ما هي أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني من الحمل؟

أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني

الكثير من النساء تريد التعرف على أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني من الحمل كي تتفاداها وتتجنبها، فقد يساور القلق كل حامل بشأن مصير جنينها، وبخاصة في الأشهر الأولى التي يكون فيها الجنين لا زال صغيرًا جدًا ولا تشعر به المرأة ولا بحركته، فركلات وحركة الجنين التي تشعر بها الحامل مع التقدم في الحمل بمثابة الحياة للأم؛ لأنها الطريقة التي تشعرها بأن جنينها لا زال على قيد الحياة.


أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني

أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني

هناك أسباب تؤدي إلى موت الجنين في الشهر الثاني، بعضها من الممكن أن تبحث عنه الأم تجنبًا أو مخافة لحدوث موت الجنين في الشهر الثاني، وبعضها تكون أسبابًا قدرية غير متعلقة بالأم، تكون إما لتفسيرات طبية، أو مشاكل أخرى بعيدة كل البعد عن الحرص أو ما شابه، وفي الفقرات التالية نعدد لكم أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني من الحمل:

1. التفاف الحبل السري حول الجنين

تتسبب أحيانًا حركة الجنين نحو الحبل السري إلى التفافه حول قدمي الجنين أو حول الرقبة مسببًا الاختناق؛ بسبب تضييق الشرايين والأوردة وإعاقة مرور الأكسجين له وكذلك الدم بصورة فعالة، وهذا الأمر من الصعب اكتشافه بسهولة في الشهر الثاني من الحمل، بالأساس لا زالت الحامل غير قادرة على الشعور بحركة الجنين.

لذلك يتم اكتشاف هذا الأمر عن طريق أشعة الموجات الصوتية المتطورة، وغالبًا ما يُكتشف ذلك بعد وفاة الجنين عند المتابعة الدورية لدى طبيب النساء والتوليد، وليس للمرأة أي يد في حدوث ذلك، ولا توجد خطوات لتفادي الأمر، إنما هو أمر قدري بحت، كذلك من الممكن أن يحدث مشكلات تخص الحبل السري نفسه بحيث يقلل من تدفق الدم إلى الجنين.

2. عدم تعاطي جرعات متوازنة لضبط مستويات السكر

الإهمال في تعاطي جرعات وأدوية السكر وحقن الأنسولين للحامل يؤدي إلى حدوث وفاة الجنين، الأمر الذي يمكن تجنبه بالانتباه لمواعيد وجرعات العقاقير لتفادي حدوث وفاة للجنين، فالأم المصابة بداء السكري المزمن، أو التي أُصيبت به خلال فترة الحمل لا يشكل ذلك خطورة على حياتها، أو على حياة جنينها، فضبط مستويات السكر من السهل حدوثه دون مشكلات، ولكن الويل كل الويل للتهاون في الأمر.


3. ضعف الجنين

هناك مشكلات تؤدي إلى ضعف الجنين، منها إصابة الأم بالحصبة الألماني، الأنيميا الشديدة وفقر الدم، شرب الكحوليات والتدخين، ضعف البويضة، الحيوان المنوي ومشكلات الكروموسومات، والتشوهات الخلقية، وكلها مشكلات تؤدي للضعف العام وتقلل من قدرة الجنين على الحصول على غذائه بشكل متكامل، فيؤثر على نموه بصورة كبيرة، مما يؤخر من مراحل النمو ويعيق قدرته على استكمال التطور، أو التشبث بجدار الرحم، فيؤدي إلى الوفاة.

4. إعاقة عمل المشيمة

هناك عدة أسباب تؤدي لتقليل كفاءة المشيمة في القيام بدورها تجاه الجنين، منها حدوث التجلطات التي تعيق وصول الدم والغذاء للجنين، أو أن تكون الأم مصابة بازدياد معدلات الكوليسترول الذي يسبب مزيد من التجلط مع عدم تناولها لمسيلات الدم التي تحافظ على سيولة الدم في الأوعية الدموية وبالأخص في المشيمة والرحم، الأمر الذي يزيد الطين بِلة ويؤدي لوفاة الجنين كنتيجة لعدم حصوله على مقدراته الغذائية.

كذلك الانفصال الجزئي أو الكلي للمشيمة عن الرحم، الأمر الذي يسبب الموت المؤكد، حيث يظل الجنين بلا دعم من الغذاء ولا الأكسجين الذي يجعله على قيد الحياة.

5. ارتفاع ضغط الدم بصورة كبيرة

من المؤكد أن ارتفاع ضغط الدم بصورة كبيرة يعد أحد أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني من الحمل، فهو يؤدي إلى ظهور أعراض تسمم الحمل، ومنها احتباس السوائل في جسم الحامل، كذلك ظهور التورم بشكل كبير، مع زيادة كبيرة في الوزن، وارتفاع نسبة الزلال في عينات البول لدى الحامل.

ويكون الحل الوحيد هنا هو الإجهاض على وجه السرعة؛ للحفاظ على حياة الأم، حيث ينتشر التسمم في الجسم ليصل إلى خلايا الكبد ويقوم بإتلافها، ويخفض من مستويات الأكسجين الواصل للجنين وكذلك الغذاء الذي يتم نقله إليه عبر المشيمة فيؤدي إلى موت الجنين.


6. التهابات المثانة

من ضمن أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني إذا كانت الأم تعاني من التهابات المثانة والجهاز التناسلي والمسالك البولية، فإن جنينها عرضة للموت بسبب الملوثات والبكتريا التي من السهل أن تطاله.

7. مشكلات الكروموسومات

أحيانًا يتوقف نمو الجنين في توقيت مبكر من الحمل؛ بسبب عيوب الكروموسومات التي تعرقل استكمال تكوين وتطور الخلايا لدى الجنين، فزيادة أو نقصان الكروموسومات من أهم أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني، وعلى الأرجح لا يحدث هنا ضعف البويضة المخصبة وضمورها قبل تكوين الجنين، وقد تتفاجأ المرأة الحامل بعدم وجود نبض من الأساس.

8. الحمل العنقودي

الحمل العنقودي قد يكون سبب من أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني؛ فهو بالأساس حمل عادي جدًا ويظهر في اختبار الحمل، ولكن تكون الكروموسومات كلها من الرجل، وعند الانقسام لا يتطور الجنين الملقح ولا تكتشف الحامل أي من عوامل أو علامات لموت الجنين حتي الشهر الثاني وربما لمراحل متقدمة، ولا يكتشف الطبيب ذلك إلا من خلال كشف الموجات الصوتية.

9. المجهود الزائد والإجهاد الشديد

المجهود الزائد والإجهاد الشديد

من أشهر أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني قيام الأم بجهد زائد، وكثيرًا ما تهمل الحامل في الانتباه لحركتها الزائدة أو المجهود الكبير، أو السفر لمسافات طويلة وركوب وسيلة مواصلات غير مريحة في طرق وعرة، الأمر الذي قد يسبب زعزعة كيس الحمل والتسبب في فتح عنق الرحم وانقباضه بصورة كبيرة، ليفقد الجنين ويحدث الإجهاض، ويعد هذا التفسير من أشهر أسباب موت الجنين في الشهر الثاني.

وقد تواصل الحامل حياتها الوظيفية دون الالتفات لمصلحة جنينها؛ استهتارًا منها أو عدم إدراك لحجم المسئولية الملقاة على عاتقها. أو أنها قد تعاني من ضعف في عنق الرحم أو مشكلات صحية قد تصيبها بالإجهاض.


10. تعرض الأم لحادث

تعرض الأم لضربة قوية على البطن أو الظهر، أو السقوط من مرتفع، أو السقوط من أعلى السلالم، أو التعرض لحادث سيارة، الأمر الذي قد يصيب الأم بالنزيف الشديد، ويؤدي لانقباض الرحم وفقد الجنين.

11. تجاوز الأم الحامل لسن الأربعين

من الشائع لدى الناس أن المرحلة العمرية التي تكون فيها الحامل مهيأة جسديًا للحمل تكون من 19-35 عام، وتستطيع المرأة الحمل في سن أقل أو أكثر من ذلك، ولكن حمل المرأة بعد سن الأربعين معرض جدًا للإجهاض؛ بسبب ضعف الرحم وضعف المبايض وقلة كفاءة البويضات، وتراجع القدرة الجسدية للمرأة على خوض غمار الحمل.

اقرئي المزيد: الجنين في الشهر الثاني من الحمل

ما هي علامات موت الجنين في الشهر الثاني

بعد التعرف على أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني، فهناك علامات تستطيع المرأة أن تشعر بالخطر أو الإنذار بأن الأمور تسير بطريقة غير مريحة، ولكن تجدر الإشارة هنا أن توقف الحياة للجنين قبل إتمامه 18 أسبوع يسمى إجهاض، أما بعد ذلك فيسمى وفاة، فالأعراض التي تشعر بها المرأة تكون علامة على موت الجنين أو حدوث الإجهاض تبدأ بكونها خفيفة ثم تزداد حدة.

تبدأ الأعراض عند شعور المرأة بتراجع أعراض الحمل بشكل كبير مثل الوحام وآلام البطن، والشعور بآلام حادة في أسفل البطن وتشنجات شديدة في الرحم، وألم غير محتمل في عضلات الرجلين، وعضلات الحوض، وفي الفقرات السفلية من العمود الفقري، مع هزال شديد وتعرق أشد وارتفاع في درجة الحرارة، كذلك تشنج رهيب في عضلات الظهر، ونزول دم خفيف تزداد حدته مع مرور الوقت، ومع كل دفقة من الدماء ينقطع الأمل في نجاة الجنين.


وينبغي زيارة الطبيب سريعًا بمجرد ظهور الأعراض البسيطة والتزام الراحة الشديدة، حيث من الممكن والوارد إنقاذ الوضع ويكون تشخيص الحالة (إجهاض منذر) ويمكن هنا تدارك الأمر، وهناك حالات كثيرة يحدث فيها موت الجنين دون شعور الأم بأي أعراض وتمر الأيام دون نزول حتى قطرات دم يشير أن هناك مشاكل.

اقرئي المزيد: أعراض موت الجنين في الشهر الثاني وهل هناك فرص أخرى للحمل؟

ما هي طرق التعرف على وفاة الجنين في الشهر الثاني

الكثير من النساء تكتشف موت الجنين في الشهر الثاني بالصدفة عند قيام الحامل بزيارتها الدورية للطبيب الخاص بها، الذي يجري لها فحص الموجات الصوتية، فيلاحظ عدم توافق عمر الجنين مع شكل كيس الحمل وتطورات الجنين في نتائج وعلامات جهاز الموجات الصوتية، كذلك عند الكشف عن نبضات الجنين يتضح عدم ظهوره، ومن المعروف أن ظهور النبض هو الأمر الذي يدل على بقاء الجنين على قيد الحياة.

مراحل التعافي بعد الإجهاض

مراحل التعافي بعد الإجهاض

بعد حدوث الإجهاض لدى الحامل ومعرفة أسباب موت الجنين في الشهر الثاني من الحمل، ينبغي على المرأة استعادة صحتها الجسدية جنبًا إلى جنب مع صحتها النفسية

الصحة النفسية لدى المرأة بعد الإجهاض

من المعلوم أن مصاب فقد الابن عظيم وشاق جدًا على النفس أن تتحمله، وهو من أعظم المصائب حتى وإن كان جنينًا؛ فالأم تتعلق بجنينها وتنمو بداخلها مشاعر الأمومة بمجرد علمها بخبر حملها، وتبني الآمال وتعد الأحلام بمستقبل هانئ تقاسمه مع وليدها، فالإناث غرزت فيهن الأمومة منذ نعومة أظافرهن.


لذلك لا شك عند علم الأم بفقد جنينها تحتاج إلى دعم معنوي ونفسي كبير من الزوج والأهل والصديقات، وطمأنتها بأن القادم أفضل وأنها ستكون أم في أقرب فرصة، ولا ينبغي لها تطويل فترة الحزن، بل عليها الخروج من المحنة أقوى وأكثر ثباتًا، ولا ينبغي لها التوقف كثيرًا للتساؤل عن سبب موت الجنين في الشهر الثاني من حملها، فقط تتعرف على الأسباب كمحاولة لتجنب تكرارها مرة أخرى وليس للبكاء على اللبن المسكوب.

كذلك معرفة أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني من الحمل مهم لعدم تكراره، كما ينبغي الانتباه لنظام غذائي يعوضها ما فقدته من الدماء؛ حتى لا تصاب بالضعف العام وفقر الدم والأنيميا، كذلك لابد لها أن تتناول الأدوية التي يصفها الطبيب دون تقصير؛ لعودة الرحم مرة أخرى لمكانه الطبيعي، كذلك ينبغي لها أن تقوم بتأخير الحمل مدة لاستعادة صحتها.

طرق التخلص من الجنين الميت في الشهر الثاني

في كثير من الأحيان ينتظر الطبيب لمدة إضافية للتأكد من موت الجنين في الشهر الثاني؛ لإعطاء احتمالية كون النبض ضعيف وسيظهر لاحقًا، أو ربما حدوث أخطاء حسابية في عمر الجنين وتوقيت نزول الدورة، ولكن عند التأكد من وفاة الجنين بشكل قاطع، سيطرد الرحم الحمل تلقائيًا عن طريق الانقباض الشديد حتى يتم نزول الجنين بشكل كامل.

أما إذا لم ينزل الجنين تلقائيًا يضطر الطبيب للتدخل بإعطاء الأم أدوية محفزة لانقباضات الرحم، ومن هذه الأدوية:

  • ميثوتريكسيت مع ميسوبروستول: يستخدم لإجهاض الجنين المتوفي حتي سبع أسابيع فقط.
  • ميفيبريستون مع ميسوبروستول: يستخدم لإجهاض الجنين من عمر سبع إلى تسع شهور من عمر الجنين داخل الرحم.
  • شفط الجنين عن طريق شفاط الهواء اليدوي: يستخدم من ثلاث إلى أثني عشر أسبوع من عمر الجنين داخل الرحم، وهي عملية تخضع فيها الحامل للتخدير الموضعي على عنق الرحم وتتم عن طريق إدخال منظار للمهبل مع شفاط صغير لاستخلاص أنسجة الجنين الميت من جدار الرحم، وكنتيجة لذلك تحدث انقباضات للرحم بصورة كبيرة.
  • تبقى الخطوة الأخيرة التي يلجأ فيها الطبيب للجراحة، وهي عملية الكحت التي يتم خلالها إزالة الجنين الميت من جدار الرحم والمشيمة وتنظيف الرحم من كل آثار وبقايا الجنين.

كيف تتجنبي أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني

كيف تتجنبي أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني

هناك طرق عديدة لتجنب حدوث الإجهاض في الشهر الثاني منها:


  • تجنب تعاطي الأدوية بغير استشارة الطبيب.
  • تجنب الركض وحمل الأغراض الثقيلة.
  • عدم تأخير الحمل قدر الإمكان لما بعد 35 عام بالنسبة للأم.
  • علاج مشاكل الالتهابات التناسلية ومجرى البول قبل الشروع في الحمل.
  • عدم تناول اللحوم النيئة والغير مطهية جيدًا، أو الأسماك كبيرة الحجم بسبب احتوائها على مواد مضرة للحمل.

قد يهمكِ: أسباب وفاة الجنين في الشهر الثالث

كيفية تزويد فرص الحمل بعد الإجهاض

على أي حال ينبغي للأم اتخاذ فترة نقاهة قبل الشروع في الحمل مرة أخرى؛ لضمان كفاءة البويضات والرحم لاستكمال أطوار نمو الجنين بشكل جيد. من الممكن أن يعطيكي الطبيب منشطات لتزويد فرص الإنجاب بصورة طبيعية، كذلك ينبغي تناول حمض الفوليك والفيتامينات المتنوعة التي تساعد الأم على استعادة صحتها للتأهل لحمل جديد.

الخاتمة

عرضنا في الفقرات السابقة كيف تتنوع أسباب وفاة الجنين في الشهر الثاني وتختلف من حالة لأخرى، فينبغي على الحامل الاهتمام جيدًا بصحتها والاعتناء بغذائها والتعليمات اللازمة لتلافي الاجهاض مرة أخرى، وعدم الاكتراث بما مضي، والمضي قدمًا في التفكير بالمستقبل ومعاودة الحمل مرة أخرى دون يأس أو كلل.

المصادر:

فري ويل فاميلي 

ساينس دايريكت

ويكيبيديا

إعلان