غذاء الشهر الأول من الحمل مع بعض الإرشادات لتجنب تعب الحمل

غذاء الشهر الأول من الحمل

شخصي الأعراض وأسباب الالم المحتملة بنفسك

تصبح المرأة في حيرة شديدة من أمرها عندما تتأكد من خبر حملها، و يُطرح في ذهنها الكثير من التساؤلات، مثل ما هو غذاء الشهر الأول من الحمل وما هي الأطعمة التي ينبغي على الحامل تجنبها وهل يزداد الوزن بشكل ملحوظ في الشهور الأولى أم لا؟، فيجب على الحامل التعرف جيدًا على إجابات هذه الأسئلة باعتبار الشهور الأولى من الحمل أهم مرحلة قد تمر بها الحامل باعتبار أن عقل الجنين وجهازه العصبي يتم تشكيلهم في هذه الفترة.

غذاء الشهر الأول من الحمل

على المرأة الحامل خلال الشهور الأولى من حملها أن تهتم بنفسها اهتمامًا بالغًا لعظم أهمية هذه المرحلة العمرية لجنينها. فعليها اتباع نظام غذائي صحي ليس فقط في الشهر الأول ولكن خلال فترة الحمل بأكملها والتي لا تتجاوز التسعة أشهر.

يوجد بعض النساء الحوامل التي من المحتمل أن تلد في الشهر السابع، وتلجأ إلى ذلك لظروف صحية طارئة، لذلك يجب أخذ الاحتياطات اللازمة وأن تحرص على تناول الأطعمة الصحية بشكل دائم.

ومن هذا المنطلق، يجب معرفة الأكل المفيد للحامل في الشهر الأول وأن تحدد لنفسها الطعام المناسب والذي يعود بالنفع عليها وعلى جنينها، ويشمل العديد من العناصر الغذائية. حيث أن كل عنصر من عناصر الغذاء له دور حيوي وهام للحامل وكذلك للجنين، ونخص بالذكر الشهور الأولى من الحمل.

وسوف نتعرف على غذاء الشهر الأول من الحمل خلال السطور القادمة.

غذاء الحامل في الشهر الأول بشكل صحي

غذاء الحامل في الشهر الأول بشكل صحي

يعد الغذاء الصحي للحامل في الشهر الأول من أحد العوامل المهمة في تحسين صحة الجنين وتكوين بنيانه الجسماني بشكل صحيح، إذا قامت الحامل بالتغذية السليمة حتمًا سيتكون الجنين بهيئة صحية جيدة.

يجب توزيع طعام الحامل الأساسي إلى أربع أو خمس وجبات، وكل وجبة تشمل جميع عناصر الغذاء من دواجن، لحوم وجميع منتجات الألبان، ومن الأفضل الإكثار من تناول الفواكه والخضروات الطازجة، وسنعرض غذاء الحامل في الشهر الأول فيما يلي: 

  • الخضراوات: تعد الخضراوات من العناصر الغذائية الضرورية لبناء جسم الإنسان ومفيدة في غذاء الشهر الأول من الحمل فتشتمل الخضراوات الطازجة على الكثير من الفيتامينات المتعددة والمعادن التي تفيد الحامل وجنينها.

على سبيل المثال، السبانخ والباذنجان يحتويان على نسبة مرتفعة من عنصر الحديد، والتي يتطلبه جسم الحامل في الشهور الأولى ويساهم بشكل كبير في تغذية الجنين على الوجه الأمثل.

  • البروتينات: يفضل دمج البروتينات ضمن غذاء الشهر الأول من الحمل وتناولها بشكل منتظم، ولكن البروتينات الخالية من الدسم أو قليلة الدسم، وخاصة الأسماك والدواجن وبعض أنواع اللحوم.

وتستطيع الحامل أن تستمد البروتين من تناول العدس والفول وبعض أنواع البقوليات الأخرى والمكسرات.

  • مشتقات الألبان: من المعروف أن جميع منتجات الألبان تحتوي على عنصر الكالسيوم، والذي يعد من العناصر الغذائية الضرورية لتكوين عظام الجنين.

ويجب على الحامل تناول منتجات الألبان نصف دسم، حتى لا ينتابها الإحساس بالقيء أو الغثيان.

لذلك ينبغي عليها إدخال عنصر الكالسيوم في الأطعمة التي تتناولها، حتى لا يضطر الجنين أن يستمد غذائه من عظامها، وبالتالي يؤثر على صحة الأم بالسلب.

  • النشويات: يجب تواجدها في غذاء الشهر الأول من الحمل حيث يمكن الحصول على النشويات من الأرز، الخبز والمكرونة وجميع أنواع البطاطس.

هذه الأطعمة تحتوي على كميات كبيرة من النشويات والتي من شأنها تكملة النظام الغذائي للأم، مما يؤدي إلى استفادة الجنين من هذه النشويات بشكل ملحوظ.

  • الفواكه: تعد الفواكه من عناصر الغذاء ومن الأكل المفيد للحامل في الشهر الأول حيث تحتوي على نسب عالية من الفيتامينات والتي تطلبها المرأة الحامل في الشهور الأولى من فترة الحمل.

هذه الفيتامينات لا يمكن أن يحل محلها العقاقير أو الأدوية التي بها مواد كيميائية، ولا تأتي بنفس النتائج ويجب على الحامل أن لا تتجاهل تناول هذا النوع من الفيتامينات والمعادن، حيث تكمن كميات كبيرة منها في أنواع الفواكه المختلفة.

قد يهمكِ: الأطعمة المفيدة للحامل في الشهر الأول مع بعض النصائح الهامة

الغذاء الصحي للحامل في الشهر الأول

إذا اتبعت المرأة الحامل نظام غذائي متكامل، سوف يؤثر على جنينها بشكل إيجابي طوال فترة حملها ويوجد بعض الأطعمة التي ينبغي على الحامل تناولها بانتظام خلال الشهور الأولى من الحمل ويمكن توزيعها على الوجبات الأساسية، ومن أهم هذه الأطعمة ما يلي: 

  • المكسرات: يجب على الحامل تناول بعض أنواع المكسرات مثل، الكاجو، اللوز، والفستق وغيرها من المكسرات الأخرى.

تعد المكسرات غنية بالدهون المفيدة وبعض البروتينات والفيتامينات والعناصر المعدنية الضرورية للحامل، والأهم من ذلك كله أنها تقلل من فرص الإصابة بالولادة المبكرة.

  • الرمان: أثبتت بعض الأبحاث والدراسات العلمية الحديثة أن الرمان يساهم في تكوين الجنين ونموه بشكل سليم، كما أنه يجنب الحامل في الوقوع في مشكلة الولادة المبكرة.

سواء تناولته كحبوب أو عصير، سوف تستفاد منه بشكل كبير بسبب ما يحتويه من العناصر الغذائية مثل، البوتاسيوم، الحديد وبعض الفيتامينات مثل سي و K كما يتضمن نسب من الألياف الطبيعية التي تعمل على زيادة مستويات الهيموجلوبين بالدم.

  • البنجر: يعد البنجر من الأطعمة التي تتميز بالكثير من الفوائد التي لا حصر لها للحامل، حيث يعمل على تصفية الدم من الشوائب، ويقوم بزيادة نسب الحديد في الجسم.

وهذا من شأنه يمنع الحامل من الإصابة بالأنيميا الحادة التي تعد من أكثر المشاكل التي تواجه الحامل وتؤثر على الجنين بالسلب.

  • التمر: يجب أن يحتوي غذاء الشهر الأول من الحمل على التمر الذي يعتبر من المصادر الغنية بعنصر الحديد اللازم للجسم، إلى جانب احتوائه على نسبة ألياف تحد من الإمساك خلال فترة الحمل.
  • الزبادي: يعد الزبادي من مشتقات الألبان الغنية بعنصر الكالسيوم، فقط قومي بتناول كوب أو كوبان من الزبادي يوميًا.

فائدة الزبادي للمرأة الحامل تفوق الحليب، وذلك بفضل احتوائه على البروتينات وحمض الفوليك اللازم لنمو الجنين بشكل أفضل. 

اقرئي المزيد: غذاء الحامل | أطعمة مفيدة، أكلات ممنوعة، التغذية الصحية في كل مرحلة

ماذا تفعل الحامل في غذاء الشهر الأول من الحمل؟

ماذا تفعل الحامل في غذاء الشهر الأول من الحمل؟

كل ما ينبغي فعله من قبل الحامل في الشهر الأول أن تولى اهتمامًا كبيرًا بنفسها والحفاظ على صحتها العامة، لذلك تقوم جاهدة بكافة الأشياء التي من شأنها تكملة حملها وأن تكون كل الأمور الصحية على ما يرام.

ومن الوسائل التي يجب الأخذ بها للحفاظ على نظام غذاء الحامل في الشهر الأول من الحمل هي:

  • تجنب شرب السوائل الدافئة، حيث قد تؤدي هذه المشروبات لفقدان الجنين خصوصًا أنه في مرحلة التكوين الأولى.
  • الاهتمام بتناول طعام صحي يحتوي على جميع العناصر الغذائية المهمة لصحة الحامل والجنين.
  • إذا قام الطبيب المختص بوصف بعض الأدوية الضرورية مثل الفوليك أسيد، فمن الأفضل اتباعها بانتظام على حسب ما يحدده الطبيب من جرعات، لأنه بالطبع كل حامل تختلف عن الأخرى.
  • تناول هذه الحبوب تمنع الجنين من تعرضه للتشوهات الخلقية، حيث تشتمل على كميات كبيرة من الفيتامينات والكالسيوم المفيدة للسيدة الحامل والجنين.

الأكل الممنوع في غذاء الشهر الأول من الحمل

كما يجب أن يحتوي غذاء الشهر الأول من الحمل على الكثير من عناصر الغذائية الضرورية لصحة الأم والجنين والانتظام في تناولها وسعيها نحو دمج العناصر السابقة إلى غذائها.

فهناك بعض الأطعمة والمشروبات التي يجب تجنبها تمامًا، ولا يجب ضمها إلى غذاء الشهر الاول من الحمل لمنع التعرض للآثار الجانبية التي قد تنتج عنها وتضر بصحة الجنين، بل في بعض الحالات قد يصل الأمر إلى حد الإجهاض بسبب تحفيز الرحم بفضل هذه الأطعمة.

ومن أبرز هذه الأطعمة والمشروبات ما يلي: 

  1. ينبغي على كل سيدة حامل البعد عن شرب منقوع أي نوع من الأعشاب الطبيعية في الشهر الأول من الحمل، مثل، الزنجبيل، القرفة، المرمية المغلية والينسون، هذه الأعشاب كفيلة بتحفيز الرحم وحدوث الإجهاض.
  2. تجنب الحامل المشروبات الغازية ومحاولة التقليل منها بقدر الإمكان، وكذلك المأكولات التي تحتوي على نسبة عالية من السكر، والمشروبات التي تتضمن نسبة كبيرة من الكافيين. حيث تشكل خطورة كبيرة على الجنين، فلا داعي لتناولها.
  3. عدم تناول أي نوع من الأطعمة البحرية مثل السوشي، حيث يطلق عليها المعادن الثقيلة بسبب احتوائها على نسب عالية من هذه المعادن كالزئبق.
  4. عدم اللجوء إلى أصناف معينة من الجبن مثل، الجبن القديم والجبن المتعفن وأنواع أخرى كثيرة، يجب الحذر منها بسبب تأثيرها الواضح بشكل سلبي على الجنين.
  5. يجب التأكد من الأطعمة التي تتناولها الحامل في الشهور الأولى أن تكون مكتملة النضج، حيث أن المأكولات الغير ناضجة تكون مشتملة على أنواع عديدة من البكتيريا، ونخص بالذكر البيض واللحوم بكافة أنواعها.
  6. من الأطعمة التي لا ينبغي احتواء غذاء الشهر الأول من الحمل عليها هي الكبدة، لأنها تحتوي على كمية كبيرة من الريتينول ويقصد به فيتامين أ، بسبب تأثيره السلبي على تكوين الجنين في الشهور الأولى.

اقرئي المزيد: الأكل الممنوع للحامل في الشهر الأول | جبن مُصنع، مأكولات معلبة، لحوم غير مطهية

هل البيض يضر الحامل في الشهر الأول ؟

هل البيض يضر الحامل في الشهر الأول ؟

سؤال يحير كل سيدة حامل وهي هل البيض يدخل ضمن غذاء الشهر الأول من الحمل وهل له أضرار جانبية أم لا؟ 

ونجيب على هذا حيث أنه ليس هناك خطورة شديدة عند تناول الحامل البيض، ولكن يوجد بعض التحذيرات التي يجب وضعها في الاعتبار قبل تناول البيض.

فيحتوي البيض على العديد من الفيتامينات والدهون المفيدة للجسم وبعض المعادن، لذلك عند تناول الحامل البيض، ستوفر لنفسها جميع الاحتياجات اللازمة من كل هذه العناصر الغذائية الهامة لها ولصغيرها ولكن لابد من تناول البيض المسلوق بعد تمام نضجه جيدًا، لأن البيض النيئ يكون معبأ بالبكتيريا الضارة. 

ويعد البيض من المأكولات الغنية بالطاقة، وكما ذكرنا سابقًا أنه ملئ ببعض العناصر الغذائية المهمة للحامل والجنين، وسوف نعرض أهمية تناول البيض للحامل في الشهور الأولى فيما يلي: 

  • ارتفاع نسبة البروتين: تعد البروتينات من العناصر الأساسية لنمو الطفل طبيعيًا، وهو اللبنة الرئيسية للخلية، والدوام على تناول كمية محددة من البيض بشكل يومي، سيوفر للجنين ما يحتاجه من البروتين الضروري للنمو بشكل صحي.
  • تنمية الدماغ: البيض به مادة تسمى الكولين، وهذه المادة من الأمور المهمة للغاية للتطور الطبيعي للمخ، إلى جانب أنه يحمي الطفل من الإصابة ببعض الأمراض مثل الشفة المشقوقة.
  • مليء بالسعرات الحرارية: الذي يجهله الكثير أن البيضة الواحدة تعادل سبعون سعره حرارية، وتلبي الاحتياجات اللازمة للطفل والجنين معًا لنمو صحي.
  • تنظيم الكوليسترول في الجسم: تناول البيض يساهم في تنظيم مستويات الكوليسترول في الجسم، لذلك على المرأة الحامل التي تعاني من مشاكل الكولسترول في الدم، عليها القيام بتناول البياض والابتعاد عن صفار البيض خلال فترة الحمل.
  • غنى بالفيتامينات: يشتمل البيض على الكثير من الفيتامينات مثل، أ، د، ه، ك، وهذه العناصر من دورها المساعدة على نمو وتطور الجنين بشكل طبيعي طوال فترة الحمل، ويشمل ذلك التطور، العينين، الرئتين والكلى وأعضاء أخرى كثيرة.
  • يعد البيض من الأطعمة التي تحتوي على المركبات المضادة للأكسدة، والتي تساهم في تحسين صحة العين والرؤية، إلى جانب غناه ببعض الفيتامينات الهامة مثل فيتامين ب2، ب12 و د.

ولكن هناك بعض الآثار الجانبية التي قد تحدث إذا لم تنتبه الحامل لتناولها البيض بطريقة صحيحة، ومن هذه المخاطر ما يلي: 

  • تسمم السالمونيلا: يعد البيض غير مكتمل النضج بيئة خصبة لتجمع أنواع كثيرة من البكتيريا الضارة والتي تؤدي إلى الإصابة ببعض الأمراض فيما بعد مثل السالمونيلا.

وأحيانًا قد ينتج عن هذه البكتيريا فيما يسمى التسمم الغذائي، وبالتالي شعور السيدة الحامل بالقيء، إسهال شديد، آلام حادة في البطن، الشعور بالصداع بشكل مستمر، ارتفاع شديد في درجة حرارة الجسم والإصابة بالجفاف.

يوجد بعض الحالات التي تصبح هذه الأعراض كفيلة للوصول بالحامل إلى الإجهاض أو زيادة فرص الولادة المبكرة، وهذا ما يطلق عليه تسمم السالمونيلا.

  • مخاطر أخرى: قد ينتج عن تناول الحامل لصفار البيض حدوث مشاكل عند زيادة مستويات الكوليسترول لديها، إلى جانب الإصابة بالحساسية واحتقان الأنف ومشاكل صحية كثيرة.

يمكن القول إن البيض من المصادر الغذائية التي يمكن الحصول عليها بكل سهولة، والتي من الأفضل وضعها في غذاء الشهر الأول من الحمل مع أخذ الحذر والحيطة من المخاطر التي قمنا بذكرها للحصول على أكبر قدر من القيمة الغذائية التي يحتوي عليها. 

الفواكه المفيدة للحامل في الشهر الأول 

تدخل الفواكه ضمن غذاء الشهر الأول من الحمل بسبب تمتعها بالكثير من الفوائد الصحية، لكونها تشتمل على الكثير من العناصر الغذائية الضرورية للأم والجنين في الشهور الأولى ومن أهم الفواكه التي يجب على الحامل تناولها في الشهر الأول من الحمل ما يلي: 

  • الموز: يعتبر الموز من الفواكه الغنية بالكثير من المعادن الهامة لتحسين صحة الحامل وعدم تعرضها لبعض صعوبات الحمل التي تظهر خلال الشهر الأول من الحمل.

ومن المعادن التي يحتوي عليها الموز الحديد، البروتين والبوتاسيوم، وهذه المعادن من شأنها حل بعض المشكلات التي تواجه أي حامل.

كما أن الموز قادراً على علاج المشاكل الهضمية مثل الإمساك، بالإضافة إلى أنه يشتمل على بعض عناصر الغذاء التي تساعد على تكون الجنين بطريقة سليمة مثل، عنصر الكالسيوم، البوتاسيوم وفيتامين ج.

ويقوم الموز بوظيفة حيوية تساهم في منع القيء والغثيان الذي تشعر به الحامل عند الاستيقاظ من النوم، كما أنه يمنع من الإصابة بالإمساك بفضل النسبة العالية من الألياف التي يحتوي عليها.

  • العنب: يحتوي العنب على المكونات المضادة للأكسدة التي تساهم بشكل كبير في تحفيز مشيمة الرحم، كما أنه يساهم في عظام الجنين وأنسجته كما يساعد على إدرار البول ومنع تكون السوائل التي تتعرض لها الأم أثناء الشهور الأولى من الحمل.
  • المانجو: قد تتجنب الكثير من السيدات الحوامل تناول المانجو، نظرًا لما تحتوي عليه من الأملاح التي قد تؤثر على صحتها ولكن هناك بعض الفوائد التي تتضمنها، مثل فيتامين أ الذي يساعد على تكوين الأعضاء الداخلية للجنين.

من المهم تناول المانجو خلال فترة الحمل ولكن لا تكثر منها، قم بتحديد كمية ليست بالكثيرة يوميًا حتى تستفاد من العناصر الغذائية التي تحتوي عليها.

  • التفاح: يحتوي التفاح على بعض الألياف الطبيعية التي تساهم في حل مشكلة الإمساك، كما أنها تشتمل على بعض الفيتامينات مثل فيتامين أ و ج، وهذا من شأنه تحسين صحة الأم بشكل ملحوظ.

أما عن الجنين فإن العناصر الموجودة في التفاح مثل عنصري الزنك والكالسيوم كفيلين بتقوية المناعة لدى الجنين وتكوين عظامه بشكل سليم.

  • البرتقال: بما أن البرتقال به الكثير من المعادن، فهم مفيد للغاية لصحة الحامل، ويجب دمجه ضمن غذاء الشهر الأول من الحمل بسبب توافر كميات كبيرة من الحديد والكالسيوم به الذين يقومون بتقوية الجهاز المناعي للجسم.

اقرئي المزيد: الفواكه المضرة للحامل في الأشهر الأولى من الحمل

عناصر غذائية مهمة للحامل في الشهور الأولى 

عناصر غذائية مهمة للحامل في الشهور الأولى 

تتعدد العناصر الغذائية التي تفيد الحامل والجنين في الشهور الأولى من الحمل، فيجب مزجها في النظام الغذائي، حيث تحافظ على صحة الحامل وسلامة الجنين، ومن هذه العناصر ما يلي: 

  • حمض الفوليك: يساهم حمض الفوليك بشكل كبير في انعدام إصابة الجنين بتشوهات الأنبوب العصبي وحدوث التشوهات والعيوب الخلقية التي قد تصيب الحبل الشوكي والمخ لدى الجنين.

النسبة التي تطلبها الحامل خلال الشهور الأولى من الحمل حوالي من 400:800 ميكروجرام بشكل يومي، وذلك قبل حدوث الحمل وأثناء فترة الحمل.

ويمكن الحصول على حمض الفوليك من بعض الأطعمة مثل، البازلاء الخضراء، الفاصوليا الخضروات الورقية كالملوخية الخضراء و السبانخ وغيرها.

  • الكالسيوم: يعد الكالسيوم من العناصر الغذائية التي تلعب دورًا كبيرًا وهامًا في تكوين أسنان وعظام الجنين، بالإضافة إلى دوره في تشكيل  عضلات الجنين ودمجه ضمن وظيفة الجهاز العصبي وتنشيط الدورة الدموية.

ما تحتاجه الحامل من هذا العنصر الغذائي هو ألف مليجرام في اليوم الواحد، في حالة صغر عمر الأم فإنها تتطلب إلى 1300 مليجرام بشكل يومي.

من الممكن أن تستمد الحامل غذاء الشهر الأول من الحمل من مشتقات الألبان، وعند شرائها قم بشراء المنتجات المصاحبة بفيتامين د.

  • فيتامين د: كما يساهم الكالسيوم في تكوين العظام والأسنان وتقويتها، يقوم فيتامين د بنفس الدور الوظيفي وتحتاج المرأة الحامل من فيتامين د على مدار اليوم حوالي 600 وحدة دولية.

تستطيع الأم أن تبحث عن الأطعمة الغنية بفيتامين د و تتناولها، مثل الأسماك الدهنية كالسلمون، والحليب والبرتقال.

  • الحديد: يساهم عنصر الحديد على حماية الحامل من الإصابة بالأنيميا الحادة وفقر الدم الناتج عن قلة وجود عنصر الحديد في الجسم.

تتطلب السيدة الحامل كميات كبيرة من الحديد عن الإنسان العادي، وذلك لتوفير الأكسجين الذي يحتاجه الجنين.

وقد يؤدي نقص الحديد عند السيدة الحامل إلى فقر الدم، فتصبح أكثر عرضة للولادة المبكرة وقلة وزن الجنين وعدم نموه بشكل طبيعي إلى جانب الشعور بالاكتئاب في فترة ما بعد الولادة.

الكمية التي تطلبها السيدة الحامل كل يوم من عنصر الحديد تُقدر بنحو 27 مليجرام.

تستطيع الحامل الحصول على غذاء الشهر الأول من الحمل من جميع أنواع الأسماك الجيدة، الباذنجان، اللحوم، بعض أنواع الخضراوات مثل السبانخ والفاصوليا.

  • الماء: يعد الماء عنصر مهم للحامل وسهل شربه باستمرار وبكميات كبيرة، حيث يجنب المرأة الحامل من الإصابة بالإمساك والتورم الشديد.

كما أنه يساعد بشكل ملحوظ على الحماية من الإصابة بالالتهابات في مجرى البول، والمعدل الطبيعي لشرب الماء والعصائر الطبيعية بالنسبة للحامل يوميًا حوالي لترين.

  • المكملات الغذائية: لابد من الرجوع إلى الطبيب المعالج إذا أرادت الحامل تناول هذا النوع من العقاقير، حيث بعض الحوامل تحتاج إلى أخذ هذا النوع من المكملات مثل: حبوب الحديد والكالسيوم.

وذلك للتعويض عن نقص هذه العناصر في جسمها، لذلك تقوم المكملات الغذائية بدور حيوي في تعويض الاحتياجات اللازمة للحامل من العناصر الغذائية المتنوعة.

قد يهمكِ: غذاء الحامل في الشهر الثاني وأطعمة يُنصح بتجنبها

بعض الإرشادات لتجنب تعب الحمل في الشهر الأول

بعد معرفة غذاء الشهر الأول من الحمل يجب معرفة جيدًا بعض النصائح حتى لا تشعرين بالإعياء والتعب المستمر، ومنها: 

  • يجب أن تنتظم في أخذ حبوب الفيتامينات التي وصفها الطبيب في الميعاد المحدد لها.
  • لا تنتظري الكثير من الوقت، وقومي بالذهاب إلى الحمام من حين إلى آخر حتى لا يحدث التهابات في المثانة ويتضاعف الأمر.
  • الابتعاد عن العادة السيئة وهي تناول الطعام قبل الذهاب إلى النوم مباشرة.
  • تناول المزيد من الخضراوات الطازجة والفواكه.
  • يفضل عدم تناول أي طعام بالخارج والامتناع تمامًا عن الوجبات السريعة، والأطعمة التي تحتوي على مواد حافظة.
  • حاولي بقدر المستطاع التقليل من المقليات.
  • تجنب المشروبات الغازية.
  • يجب أن تتسم ملابس الحامل بالفضفضة وخاصة حول البطن.
  • الابتعاد عن الضغط العصبي والنفسي وضغوطات الحياة  وكل الأشياء التي تؤدي إلى التوتر.

المصادر:

بيرنتنج فرست كراي

مام جانكشن 

هيلث لاين 

فريق تِرْياق
يضم موقع تِرْياق فريقاً محترفاً من الكتَّاب وصناع المحتوى المتخصصين بمجالات مختلفة، إلى جانب خبراء ومدربي موقع تِرْياق الذين يشاركون خبرتهم في صياغة المقالات، ويعمل فريق الكتَّاب وصنَّاع المحتوى في تِرْياق على تقديم مقالات موضوعية وعلمية من خلال مراجعة أحدث الدراسات والأبحاث، وتزويد القارئ بالمراجع والمصادر في نهاية كل مقال.