ضعف حركة الجنين في الشهر الثامن | التشخيص والأسباب

ضعف حركة الجنين في الشهر الثامن

شخصي الأعراض وأسباب الالم المحتملة بنفسك

في الفصل الأخير من الحمل وخاصة في الشهر الثامن يجب على السيدة الحامل أخذ كافة احتياطاتها التي تعمل على الحفاظ على صحة الجنين وخاصة حركته وركلاته، وفي بعض الأحيان تصبح حركته أضعف، ولكن ما هي أسباب ضعف حركة الجنين في الشهر الثامن من الحمل؟ سوف نتعرف على الإجابة بالتفصيل من خلال سطورنا التالية ولذلك فضلاً تابعي معنا هذا المقال للتعرف على الإجابة بالتفصيل.

قلة حركة الجنين في الشهر الثامن

تعد حركات الجنين وركلاته التي يمكن أن تشعر بها الأم من أهم العلامات التي تدل على قوة الجنين ونمو حجمه، وعلى وجه العموم دائماً ما يهتم مقدمي الرعاية الصحية أو أطباء النساء بتعليم السيدات الحوامل متابعة حركات الجنين حيث يكون هذا إدراكاً عاماً بحركات الجنين، ويمكن أيضاً أن تقوم السيدات الحوامل بمتابعة وحساب عدد الركلات التي يمكن أن يشرعن بها في فترات زمنية معينة.

نقص حركة الجنين في الشهر الثامن

بالطبع يمكن أن تكون حركة الجنين القليلة مقلقة بعض الشيء للأم وطبيب النساء، حيث يمكن أن يكون هذا الأمر بمثابة العلامات التحذيرية على ضرورة مراجعة الأم للعادات التي تقوم بها حيث يشير ذلك على احتمالية وجود ضعف أو خطر على صحة الجنين، ولذلك ننصح بضرورة إجراء مزيد من التقييمات من قبل الطبيب المختص بمتابعة الحمل وتحديد الأخطار المحتمل حدوثها، تجنباً لتفاقم الحالة وإصابة الجنين بالإجهاض.

قلة حركة الجنين في الشهر الثامن

تشخيص ضعف حركة الجنين في الشهر الثامن من الحمل

أولاً عندما يتأكد الطبيب أثناء التشخيص أن ملاحظات الأم تعد مصدر قلق يوصي بضرورة إجراء فحص “NST” أو “اختبار عدم الإجهاد” وفي هذا النوع من الاختبارات يقوم الطبيب بالتأكد من مستوى “ضربات القلب” للجنين، ويمكن أن يتم إبقاء الأم تحت العناية لمدة يوم لإجراء المراقبة الدقيقة على التقارير الخاصة بفحص “NST” التي قد تثير القلق، ولكن في حال عدم اكتشاف أي أسباب تدعو للقلق فيبقى السبب الرئيسي لقلة حركة الجنين هو نموه.

قد يهمكِ: وضعية الجنين في الشهر الثامن

أسباب قلة حركة الجنين بالشهر الثامن

العديد من السيدات لا يعلمن أن في الأوقات المتأخرة من الحمل أن حركة الجنين تصبح أقل من ذي قبل، ولكن في نفس الوقت تعد الحركة الضعيفة للجنين مؤشراً على وجود أمراً خاطئ يجب إدراكه، ولكن الجدير بالذكر أن الأم يجب أن تقلق حال توقف الحركة تماماً وليس الحركة القلية حيث ذلك يعد من الأمور الطبيعية وخاصة إذا انقلب الجنين برأسه متجهاً إلى عنق الرحم وهذا هو استعداد الجنين لخروجه من رحم أمه وذلك يعد من أهم الأسباب المتعارف عليها لضعف حركة الجنين في الشهر الثامن ومن الأسباب الأخرى:

  • تناول أنواع من المهدئات أو المسكنات مثل الأنواع الخاصة بالتوتر، والاكتئاب، والقلق.
  • إصابة الأم بارتفاع ضغط الدم، أو التعرض لمشكلة التفاف الحبل السري على الطفل.
  • شرب المواد الكحولية، والتدخين أثناء الحمل يؤدي إلى قلة حركة الجنين.
  • سوء التغذية وعدم إتباع أنظمة غذائية صحية تمد الجنين بالعناصر الغذائية الضرورية والأكسجين.
  • احتواء الرحم على تكيسات عديدة.
  • نقص في كمية السائل الأمنيوسي الموجود حول الجنين.

عوامل أخرى مسببة لانخفاض حركة الجنين

تواتر حركة الجنين هي بالفعل قد تعتمد على نسبة الدهون لدى الأم أو بنيانها الجسدي أو نسبة السائل الأمنيوسي، ولكن هناك بعض العوامل الأخرى المسببة لضعف حركة الجنين في الشهر الثامن من الحمل ومن أهمها:

  • عند وصول الحمل إلى أسبوعه الـ38 قد يدخل الجنين رأسه بالحوض حيث يكون بذلك مستعداً للخروج وفي ذلك الوقت قد تكون حركاته مقيدة ويمكن أن تصبح أقل من ذي قبل.
  • عند التفاف الحبل السري حول الطفل وذلك بسبب تأثره بالحبل القفوي وبالتالي تتأثر حركة الجنين.
  • يطور الجنين من نمط نومه واستيقاظه وخاصة عند دخوله الثلث الثالث وهو في رحم أمه ويمكن أن يتواصل هذا النمط لمدة 50 دقيقة.
  • أثناء تطوير الجنين للنمط الخاص به يمكن أن يكون نائماً وبالتالي لا تشعر الأم بحركاته أو ركلاته.
  • عندما يعاني الجنين من الفواق أو أثناء تنفسه لا يمكن الشعور بتقلباته لأنها تكون ضعيفة جداً.

ما هي حركات الجنين الطبيعية؟

يمكن تحديد عدد حركات الجنين الطبيعية على أنها 10 حركات أور ركلات جنينية أو أكثر وذلك في ساعتين، وفي العادة تشعر السيدة الحامل بتلك الركلات أثناء استلقائها على جانبها والجدير بالذكر أن حركات الجنين الطبيعية بالكاد تعد مهمة بالنسبة إليه فهي توفر الطمأنينة لسلامة الجهاز العضلي الهيكلي والجهاز العصبي المركزي له، وأوقات نوم الأم يمكن أن يكون بها حركة الجنين أعلى من أي وقت سبق، ويمكن أن تستمر حركاته في هذا الوقت من 30 إلى 40 دقيقة وفي الحالات النادرة التي تستمر بها إلى 90 دقيقة، وفي حالة نمو الجنين تصبح حركاته متغيرة فيمكن أن تقل ويمكن أن تزيد.

كيف أتبع حركات الجنين أثناء الحمل؟

كيف أتبع حركات الجنين أثناء الحمل؟

في حال أن لم تكوني قادرة على احتساب عدد ركلات طفلك أو تحديد ما إذا كان الجنين يتحرك طبيعياً أم لا، فنحن ننصح بإتباع بعض الإرشادات التي تتمثل في:

  • القيام بالنوم على جانبكِ الأيسر وخاصة بعد تناول الوجبات ومراقبة حركات الجنين.
  • إلهام العقل وعدم التحدث مع أحد للتتبع بدقة والشعور بركلات الجنين.
  • يمكن أيضاً اختيار مكان هادئ للجلوس به واحتساب حركات الطفل.

إجراءات يمكن اتخاذاها عند ضعف حركة الجنين بالشهر الثامن

إذا لوحظ أن حركات الجنين أصبحت أضعف أو أقل مقارنة بالشهور الفائتة من الحمل يمكن إتباع الإجراءات التالية:

أقل من 24 أسبوع من الحمل:

  • من الجيد تتبع ضربات قلب الجنين.
  • الخضوع إلى الفحص بالموجات فوق الصوتية.
  • إجراء فحوصات ما قبل الولادة.

بين الأسبوع 24 و28 من الحمل:

  • من الضروري قياس ضغط الدم.
  • فحص نبضات قلب الطفل.
  • إجراء اختبار البول لتحديد آثار البروتين.
  • اختبار الموجات فوق الصوتية لقياس حجم الطفل.

ما بعد الأسبوع 28:

  • الخضوع إلى فحص شامل لمرحلة ما قبل الولادة.
  • إجراء اختبار ضربات القلب “CTG”.
  • إجراء الفحص الخاص لتحديد حجم الطفل.
  • في حالة الحمل شديد الخطورة سيتم الخضوع لفحص الموجات فوق الصوتية.
  • فحص الموجات فوق الصوتية إذا كان حجم الجنين أقل من الطبيعي.

نصائح لزيادة حركة الجنين بالشهر الثامن

بعض السيدات يعتقدن أن ضعف حركة الجنين في الشهر الثامن من الحمل يشير إلى وجود مشكلات الحمل الخطيرة، ويمكن القول أن هذا الاعتقاد صائب في بعض الأوقات فقط لأنه من الطبيعي أن يقل نشاط الطفل في رحم أمه في الثلث الثامن من الحمل، ولكن يجب أن تعتمد السيدة الحامل على إتباع بعض النصائح الهامة ومنها:

  • ضرورة الاستلقاء على جانبها لمتابعة عدد حركات الجنين، وفي حال شعورها بقلة حركته يجب عليها الاتصال بطبيب النساء فوراً.
  • ننصح بالاعتماد على الأنظمة الغذائية التي تحتوي على العناصر الغذائية الضرورية لصحتها هي وجنينها.
  • التوقف عن القيام بالأعمال التي تحتاج إلى مجهود مبالغ به وخاصة في الشهور الأخيرة من الحمل.
  • ضرورة تناول الماء، والسوائل باستمرار على مدار اليوم.

قد يهمكِ: نصائح للحامل في الشهر الثامن لسلامتها وسلامة جنينها والتخفيف من أعراض الحمل

“تلك كانت أهم المعلومات المتعلقة حول موضوع “ضعف حركة الجنين في الشهر الثامن” وختاماً ننصح بضرورة تتبع حركات الطفل وفي حال استشعار أي أمور مقلقة حول حركة الجنين الطبيعية من الجيد الرجوع إلى الطبيب المختص فوراً”

المصادر:

ابوت كيدز هيلث 

بيرنتنج فرست كراي

فريق تِرْياق
يضم موقع تِرْياق فريقاً محترفاً من الكتَّاب وصناع المحتوى المتخصصين بمجالات مختلفة، إلى جانب خبراء ومدربي موقع تِرْياق الذين يشاركون خبرتهم في صياغة المقالات، ويعمل فريق الكتَّاب وصنَّاع المحتوى في تِرْياق على تقديم مقالات موضوعية وعلمية من خلال مراجعة أحدث الدراسات والأبحاث، وتزويد القارئ بالمراجع والمصادر في نهاية كل مقال.