فوائد الحجامة للحامل | متى يجب على الحامل اللجوء إلى الحجامة؟

فوائد الحجامة للحامل

شخصي الأعراض وأسباب الالم المحتملة بنفسك

فوائد الحجامة للحامل عديدة ولا يمكن تجاهلها، فهي من الوسائل العلاجية التي استخدمت في زمن النبي صلى الله عليه وسلم، واتبعها الصالحين من بعد ذلك حتى شاع استخدامها بين بعض العامة بل والأطباء لما لمسه الناس من فوائدها، حيث أنها كانت تستخدم في علاج الكثير من الأمراض.

تتم الحجامة بطرق وأساليب معينة، يتم فيها خروج الدم الضار والفاسد من الجسم، من خلال الاعتماد على أدوات مخصصة لهذا، وبشرط استشارة المختصين ذوي الخبرة بها، والجدير بالذكر أن الحجامة يوجد لها نوعان هما الحجامة الرطبة، ويتم فيها فتح الجسم لمساعدة الدم الفاسد على الخروج منها، وأيضا؛ الحجامة الجافة ويتم فيها عمل كاسات بدون أن يتم خروج الدم من الجسم.

فوائد الحجامة للحمل

فوائد الحجامة للحمل

الحجامة لها العديد من الفوائد سواء على مستوى الصحة بشكل عام أو على مستوى أهميتها للحامل، ومن فوائد الحجامة للمرأة الحامل ما يلي:

  • رفع مستوى الخصوبة لدى السيدات، ومن ثم يعلي من إمكانية الحمل والإنجاب.
  • تعزيز الدورة الدموية الموجودة بالجسم، وطرد السموم المتواجدة بالمبايض والرحم.
  • تنظيم الدورة الشهرية وتقوية المبايض.
  • تنشيط عملية التبويض ومعالجة المشاكل التي قد تحدث بالهرمونات.
  • زيادة الهرمون المسئول عن الحليب، وتساعد على علاج تكيس المبايض.
  • تساعد الحجامة المرأة الحامل على التخفيف من فرص الإجهاض.
  • تساعد أيضا علاج مشكلة بطانة الرحم المهاجرة، والعمل على تعزيز جدار الرحم وتقويته.
  • تعزيز جدار الرحم وحمايته ليصبح أكثرة قوة وتحمل لنمو الجنين، وحمايته من الإجهاض.
  • تقليل التوتر والحد من الشعور بالإكتئاب، الناتجين عن إضطرابات الهرمونات في الحمل.
  • حل الكثير من المشاكل الصحية المرتبطة بالجهاز التناسلي للمرأة مثل الإلتهابات المهبلية بكل أنواعها.
  • تخلص الجسم من الدماء الفاسدة التي يمكن أن تتسرب إلى الرحم محدثة مشاكل صحية للجنين قد تؤدي إلى إصابته بالتشوهات الخلقية أو تعرضه لخطر الإجهاض.
  • تخلص الحامل من الشعور بتشنجات الساقيين والشد العضلي لقدرتها على تحفيز الجسم على إفراز هرمون الأكتيك والذي يعمل على خفض الشعور بألم الساقيين.
  • تقوى عضلات الجسم وتجعل الحامل أكثر قدرة على تحمل أعراض الحمل.
  • تساعد على وصول الكميات المناسبة من الأكسجين إلى الجنين وبالتالي تطور نمو الجنين بشكل طبيعي وصحى.

شروط إستخدام الحامل للحجامه

  • يُنصح الحامل بعدم اللجوء إلى العلاج بالحجامه إلى بعد أستشارة الطبيب المتابع لها.
  • والتأكد من إجراءها على أيدى أطباء متخصصين، حتي لا تعرض نفسها وجنينها لخطر الإصابة بالأمراض المعدية الناتجة عن التلوث.
  • ضرورة التأكد من تعقيم الأدوات المستخدمة في الحجامة بالإضافة إلى تعقيم المكان المراد قبل البدء في الحجامة.
  • لا يجب إجراؤها بعد الجماع بيوم أو يومين على الأقل.
  • إذا كانت الحامل تعاني من فقر الدمـ يجب تجنب إجراء الحجامة حتي لا تعرض لنفسها لمضاعفات فقد كميات كبيرة من الدم.

فوائد الحجامة الجافة للرحم

هناك العديد من النساء اللواتي يعانون من أمراض الرحم والجهاز التناسلي، ومن بين هذه المشاكل اضطراب الهرمونات والتي ينتج عنها عدد من المشاكل ومنها عدم استقرار الدورة الشهرية، بالإضافة إلى الإصابة بتكيس المبايض، التي قد ينتج عنها وضوح بقع سوداء في الجسم، وزيادة الوزن، بالإضافة إلى زيادة الشعر الزائد، ولكن جاءت الحجامة ومعها العديد من الفوائد للرحم وهي:

  • من فوائد الحجامة للرحم تعمل على ضبط وتنظيم الدورة الشهرية.
  • تساعد في علاج الالتهابات الموجودة في منطقة الرحم.
  • ترفع من هرمون الحليب.
  • تنظيم وضبط الدورة الشهرية.
  • تعمل الحجامة على تقوية الإباضة.
  • تعالج من مشاكل تأخر الإنجاب.
  • تعالج مشكلة هرمون التستسترون الذي ينتج عنه انتشار الشعر الزائد بالجسم.

قد يهمكِ: الحمام المغربي للحامل | فوائد، أضرار، تحذيرات ونصائح للحامل

فوائد الحجامة الجافة للرحم

أنواع الحجامة المفيدة للحامل

يوجد للحجامة ثلاث أنواع لكل نوع إستخدام مختلف عن الأخر يختص به وحده، ومن أنواع الحجامة ما يلي:

الحجامة الجافة: 

تعتمد هذه الطريقة على تغيير ضغط الدم في الجسم بدون الحاجة إلى تشريط الجسم بالمشرط لإخراج الدم الفاسد، ويتم إجراؤها عن طريق وضع كأساً من الهواء على المكان المراد إجراء الحجامه عليه، ثم شفط الهواء من داخله بواسطة جهاز شفط الهواء.

الحجامة الرطبة:

تعتمد هذه الطريقة على تشريح الجسم وإخراج الدم الفاسد، ويتم إجراؤها عن طريق وضع كاسات زجاجية على الأماكن المراد إجراء الحجامة عليها وتجميع الدم الفاسد بداخلها بعد تشريط الجسم بمشرط طبي معقم، وتعمل هذه الطريقة على تحفيز إنتاج الجسم للكثير من كريات الدم الحمراء.

الحجامة المتزحلقة:

وهذا النوع يربط بين كل من الحجامة الجافة والحجامة الرطبه، عن طريق دهن المكان المراد إجراء الحجامة عليه بزيت الزيتون أو زيت النعناع،ثم تحريك كوب الحجامة الزجاجى عليه لتجميع الدم الفاسد تحته.

الطرق الصحيحة للحصول على فوائد الحجامة للحامل

لكي تتمكنى من الحصول على فوائد الحجامة كاملة، يرجى التأكد من تطبيق خطواتها بطريقة صحيحة، والإلتزام بتعقيم الأدوات المستخدمة في الحجامة مثل:

  • الكوؤس الزجاجية المصنعة يدوياً.
  • معقمات طبية للجروج الناتجة عن التشريط.
  • أقماع مصنوعة من الورق سهل الإشتعال.

وتمر عملية الحجامة بعدة خطوات كالتالي:

  • يجب أن يقوم المختص بتدفئة المكان المخصص لإجراء الحجامة.
  • يجب على الحامل الإستلقاء بحذر شديد على بطنها.
  • يجب أن يكون ظهرها منتصباً.
  • يقوم المختص بإشعال الشمعة قبل البدء في الحجامة ويتم تثبيتها جانباً.
  • يشترط أن يرتدى المختص قفازاً طبياً معقماً قبل البدء في التحضير للحجامة.
  • يجب تعقيم المكان المراد لإجراء الحجامه عليه، ثم يقوم المختص بوضع قمع ورقي مشتعل بداخل الكأس الزجاجي ثم يقوم بوضعه بسرعة وحذر على موضعه على ظهر المريض.
  • يتم وضع الكوؤس المخصص للحاجمة في أوضاع متقابلة وغير متباعده، ويتم تركها مدة حتي يتم تجميع الدم الفاسد تحتها.
  • يقوم المختص بسحب الجلد المحيط بالأكس بقوة وسرعة شديدة حتى يتخلص من الدم الفاسد.

متى يجب على الحامل اللجوء إلى الحجامة؟

المرأة بصفة عاملة متميزة عن الرجل في التخلص من الدم الفاسد من الجسم من خلال بطريقة طبيعية عن طرق الدورة الشهريه، حيث تعتبر الطريقة المثلي والطبيعية التي تخلص جسمها من السموم وتجديد كرات الدم الحمراء.

ولكن في حالات خاصة قد تحتاج المرأة بصفه عامة والحامل بصفة خاصة لإجراء الحجامة، فمن المعروف أن الحامل تنقطع عنها الدورة الشهرية طيلة الشهور ال9 المتتمة للحمل، وقد تحتاج للتخلص من الدم الفاسد والمتجلط خلال هذه المدة ولكن بطرق طبيعية وطبية لا تؤثر بشكل سلبى على صحه الحمل وصحة جنينها، بالإضافة إلى الحصل على العديد من فوائد الحجامة للحامل.

فوائد الحجامة العامة

فوائد الحجامة العامة

غالبا ما تتجه العديد من السيدات بمختلف الفئات العمرية للعلاج بالحجامة، وخاصة فور بلوغهن سن اليأس، وهذا يرجع إلى العديد من الفوائد للحجامة وهي:

  • تساعد الحجامة في القضاء على المغص التي تسببه الدورة والتهاب الرحم.
  • علاج نزيف الرحم، بالإضافة إلى تعزيز المبايض.
  • القضاء على الإفرازات التي تنزعج منها السيدات، كما أنها انقطاع الدورة الشهرية.
  • تعطي الحجامة الإحساس بالراحة والاسترخاء، بالإضافة إلى أنها تعمل تقليل من حدة التوتر العصبي والأرق والقلق.
  • حماية السيدات من المعاناة من أمراض السمنة والعقم، كما أنها تساعد على علاج الكبد والمرارة والكلى والدوالي التي ستظهر بالساقين.
  • حماية السيدات من الضعف الجنسي والقضاء على الحصوات الموجودة في المجاري البولية، بالإضافة إلى تعزيز الرحم.
  • زيادة كمية المورفين الموجود بالجسم.
  • تقليل الآلام التي تصيب الظهر والرقبة، كما أنها تعمل على علاج النقرس والمناعة الضعيفة.
  • تواجه الأمراض التي تصيب الجهاز الهضمي على سبيل المثال الإمساك والإسهال، وأيضا التبول الغير إرادي.
  • تعزيز الحواس مثل السمع والحركة والذاكرة والكلام.
  • علاج التميل الذي يصيب الأرجل والأذرع.
  • تساعد الحجامة على علاج البواسير وأيضاً والروماتيزم، والعرج الذي يصيب النساء، بجانب التهابات المفاصل.
  • يعمل على تعزيز المناعة وتنشيطها، ومكافحة البكتيريا والفيروسات.
  • تعمل الحجامة على تنظيف الأوردة الدقيقة والشرايين، بالإضافة إلى تعزيز الدورة الدموية، وأيضا تعزيز الأوردة الليمفاوية والعقد الليمفاوية.
  • القضاء على السموم الموجودة بالجسم.

المصادر:

كليفر لاند كلينك

ساينس دايركت

فريق تِرْياق
يضم موقع تِرْياق فريقاً محترفاً من الكتَّاب وصناع المحتوى المتخصصين بمجالات مختلفة، إلى جانب خبراء ومدربي موقع تِرْياق الذين يشاركون خبرتهم في صياغة المقالات، ويعمل فريق الكتَّاب وصنَّاع المحتوى في تِرْياق على تقديم مقالات موضوعية وعلمية من خلال مراجعة أحدث الدراسات والأبحاث، وتزويد القارئ بالمراجع والمصادر في نهاية كل مقال.