ثابت حتى الأسبوع 34 من الحمل فقد تكون رأسه إلى الأسفل، أو إلى الأعلى، أو تكون على جانبي رحم الأم ولكن بعد زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع وقلة المساحة داخل الرحم يستقر الجنين في وضع الولادة على الأغلب.
  • وضع الولادة يكون فيه الطفل مقلوب رأسه إلى الأسفل عند عنق الرحم ويحدث ذلك في الغالب عند الأسبوع 36 من الحمل ويمكن في بعض الحالات أن يتغير وضع الجنين في أي لحظة من الحمل حتى الوصول لوقت الولادة.
  • تشعر الأم بركلات طفلها نظرا لزيادة وزن الجنين في الشهر التاسع وضيق مساحة رحم الأم.

اقرئي المزيد: حركة الجنين في الشهر التاسع

أسباب نقص حركة الجنين في الشهر التاسع

  • عند بداية الشهر التاسع ينصح كل الأطباء الأم الحامل بمتابعة حركة الجنين والقيام بعدها بشكل يومي، ويجب أن تصل عدد حركات الجنين في خلال ساعتين لعشر حركات.
  •  وإذا قلت عن ذلك يجب مراجعة الطبيب للتأكد من أنه لا يوجد مشكلة ما ولا ترجع الأم قلة حركة الطفل بسبب زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع ،  حيث يوجد العديد من الأسباب التي تؤدى لنقص الحركة سيتم تناولها في النقاط التالية:
  • نقص تدفق الدم والغذاء إلى الطفل سواء بسبب سوء تغذية الأم أو إهمال الأم الحامل للأطعمة المفيدة للجنين والحمل.
  • حدوث شيخوخة مبكرة للمشيمة التي تؤدى بدورها لبطيء حركة الجنين.
  • انعقاد الحبل السري حول رقبة الجنين.
  • ارتفاع ضغط الدم عن الأم الحامل.
  • وجود مرض وراثي أو عدوى فيروسية عند الجنين.
  • وقد يكون نقص الحركة بسبب اقتراب موعد الولادة وعدم وجود متسع يتحرك به الجنين بسبب زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع ولأن جسم الطفل أصبح يأخذ حيز أكبر فيجد الطفل صعوبة في الحركة أو الركل كما كان.

هل انعدام حركة الجنين طبيعي في الشهر التاسع

  • طبعا انعدام الحركة ليس طبيعي في الشهر التاسع وإذا حدث ذلك يكون الطفل في خطر، ويجب التوجه فورا إلى الطبيب ولكن عليك أولا التأكد من أن الطفل لا يتحرك فعليا بإحدى الطرق.
  • أول طريقة يمكنك شرب الماء البارد ثم تنامي على الجانب الأيسر من جسمك، لأن النوم يساعد على الإحساس بحركة الطفل بشكل أكبر فإذا لم تشعري بأي حركة لمدة ساعتين يجب الاتصال فورا بالطبيب وإبلاغه للقيام بفحص نبض الجنين.
  • تسليط ضوء ساطع على البطن لأنه يكون بإمكانه رؤية الضوء في هذا الشهر ويمكنه أن يتحرك بعيد عن الضوء المسلط عليه.
  • تناول وجبة خفيفة ويفضل أن تكون تحتوي على القليل من السكر لأن السكريات تعمل على زيادة حركة الجنين.
  • يمكن أيضًا للأم أن تقوم بقفزة بسيط للتأكد من صحة الجنين أو الركض الخفيف وتكرره بالراحة إلى أن تشعر بحركة الجنين.
  • التحدث للجنين يعتبر أحد الطرق التي تستخدم في تشجيع الجنين على الحركة كاستجابة للصوت.
  • يمكن أيضًا للأم أن تقوم بعمل هزة خفيفة في البطن أو تضغط عليها بشكل بسيط وخفيف مثلما يفعل الأطباء عند الفحص، لأن هذه الضغطة تعمل على تغيير وضعية الطفل وتحركه.
  • وعلى الأغلب تزيد حركة الجنين في المساء، لأن الأم تكون في وضع الاستلقاء وتكون في هدوء، وبالتالي تشعر الأم أكثر بحركة جنينها خاصة في نهاية فترة الحمل لأن حركة الجنين تكون أبطأ بسبب زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع.

كيف يمكن الاهتمام بالجنين في الشهر التاسع

  • يجب على الأم أن تستمر في تناول الفيتامينات بشكل منتظم بالكمية التي تم تحديدها من الطبيب المتابع للحمل، لأنها تساعد في الحفاظ على صحة الأم الحامل وتمد الطفل بالعناصر اللازمة لنموه.
  • أن تقوم بنشاط جسدي يومي للحفاظ على صحتها وصحة الجنين ولا توقف هذا النشاط إلا إذا شعرت الأم الحامل بالتورم في جسدها أو وجود ألم في الحمل.
  • تمارين كيجل هي التمارين المفضل أن يتم عملها إذا كانت الأم حامل لأنها تساعد بشكل كبير في تقوية عضلات الحوض.
  • يجب على الأم أن تشرب الماء بشكل منتظم وكافي يوميا للحفاظ على صحتها وصحة الجنين.
  • لابد من أن تزيد الأم من عدد سعراتها الحرارية التي تتناولها خلال اليوم لأكثر من 300 سعر حراري لأن هذه السعرات الزائدة تساعد على زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع.

اقرئي المزيد: الجنين في الشهر التاسع


تغيرات في صحة الأم في الشهر التاسع من الحمل

تغيرات في صحة الأم

  • الأرق وحدوث اضطراب في النوم والشخير نتيجة لضغط الجنين على منطقة الحجاب الحاجز وحدوث تورم في الممرات الأنفية بسبب انفجار بعض الشعيرات الدموية الدقيقة، ولكن بعض الأمهات تصاب بالنعاس بسبب مشاركة الجنين الغذاء.
  • زيادة ملحوظة في تقلصات ومغص الحمل، وتكون هذه التقلصات مؤلمة بشكل أكبر مما سبق ومدة هذه التقلصات حوالي نصف دقيقة أو دقيقة كاملة، وتمهد هذه الانقباضات والتقلصات الجسم للولادة وتعرف باسم تقلصات براكستون.
  • قد تحدث تقلصات وآلام تشبه آلام الدورة الشهرية وتكون متغيرة تارة تكون خفيفة وتارة تكون قوية، ويمكن أن يتم التخلص منها عن طريق أداء بعض التمارين، لأن هذه التقلصات تعتبر إنذار كاذب بالولادة.
  • عسر الهضم وحرقة المعدة بسبب دفع المعدة لأعلى نتيجة زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع وضغط الجنين على الرحم وحدوث ارتخاء الصمام، الذي يوجد بين كل من المريء والمعدة الذي يعمل على رجوع الطعام للمريء مسببا الحرقة.
  • يزيد الإحساس بالثقل في كل من منطقتي أسفل البطن وأسفل الحوض، وقد تشعر الأم باختلال في توازنها بسبب نزول الجنين لعنق الرحم.
  • الصداع والإسهال وبروز السرة بشكل أكبر.
  • زيادة حجم الرحم وزيادة تمدده أكثر بسبب زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع.
  • تشعر الأم بألم في كعب الرجل أو قد تصاب بالدوالي في الساق.
  • تورم القدمين واليدين وحدوث انتفاخ في الوجه وتورمه بسبب زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع وحدوث ضغط في الرحم واحتساب السوائل الزائدة في الجسم.
  • يصبح تنفس الأم أفضل في ذلك الأسبوع لأن الجنين ينزل إلى أسفل الحوض ولم يعد يضغط على الرئتين والحجاب الحاجز للأم ويضغط على المثانة بشكل أكبر مما يزيد عدد مرات التبول.
  • الإحساس بالتعب والإرهاق بشكل أكبر وتجد الأم الحامل صعوبة في المشي.
  • تظهر علامات التمدد وتنتشر بشكل أكبر في محيط البطن وتكون بيضاء أو حمراء اللون نتيجة لنمو وزيادة وزن الجنين.
  • زيادة الإفرازات المهبلية نتيجة نعومه جدار المهبل وعنق الرحم، فتكثر هذه الإفرازات حتى تقوم بمنع أي عدوى قد تحدث عن طريق الرحم وتنتقل للجنين، وتكون هذه الإفرازات ذات رائحة كريهة وتسبب الحكة في بعض الأحيان.
  • حدوث ألم في الظهر نتيجة زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع وحدوث ارتخاء في مفاصل الأم خاصة عند عظام الحوض، بسبب فرز الجسم لبعض الهرمونات التي تساعد في عملية الولادة.
  • تشعر بعض الأمهات بحكة في الجلد وبالأخص في منطقه البطن.
  • إفرازات من الثدي أو تسرب اللبن منه وحدوث انتفاخات في الثدي استعدادا للولادة الطبيعية وإرضاع الجنين.
  • ينمو الشعر بشكل أكبر في منطقة الوجه.
  • الإصابة بعرق النسا وهو عصب طويل وركي يصل أسفل الظهر إلى القدمين ويحدث له التهاب نتيجة زيادة حجم الرحم في الحمل.
  • الإحساس بالألم في منطقة الحوض وهذا الألم يصيب حوالي 80% من النساء ويكون الألم ملتف حول الظهر أيضًا، ويحدث ذلك نتيجة تمدد واتساع عنق الرحم استعدادا للولادة.
  • الإحساس الشديد بالحر عند الحامل نظرا لارتفاع درجة حرارة الحامل بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث لها نتيجة تدفق الدم المحمل بالغذاء إلى الجنين وعمل القلب بقوة أكبر لنقل الدم للجنين وزيادة عدد ضربات القلب.
  • تحجر البطن وارتفاعها أكثر نتيجة زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع.
  • حدوث الغازات والانتفاخات بسبب ارتخاء عضلات الجهاز الهضمي بسبب ارتفاع هرمون البروجسترون الهضمي، مما يقلل من سرعة عملية هضم الغذاء ويظل الطعام في القناة الهضمية لوقت أطول يسبب الانتفاخات والمغص.
  • بعض الأحيان يحدث الإمساك ويزيد حدته مع زيادة وزن الطفل في الشهر التاسع لضغط الجنين على الأمعاء بشكل أكبر.

تغيرات في نفسية الأم في الشهر التاسع من الحمل

  • تشعر الأم برغبة ملحة جدًا لانتهاء فترة الحمل وبدء مرحلة الأمومة.
  • يحدث التقلبات المزاجية للأم الحامل التي بدورها تؤثر على معدل النشاط لشعور الأم في بعض الأوقات بالإجهاد والتعب، ثم تشعر في وقت أخر بالنشاط والحيوية والرغبة في إتمام كل المهام الخاصة بها وبالبيت.
  • تزيد عصبية الأم الحامل بسبب الأفكار التي تراودها من الخوف من الولادة أو القلق على جنينها أو الخوف من المستقبل المجهول للطفل، وكلها تعتبر هواجس لا أساس لها من الصحة.
  • تتوتر الأم بسبب تأثر جمالها بالحمل أو منظر بطنها مع الحمل، وتفكر في أنها أصبحت غير جميلة كما كانت ويمكن أن تفكر في أصابتها بالسمنة أكثر بعد الولادة وتكتئب أكثر وأكثر.
  • تحتاج الأم الحامل في هذا الشهر معاملة خاصة من نوع أخر لتساعدها في الاطمئنان والإحساس بالأمان والاحتواء ودعم زوجها لها.
  • قد تصاب الأم الحامل بالبكاء بدون أي سبب مبرر أو على أسباب تبدو تافهة لأغلب الناس.
  • بعض الأمهات تجد صعوبة في التركيز أو التذكر بشكل جيد.
  • تفقد الكثير من الأمهات شهيتها للأكل في هذا الشهر.
  • لم تعد تهتم بأنشطتها المفضلة وتفقد شغفها بها.
  • الإحساس بمشاعر سلبية تجاه نفسها وعدم تقديرها من الأخرين.
  • يمكن أن تراودها بعض الأفكار السيئة الخاصة بإيذاء نفسها أو إيذاء الأخرين.

أسباب التغيرات النفسية للأم الحامل

  • الهرمونات الخاصة بالحمل هي أول سبب في تغير نفسية الأم، لأنها تقوم بالتأثير على المشاعر وعلى عقل الأم، وتسبب لها عدم اتزان عاطفي وحزن.
  • الضغوط العصبية المتعلقة بالحمل والقلق على الجنين أثناء الولادة وبعد ولادته.
  • التعب له تأثير سلبي على نفسية الحامل بسبب عدم الحصول على قسط كافي من النوم، أو الإجهاد، أو الإرهاق الشديد.
  • التغيرات التي تحدث في جسم الأم الحامل نتيجة للحمل وزيادة وزن الجنين في الشهر التاسع تؤثر بشكل كبير في ذلك.

مراحل النمو وزيادة وزن الجنين في الشهر التاسع بالأسبوع

مراحل النمو وزيادة وزن الجنين

الأسبوع الأول من الشهر التاسع

  • تقل حركة الجنين في هذا الأسبوع ولكن تصير الحركة أقوى مما سبق بسبب زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع.
  • يبدأ الجنين في هذا الأسبوع أيضًا بالتدريب على التنفس بشكل طبيعي، ويبدأ في إطلاق زفيره في السائل الذي يحيط به.
  • يتخلص الجنين من القشة ذات اللون الأبيض التي تحيط بجسمه عن طريق السائل الأمنيوسي.
  • إذا تم ولادة الطفل في الأسبوع الأول من الشهر التاسع يكون جنين طبيعي جدًا لأنه تطور بشكل كامل.

الأسبوع الثاني من الشهر التاسع

  • ينمو شعر الجنين بشكل أكبر.
  • يقوم الجنين في هذا الأسبوع ببلع السائل الأمنيوسي الذي يحيط به مما قد يصيبه بالحازوقة أو الزغطة، وتشعر الأم بتلك القفزات المفاجئة في بطنها.
  • يبدأ الجنين في مص أصابع الإبهام الخاصة به.
  • تكون الأظافر تم تشكلها وتبدأ في الكبر في هذا الأسبوع، ويستطيع الجنين في هذا الأسبوع مسك الأشياء بقوى وتبدأ أمعائه في الامتلاء بالبراز.
  • يصبح كل من محيط خصر الجنين ومحيط رأس الجنين متساويان في الحجم.

الأسبوع الثالث من الشهر التاسع

  • يبدأ الجنين في التبول ويخرج بوله إلى السائل الأمنيوسي الذي يكون محيط به.
  • ينزل الجنين في هذا الأسبوع أكثر إلى الحوض.
  • تنتج رئة الجنين في هذا الأسبوع مادة تساعد الجنين في نمو دماغه بشكل أكبر وتحد من التوتر.
  • يتحول لون جسم الجنين إلى اللون الأبيض بعد ما كان وردى اللون وتبدأ بشرة الطفل في التصبغ بلون البشرة بعد ما يتم ولادته.
  • لا يتم تحرك الجنين بسبب ضغط الرحم عليه.
  • من المحتمل جدًا أن تشعر الأم في أي لحظة بانقباضات الولادة والم عنيف في منطقة البطن، وقد ينزل أيضًا ماء الرأس الخاص بالجنين أو تنزل الدماء الخاصة بالمشيمة.

الأسبوع الرابع من الشهر التاسع

هنا يكون الجنين مكتمل النمو وينتظر لحظة ولادته وخروجه إلى عالمنا، في هذا الأسبوع يكون من الضروري جدًا ولادة الجنين، وإذا لم تتم ولادة الجنين بصورة طبيعية يقوم الطبيب بتجهيز الأم لإجراء الولادة القيصرية، لأن تأخير الولادة قد يشكل خطرا على حياة الجنين.

اقرئي المزيد: مراحل نمو و تكوين الجنين في الشهر التاسع

علامات تنذر بالولادة ويجب الرجوع للطبيب عند ظهورها

  • إذا حدثت انقباضات للأم الحامل وتكون هذه الانقباضات قوية وما بين كل انقباضه وأخرى 5 دقائق من الوقت.
  • إذا تم نزول ماء واعتقدت الأم الحامل أن كيس الجنين، قد حدث له أي تمزق.
  • إذا ظهرت بقعة دم وبدء حجمها في الزيادة عن حجم العملات المعدنية.
  • إذا لم تشعر الأم بحركة جنينها لعدد ساعات طويل أو شعرت بان حركة جنينها أقل من المعتاد عليه.
  • إذا أحست الأم بأنها في حالة سيئة جدًا عن كل الأيام السابقة في الشهر التاسع.

عاطفة الأمومة تنغرس من لحظة زرع البويضة في رحم الأم، وتبدأ بالقلق على طفلها من بداية الحمل، وتبدأ رحلة أمومتها في قلق وحرص شديد على صحة الجنين حتى تصل إلى الشهر التاسع، وتحاول التأكد انه على أفضل حال وأن معدل زيادة وزن الجنين في الشهر التاسع يعتبر طبيعي، ولا يوجد به أي مشكلة وأن الطفل جاهزا للولادة بشكل صحي وسليم.

المصادر:

هيلث لاين

ويب ام دي

انديا بيرنتنج