فوائد الأرز للحامل والجنين | هل له أضرار على الحامل أم أنه يحقق فائدة دون ضرر؟

الأرز للحامل

الأرز للحامل ليس وجبة ثانوية بل يتميز بتماشيه مع مختلف أنواع الطعام والخضروات المطهية واللحوم بكافة أشكالها وطرق طهيها، ويجد استحسانًا لدى الكثيرات وخاصة في فترة الحمل، ولا ينطوي الأرز على أضرار بالغة الخطورة للحامل طالما أن هناك التزام بالكميات المسموح بها أثناء الحمل، والتي بها تعزز الحامل صحتها وصحة جنينها وتقيها من الكثير من الأمراض أهمها السكري والكوليسترول وضغط الدم.

فوائد الأرز للحامل

فوائد الأرز للحامل

الأرز من الأغذية التي يعتمد عليها بشكل كبير في الوجبات الأساسية، ويعد طبق رئيسي ومفضل لدى الكثيرات لمذاقه الشهي والقدرة على تقديمه بشتى الطرق ومختلف النكهات.

فوائد الأرز للحامل عديدة حيث يعد الأرز من الأغذية التي تدعم صحة الحامل وتعزز تكوين الجنين في مراحل الحمل المختلفة، والتي يتكون فيها الجنين وتنمو فيها أعضائه معتمدًا على نوعية الأغذية التي تتناولها الحامل بدءً من بداية الحمل وحتى الولادة.

ولأن الأرز من الوجبات الأساسية أو مكون أساسي بجانب المأكولات المختلفة واللحوم، على السيدة الحامل الاعتماد على الأرز البني أكثر من الأرز الأبيض لما له من فوائد تفوق الأرز الأبيض، وتُمنح الحامل العديد من القيم الغذائية عند تناوله، ومن أهم فوائد الأرز للحامل :

1. مد الحامل بالطاقة

يحتوي الأرز على نسبة كبيرة من المواد الكربوهيدراتية مما يجعل منه مصدر هام للطاقة التي يمنحها للحامل طوال فترة الحمل، ويقلل من آثار متاعب الحمل والتي تصيبها بالإرهاق والوخم.

2. مصدر هام لتقوية عظام الحامل

يحتوي الأرز على نسبة كافية من فيتامين د والكالسيوم والألياف الغذائية وعنصر الحديد، مما يجعله من أفضل الخيارات الغذائية التي تقوي عظام الحامل وأسنانها، ويحميها من أمراض العظام والمفاصل ومشاكل الأسنان التي تواجه الكثيرات خلال فترة الحمل.

3. تحسين حالة الجهاز الهضمي للحامل

من أهم المكونات الأساسية في الأرز مادة النشا والتي تقوم بدورها في تسهيل نمو أنواع من البكتيريا النافعة داخل الأمعاء، والتي تساعد في تحسين عملية الهضم وتحسين حالة الجهاز الهضمي بشكل عام، وبفضل تناول الحامل للأرز  تصبح حركة الأمعاء منتظمة مع انتظام عملية الهضم والقضاء على عسر الهضم والإمساك.

4. التحكم في معدل ضغط الدم

تناول الحامل للأرز من شأنه ضبط نسبة الصوديوم في الدم وبالإضافة لقدرته على تقليل امتصاص محتوى الصوديوم من المواد الغذائية التي تتناولها الحامل، وينعكس ذلك على ضغط الدم حيث يتزن معدله بشكل ملحوظ.

5. تقوية الجهاز المناعي للحامل

الأرز للحامل ليس غذاء يمدها فقط بالعناصر الغذائية وإنما يمتد دوره في جسم الحامل إلى الجهاز المناعي، حيث يقويه بفعل احتوائه على مضادات الأكسدة مما يزيد من كفاءة الجهاز المناعي ويعزز قدرته على التصدي للالتهابات والعدوى والأمراض، كما يعمل الأرز على منع إصابة الحامل بعدوى الجهاز التناسلي أثناء فترة الحمل.

6. إدرار البول عند الحامل

قد تعاني الحامل خلال فترة الحمل من احتباس السوائل بالجسم، ويعمل الأرز هنا على طرد السوائل من الجسم في صورة تكرار لعدد مرات التبول لدى الحامل، مما يقيها من عدوى احتباس البول وتكون البكتيريا بالجهاز التناسلي والتي لها اثار ضارة تمتد للجنين.

7. التحكم في معدلات السكر بالدم

يحتوي الأرز على نسبة ضئيلة من السكر مما يجعله غذاء فعال لضبط معدل السكر بالدم، وكذلك الحد من فرص إصابة الحامل بداء سكري الحمل.

8. تهدئة الأعصاب ومحاربة الأرق

فوائد الأرز للحامل تمتد إلى حياة الحامل النفسية، حيث يحتوي على هرمون الميلاتونين المتحكم في عملية النوم وارتخاء الأعصاب وتهدئتها، مما يسمح للحامل بأخذ القسط الكافي من النوم المريح لدعم صحتها وصحة الجنين.

9. التحكم في نسبة الكوليسترول

الأرز من الأغذية الخالية من الكوليسترول وبالتالي فتناول الحامل للأرز هو بمثابة حماية من زيادة نسبة الكوليسترول في الدم خلال فترة الحمل.

قد يهمكِ: خبز الشعير للحامل | فوائده وأهميته خلال فترة الحمل

فوائد الأرز للحامل وللجنين

الأرز للحامل من المواد الغذائية المهمة التي لا تخلو منها مائدة طعام خلال فترة الحمل، وخاصة مع بحث الحامل المتواصل عن الأغذية ذات الفائدة العالية ليس لها فقط وإنما الأغذية التي تعود بالنفع على الجنين في هذه المرحلة التكوينية.

فوائد وأضرار الأرز للجنين تتوقف على الكمية المستهلكة من الأرز من قبل الحامل، فكلما استطاعت أن تتحكم الكمية المتناولة من الأرز خلال اليوم، كلما ساعد ذلك في تجنب كافة أضرار تناول الأرز لها وللجنين، وتأتي أهمية تناول الأرز للحامل من خلال فوائده المتعددة والتي تعود على الجنين خلال فترات الحمل المختلفة ومن أهم فوائد الأرز للجنين:

يحتوي الأرز على نسبة عالية من الكالسيوم التي تدعم بناء عظام الجنين وتشكلها بشكل سليم، بالإضافة لدور الكالسيوم في بناء أسنان الجنين وتقوية عظام الجمجمة.

يحتوي الأرز على نسبة عالية من حمض الفوليك وهو من أهم العناصر الغذائية التي تضمن تكوين الجنين بشكل صحي وسليم وتحميه من الإصابة بتشوهات الأجنة.

  • يمنح الأرز الجنين نسبة عالية من الحديد اللازمة في عملية التكوين لحمايته من فقر الدم والأنيميا.
  • يحمي الأرز الحامل من خطر الإصابة بضغط الدم العالي والمتسبب الأول في تسمم الحمل وفقد الجنين.
  • يحتوي الأرز على مضادات الأكسدة التي ترفع من مناعة الجنين وتحميه من خطر الإصابة بالعدوى والأمراض.
  • دور الأرز في حماية الحامل من الإصابة بالعدوى التي تصيب الجهاز البولي والتناسلي من شأنه حماية الجنين من خطر الإجهاض.
  • يحتوي الأرز على عنصر المغنيسيوم الذي يدخل بقوة في تعزيز الجهاز العصبي للجنين والمساعدة في نمو دماغ الجنين.

أضرار تناول الأرز للحامل

أضرار تناول الأرز للحامل

رغم تعدد مزايا تناول الأرز في فترة الحمل إلا أن الإفراط في تناوله بكميات كبيرة يوميًا ينعكس سلبًا بمزيد من الضرر على الحامل والجنين.

ولا تتوقف أضرار الأرز للحامل فقط على الكمية المتناولة وإنما تمتد لطرق الطهي المختلفة والتي منها طرق تزيد من أضرار الأرز وتفقده الكثير من المزايا التي تبحث الحامل عنها خلال فترة الحمل، وخاصة عند الإفراط في استخدام المواد الدهنية عند طهيه، ومن أكثر المشكلات التي يسببها تناول الأرز للحامل بكميات كبيرة:

  • تناول الحامل للأرز بشكل مفرط من شأنه زيادة وزنها بشكل كبير وتفاقم مشكلات زيادة الوزن والسمنة أثناء الحمل والتي تؤدي إلى مزيد من الأخطار على صحة الحامل وصحة الجنين.
  • رغم احتواء الأرز البني على نسبة قليلة جدًا من السكر ودوره في حماية الحامل من داء سكري الحمل، إلا أن الأرز الأبيض يحتوي على نسبة أكبر من السكر وتناوله بكميات أثناء الحمل قد يعرض الحامل لارتفاع نسبة السكر في الدم ويعرضها للإصابة بداء سكري الحمل.
  • يحذر من الإفراط في تناول الحامل للأرز لاحتوائه على مادة الزرنيخ، والتي قد تتسلل للجنين حال زيادتها في جسم الحامل وتتسبب في وفاة الجنين خلال فترة الحمل أو وفاته بعد الولادة.
  • تناول الحامل للأرز الخام دون طهي خلال شهور الوحم يمثل خطر بالغ على الجهاز الهضمي الخاص بالسيدة الحامل، حيث يتسبب في إصابتها بالمغص وتشنج الأمعاء، كما أن الأرز الخام يتم تخزينه بإضافة مواد كيميائية خطيرة تنتشر في دم الحامل ومنها إلى الجنين.

أضرار الأرز النيئ للحامل

الأرز للحامل مادة غذائية غنية بالعديد من العناصر المهمة اللازمة في مرحلة الحمل، ويحقق العديد من الفوائد في الفترة التي يبدأ فيها الجنين بالتكوين كما يدعم صحة الحامل ومناعتها طوال فترة الحمل، فالأرز المطهي لا خلاف على فوائده حال قامت الحامل بتحديد كميات مناسبة يتم تناولها خلال اليوم برفقة أنواع من الخضار المطبوخ والمسلوق وبعض قطع الدجاج الأحمر أو الأبيض أو الأسماك بأنواعها المختلفة.

وعلى جانب آخر قد ينتاب الحامل رغبة ملحة في تناول الأرز دون طهي أي نيئ وذلك خلال شهور الحمل الأولى المعروفة بشهور الوحم، وحال استجابت الحامل لهذه الرغبة فلا تحصل على أي فائدة من تناول الأرز النيء بل ينعكس عليها وعلى الجنين سلبًا، ومن أكثر أضرار تناول الحامل للأرز النيء:

1. الإصابة بالعدوى البكتيرية

يمكن أن يحمل الأرز النيء أنواعًا من البكتيريا التي يطلق عليها العصوية الشمعية، وتقوم تلك البكتيريا بفرز سموم في المعدة تتسبب في إصابة الحامل بالتسمم الغذائي.
تتسبب البكتيريا العصوية الشمعية في إصابة الحامل بأعراض التسمم وخاصة متلازمة القئ والتي تضر بالجنين وصحة الحامل وتتطلب العلاج بأنواع معينة من المضادات الحيوية.

2. الإصابة بمشاكل هضمية خطيرة

احتواء الأرز على الليكتين كأحد أنواع البروتينات المضادة للحشرات والتي تتفاعل مع الغشاء الخلوي التابعة للخلايا الطلائية التي تبطن الجهاز الهضمي للحامل، الأمر الذي يصيب الحامل بحالات الإسهال الحادة والميل للقيء والغثيان.

3. حساسية القمح

قد يزيد الإفراط في تناول الأرز النيء من أعراض حساسية القمح حال كانت الحامل تعاني من الإصابة بها.

4. احتواء الأرز على حمض الفيتيك

يمثل حمض الفيتيك نوعًا من المركبات التي تتواجد في الأرز البني وتعمل على تقليل قدرة الجسم على امتصاص الحديد وعنصر الزنك من الأغذية الأخرى، مما يضر الحامل وجنينها ويعرضها لنقص نسبة الحديد والزنك، لذا يفضل نقع الأرز قبل تناوله أو طهيه.

الأرز للحامل من المواد الغذائية الفعالة التي  لا غنى عنها على مائدة الكثير من الحوامل، وبفعل قدرة الأرز على منح الحامل والجنين الكثير من الفوائد أصبح للأرز دور بارز ضمن قوائم الأغذية الصحية خلال فترة الحمل مع إمكانية تجنب أضراره بعدم الإفراط في تناوله.

قد يهمكِ: فوائد دقيق الدخن للحامل | تعرفي عليها واحرصي على تناوله

أضرار الأرز على الجنين

أضرار الأرز على الجنين

الأرز للحامل ليس وجبة معتاد عليها فقط وإنما مصدر أساسي لتغذيتها وتغذية الجنين بشكل سليم مما يضمن لهم السلامة في فترة الحمل، وحال استطاعت الحامل تنفيذ تعليمات التناول الصحيح للأرز خلال فترة الحمل فبإمكانها حماية جنينها من أضرار الأرز والتي تتمثل في التالي:

  • تناول الحامل كميات كبيرة من الأرز يزيد من فرص إصابتها بالسمنة والتي تؤثر سلبًا على صحة الجنين، والتي قد تؤدي إلى وفاته وكذلك زيادة احتمالية التعرض للإجهاض.
  • يحتوي الأرز الأبيض على مادة الزرنيخ التي تشكل خطورة بالغة على حياة الجنين حال زادت نسبتها في الجسم.
  • زيادة نسبة السكر في الأرز الأبيض قد يصيب الحامل بسكري الحمل والذي يؤثر سلبًا على صحة الجنين وتكوينه وقد يصاب هو الآخر بداء السكري.
  • يمكن أن يصاب الجنين بمشكلات بالأمعاء والبطن نتيجة تناول الحامل للأرز النيء.
  • احتواء بعض أنواع من الأرز على مواد كيميائية ضارة لحفظه لأطول فترة ممكنة من شأنها إصابة الجنين بالتسمم وإصابته بالتشوهات الخلقية، وقد يصل الأمر إلى إجهاضه أو ولادة الجنين ميت.

كما أن فوائد وأضرار الأرز للجنين يمكن للحامل أن تتحكم فيها وتحصل فقط على الفوائد وتتجنب كافة أضرار الأرز على الجنين من خلال اتباع النصائح التالية:

  • تجنب الإفراط في تناول الأرز.
  • اتباع ارشادات الطبيب في تحديد الكمية المسموح بتناولها للحامل.
  • تناول الأرز البني وتفضيله على الأرز الأبيض لزيادة فوائد الأرز البني.
  • اتباع طرق الطهي الصحية للأرز.
  • تجنب تناول الأرز النيء لتجنب أضرار الأرز للحامل.

المصادر:

مام جانكشن 

بيرنتنج فرست كراي

فود دوت كوم

فريق تِرْياق
يضم موقع تِرْياق فريقاً محترفاً من الكتَّاب وصناع المحتوى المتخصصين بمجالات مختلفة، إلى جانب خبراء ومدربي موقع تِرْياق الذين يشاركون خبرتهم في صياغة المقالات، ويعمل فريق الكتَّاب وصنَّاع المحتوى في تِرْياق على تقديم مقالات موضوعية وعلمية من خلال مراجعة أحدث الدراسات والأبحاث، وتزويد القارئ بالمراجع والمصادر في نهاية كل مقال.