فوائد الدراق للحامل وقيمته الغذائية والكمية المسموحة

فوائد الدراق للحامل

فوائد الدراق للحامل عظيمة جداً، وهي أحد الفواكه الصيفية، وتتميز بالمذاق الحلو، ويحتوي الدراق على الكثير من الفوائد الغذائية بشكل خاص للمرأة الحامل، وللجنين أيضاً لاحتوائه على بعض الفيتامينات والعناصر الغذائية التي تساعد على النمو الصحي للجنين، وسوف نتعرف من خلال سياق السطور القادمة على فوائد الدراق للحامل.


فوائد الدراق للحامل

فوائد الدراق للحامل

تتوفر الكثير من العناصر الغذائية بفاكهة الدراق الذي يُعد من فصيلة اللوزيات التي من جنس فاكهة الخوخ، والمشمش، واللوز والكرز، وهو غني بالبوتاسيوم، وفيتامين ج، إضافة للحديد والألياف الغذائية الهامة للحامل والجنين، ويتميز فيتامين ج بالمساعدة في نمو عظام الجنين بشكل سليم، والألياف الموجودة به هامة لتعزيز صحة الجهاز الهضمي الخاص بالمرأة الحامل، ومن فوائد الدراق للحامل ما يلي:

  • كما ذكرنا فإن الدراق غني بفيتامين ج حيث تحتوي ثمرة واحدة منه على 7 جرام من هذا الفيتامين لكل مائة جرام، ولمن لا يعرف فإن فيتامين ج هام لامتصاص الحديد الذي تعاني النساء الحوامل من ضعف امتصاصه خلال فترة الحمل، مما يحد من تعرض الحامل للأنيميا أو فقر الدم، كما يُعد الدراق من الفواكه الهامة لتكوين الأسنان، والأوعية الدموية، والأنسجة، وغضاريف الجنين.
  • يحتوي الدراق على عنصر البوتاسيوم بشكل وفير، وهو هام للمحافظة على معدلات السوائل بجسم المرأة الحامل والجنين، وهو هام كذلك للتصدي للمشاكل الشائعة للحمل ومنها، التشنجات، والتقلبات المزاجية، والتورمات، إضافة للتخلص من أعراض الاكتئاب عند الحامل.
  • الدراق من الفواكه الغنية بالألياف الغذائية، وبالتالي فهو يساعد على الحد من مشاكل الهضم، وخفض معدلات التعرض لعسر الهضم، كما يحتوي مائة جرام من الدراق على عشرون مليجرام من الفسفور الهام لتعزيز صحة عظام الجنين والحامل.
  • عنصر المغنسيوم الموجود الدراق يساعد على منع الانقباضات المتكررة بالرحم، ومنع التعرض للإمساك والتقلصات.
  • لحمض الفوليك الموجود بفاكهة الدراق أهمية خاصة فهو يُحسن من نمو الأعضاء الخاصة بالجنين، ومنها العمود الفقري، والمخ بالفترة الأولى للحمل، ويُعتبر الدراق من أبرز مصادر حمض الفوليك، فمائة جرام من هذه الفاكهة تحتوي على 4 ميكروجرام من هذا الحمض.
  • البيتا كاروتين من العناصر المتميزة التي لا توجد إلا في أنواع مُحددة من الخضروات والفاكهة، فهو يتوفر في فاكهة الدراق، ومن وظائفه تعزيز الجهاز المناعي عند المرأة الحامل، وعند الجنين كذلك.
  • يساعد الدراق على تخفيض الوزن، نتيجة لاحتوائه على عدد منخفض من السعرات الحرارية برغم محتواه العالي من العناصر الغذائية، وبالتالي يعمل على تعزيز الشعور بالشبع لدى الحامل، ويساعد على تقليل معدلات الدهون المتراكمة بالجسم.
  • يساعد الدراق على إزالة السموم من الجسم، نتيجة لخصائصه التي تساعد على تنظيف الأمعاء والمعدة، والحد من التعرض لعسر الهضم، وبالتالي المحافظة على صحة الكبد والكُلى.

اقرئي المزيد: الفواكه المفيدة للحامل لتحرصي على تناولها أثناء حملك

 القيمة الغذائية للدراق

تحتوي كل مائة جرام من فاكهة الدراق على ما يلي من القيمة الغذائية:

  • 0.3 جرام من الدهون.
  • 39 سعر حراري.
  • 4 ميكروجرام من حمض الفوليك.
  • 9.9 جرام من الكربوهيدرات.
  • 0.4 جرام من الألياف.
  • 1.5 جرام من البروتين.
  • 0،2 جرام من حمض البانتوثنيك.
  • 29 مليجرام من البيرودوكسين.
  • 6 مليجرام من الكالسيوم.
  • 20 مليجرام من الفسفور.
  • 0.3 مليجرام من الحديد.
  • 417 مليجرام من النياسين.
  • 6.6 مليجرام من فيتامين ج.
  • 0.7 مليجرام من فيتامين هاء.
  • 6.1 مليجرام من الكولين.
  • 190 مليجرام من البوتاسيوم.
  • 326 وحدة دولية من فيتامين أ.
  • 2،6 مليجرام من فيتامين ك.
  • 0،1 من المنجنيز.
  • 9 مليجرام من المغنسيوم.
  • 0.2 مليجرام من الزنك.
  • 0،1 مليجرام من النحاس.
  • 0،1 مليجرام من السيلينيوم.
  • 4 مليجرام من الفلوريد.

الكمية التي يُنصح بها للحصول على فوائد الدراق للحامل 

الكمية التي يُنصح بها

بالرغم من الفوائد المتعددة التي تحدثنا عنها للدراق للحامل، ولكن يجب أخذ الحيطة عند تناوله، وعدم تناوله بشكل زائد، فلا يجب تناول ما يزيد عن 500 جرام من الدراق بشكل يومي، ومن الأفضل ألا تتناول ما يزيد عن ثمرتين منه بشمل يومي، ويمكن تناول أكثر من نوع من الفاكهة بدلاً من تناول الدراق وحده للحد من استهلاكه.


أضرار الدراق للحامل

يمكن أن يكون لفاكهة الدراق بعض الآثار الجانبية أو الأضرار عند تجاوز الكمية المسموحة من هذه الفاكهة للمرأة الحامل، وتتمثل هذه الأضرار في الآتي:

  • أولاً يجب أن تستهلك المرأة الحامل التي تعاني من مرض السكري نصف كمية الدراق المسموح بها للمرأة الحامل بشكل عام لأنه يرفع من معدلات السكري بالدم.
  • عند تجاوز الكمية المُحددة للحامل من الدراق يمكن أن تتسبب في الرفع من حرارة الجسم، مما يساعد على حدوث النزيف.
  • يجب تجنب تناول الفرو أو القشرة الخاصة بفاكهة الدراق لأنها يمكن أن تؤدي لحدوث التحسس بالحلق.
  • يجب على المرأة الحامل غسل الدراق بشكل جيد قبل أن تقوم بتناوله وذلك للتخلص من آثار المبيدات الكيماوية عليه مما يعرضها للإصابة بالعدوى، هي والجنين أيضاً.
  • عند استهلاك الدراق بكميات كبيرة يمكن أن يؤدي لحدوث الغثيان والطفح الجلدي والتشنج لدى المرأة الحامل لاحتوائه على معدلات جيدة من حمض الفوليك، لذلك يجب التقليل من استهلاكه لتجنب حدوث هذه الأعراض.
  • يمكن أن يؤدي تناول الدراق بشكل مُفرط للإصابة بالإسهال، لذلك من الأفضل تجنب حدوث ذلك حتى لا يتعرض جسم المرأة الحامل للجفاف الناتج عن التعرض للإسهال.
  • يحتوي الدراق على فيتامين أ، وفيتامين هاء وهما من العناصر الغذائية التي ترفع من معدلات الضغط عند المرأة الحامل.
  • يمكن أن يؤدي تناول الدراق بدون غسل بشكل جيد لمشاكل بالجهاز الهضمي.
  • من الأفضل تجنب فاكهة الدراق مع الحوامل اللاتي يعانين من الحساسية لحبوب اللقاح، أو حُمى القش، فيمكن أن يؤدي تناول الدراق لردة فعل تحسسية تتمثل في حدوث الرعشة، والحكة بالفم، أو التسبب في صدمة الحساسية عند استهلاكه بشكل مُفرط.

اقرئي المزيد: الفواكه المضرة للحامل في الأشهر الأولى من الحمل

وصفات يمكن الاستفادة منها بـ فوائد الدراق للحامل

طريقة عمل عصير الدراق للحامل

لعصير الدراق فوائد صحية متعددة لجسم المرأة الحامل، لغناه بالعناصر الغذائية التي وضحناها في السطور السابقة، مما يساعد على تغذية الجسم بشكل صحي، والحماية من الأمراض المختلفة، ويتم إعداد عصير الدراق للحامل كالآتي:

المكونات

  • 6 ثمرة من الدراق.
  • 2 ملعقة كبيرة الحجم من السكر.
  • واحد كوب من الماء.
  • ملعقة من عصير الليمون.
  • بعض قطع الثلج.

طريقة التحضير

  • يتم تقطيع فاكهة الدراق لقطع صغيرة الحجم.
  • يتم وضع الدراق بالخفاقة الكهربائية، ومن ثم نضع مقدار الماء مع الثلج، والليمون المعصور، وقطع الثلج.
  • نقوم بالخفق بشكل جيد حتى تمتزج جميع المكونات.
  • نسكب عصير الدراق بأكواب التقديم، ويمكن وضع شرائح الدراق على الوجه.

طريقة عمل كمبوت الدراق للحامل

طريقة عمل كمبوت الدراق للحامل

كمبوت الدراق نوع من الحلوى السكرية التي يحتاج إليها جسم المرأة الحامل بشكل خاص في الشتاء، ويمكن تحضيره بالصيف ووضعه بالبراد للتعويض عن فترات نقص الفاكهة الطازجة بالشتاء، ويُعد كمبوت الدراق من أصناف الحلوى التي اشتهر صنعها بفرنسا في القرن 17، ويجب الانتباه لعدم تناول كميات كبيرة منه للمرأة الحامل، ويتم إعداد كمبوت الدراق لحفظه لفترة طويلة كالتالي:

المكونات

  • 2 كيلو جرام من فاكهة الدراق.
  • 3 كوب من السكر.
  • ليمونة معصورة.
  • عود واحد من القرفة.
  • 6 كوب من الماء.

الطريقة

  • نقوم بوضع السكر مع الليمون المعصور والماء في وعاء، ونرفعه فوق النار مع ترك المقادير عشرة من الدقائق، بعد ذلك يتم رفعه من فوق النار، وندعه جانباً.
  • نقوم بتقشير الدراق وتقطيعه بشكل أرباع أو أنصاف ووضعه بوعاء من الزجاج.
  • نصب القطر الذي أعددناه في الخطوة الأولى على الدراق المقطع بالوعاء الزجاجي، ثم نُغلق الغطاء بشكل مُحكم حتى لا يتسرب إليه الهواء، الذي يساعد على إفساده.
  • نقوم بوضع الوعاء الزجاجي بالماء المغلي لمدة ثلث ساعة.
  • نرفع الوعاء من الماء، وندعه ليبرد وبعدها نقلبه بالعكس مع تركه بهذا الشكل لليوم التالي.
  • نقوم بإعادة الأوعية لوضعها الطبيعي من خلال قلبها مرة أخرى، وحفظها لتخزينها، حيث تمتد فترة حفظ هذه الوصفة لعام، ويمكن استخدام كمبوت الدراق لتزيين الكيك والحلويات المختلفة.

طريقة عمل سموثي الدراق للحامل

المكونات

  • واحد كوب من الدراق المُقطع.
  • 1/4 كوب من التوت.
  • 1/2 كوب من اللبن بنكهة الفانيلا.
  • 1/2 كوب من عصير الخوخ.
  • 4 مكعب من الثلج.

طريقة التحضير

تتميز طريقة التحضير بأنها في منتهى السهولة، حيث ينم مزج جميع المكونات مع بعضها البعض بالخفاقة الكهربائية، وصبها في أكواب التقديم، وبذلك نكون قد حصلنا على سموثي الدراق الشهي للحامل.

المصادر:

هالو مازر هود

بيرنتنج فرست كراي