نصائح للحامل مريضة السكر | يجب اتباعها للحصول على حمل صحي

نصائح للحامل مريضة السكر

شخصي الأعراض وأسباب الالم المحتملة بنفسك

هل أنتِ مصابة بداء السكري وتخططين للحمل؟ إذا كانت إجابتكِ بنعم فإليكِ نصائح للحامل مريضة السكر ومن أهم تلك النصائح  ضرورة جعل مستوى الجلوكوز بالدم قريبة من النسبة المطلوبة قبل الحمل، حيث يعد ذلك من أهم الأمور التي يجب وضعها بالحسبان للحصول على حمل صحي وتجنباً لإصابة الطفل بالضرر بسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم.

معظم النساء الحوامل المصابات بداء السكري  ستنجبنَ طفلً سليم ، ولكن هناك بعض المضاعفات المحتملة التي يجب أن تكون على دراية بها.

نصائح للحامل مريضة السكر

يمكن القول أن “سكري الحمل” يعد من الحالات العرضية للسيدات الأصحاء اللاتي لا تظهر عليهن أعراض الإصابة بداء السكري قبل الحمل، ولكن للتوضيح أكثر لتلك المشكلة هو عندما تعلم السيدة أنها حامل وتدخل فصلها الأول من الحمل تحدث بعض الاضطرابات بـ”البنكرياس” وبالتالي فهو لا يقوم بمهمته الأساسية وهي إفراز هرمون “الأنسولين” ومن ثم ارتفاع نسبة السكر في الدم، ولكن يجدر التنويه إلى أنه في حال عدم التزام الأم بتثبيط معدلات السكر بالدم قد تحدث العديد من المضاعفات الخطيرة على صحتها هي وجنينها.

نصائح للحوامل مرضى السكر

إذا كنتِ من الأشخاص المصابين بداء السكري وترغبين بالحمل فيجب مراعاة الحفاظ على مستويات “جلوكوز الدم” وذلك يعد مهماً جداً للبقاء بصحة جيدة وإنجاب طفل سليم، وإليكِ بعض النصائح التي يمكن الاعتماد عليها قبل التخطيط للحمل حال إصابتك بداء السكري:

  • ضرورة إجراء الفحوصات والاختبارات قبل وأثناء مرحلة الحمل.
  • ننصح أيضاً بضرورة إتباع الأنظمة الغذائية المناسبة لمرضى السكري.
  • ممارسة التمارين الرياضية والأنشطة البدنية التي تعزز من صحة الجسم.
  • إذا كنتِ بحاجة إلى تثبيط معدلات السكر بالدم فيمكن الاعتماد على أدوية السكري.
  • من الجيد تناول الفيتامينات والمعادن والتوقف عن التدخين للحصول على طفل معافى.

نصائح للحوامل مرضى السكر

كيف يمكن أن يتأثر طفلك بداء السكري؟

خلال الفصل الأول من الحمل وخاصة الـ8 أسابيع الأولى تبدأ أعضاء الطفل مثل الرئتين والقلب والكليتين والدماغ في التكون، ولكن ارتفاع نسبة “الجلوكوز” بالدم تكون خطيرة في تلك الفترة ويمكن أن يصاب الطفل ببعض المشكلات مثل:

  • يمكن أن يصاب الجنين بالعيوب الخلقية أو التشوهات مثل تشوهات العمود الفقري، ومشكلات القلب والدماغ.
  • ارتفاع نسبة السكر بالدم أثنا فترة الحمل يمكن أن يؤدي إلى ولادة الطفل مبكراً أو إصابته بمشكلات بالتنفس.
  • يمكن أن تزيد فرص حدوث “الإجهاض” إذا ارتفعت نسبة الجلوكوز عن المعدل الطبيعي.
  • الحمل يمكن أن يؤدي إلى تفاقم مشكلات داء السكري طويلة الأمد مثل مشكلات الكلى والعينين وذلك إذا كانت معدلات السكر بالدم مرتفعة جداً عن المعدل الطبيعي.
  • يمكن أن تصاب السيدة الحامل بـ”تسمم الدم” أو  التي تسمى أحيانا “مقدمات الارتعاج” والتي دائماً ما تحدث بسبب ارتفاع مستويات الضغط والسكر بالدم أثناء النصف الثاني من الحمل وبالتالي يؤدي ذلك إلى إجهاض الجنين.

عوامل الخطر على الحامل مريضة السكري والجنين

إذا كنتي مصابًة بداء السكري من النوع 1 أو النوع 2 ، فقد تكوني أكثر عرضة للإصابة بما يلي:

حال إصابة الأم الحامل بداء السكري أثناء الحمل يمكن أن تدخل مرحلة الحمل شديد الخطورة، ويمكن أن يفرض عليها العديد من تحديات ما قبل الولادة أو حتى أثنائها وفي تلك الفترة فإذت كنتي مصابًة بداء السكري من النوع 1 أو النوع 2 ، فقد تكوني أكثر عرضة للإصابة بما يلي:

  • طفل كبير الحجم: مما يزيد من خطر الولادة الصعبة ، أو تحفيز المخاض أو الحاجة إلى عملية قيصرية
  • إجهاض
  • الأشخاص المصابون بداء السكري معرضون لخطر الإصابة بمشاكل في عيونهم (اعتلال الشبكية السكري) والكلى (اعتلال الكلية السكري).
  • يمكن أن يُصاب بعض الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الأول بالحماض الكيتوني السكري ، حيث تتراكم مواد كيميائية ضارة تسمى الكيتونات في الدم.
  • يمكن أن يزيد الحمل من خطر الإصابة بهذه المشاكل أو يزيد من سوء المشاكل الموجودة.
  • وجود مشكلات في التنفس.
  • الإصابة بتسمم الحمل.
  • مشكلات بالقلب أو الدماغ.
  • وجود صعوبة أثناء الولادة الطبيعية.
  • احتمالية النزيف بسبب انفصال المشيمة.
  • يمكن أن تؤدي زيادة وزن الجنين الناتج عن ارتفاع نسبة السكر إلى خطر الولادة القيصرية.
  • التهاب يصيب منطقة المهبل والمثانة البولية.

المخاطر التي يمكن أن يتعرض إليها الجنين

يمكن أن تصاب الأجنة أيضاً ببعض المخاطر التي تؤثر على صحتهم إذا كنتي مصابًة بداء السكري من النوع 1 أو النوع 2 ومنها:

  • وفاة الجنين.
  • زيادة وزن الطفل عن المعدل الطبيعي.
  • ولادة الجنين مبكراً.
  • هناك أيضًا فرصة أعلى قليلاً لولادة طفلك بعيوب خلقية ، وخاصةً تشوهات القلب والجهاز العصبي. أو أن يولد ميتًا أو يموت بعد الولادة بفترة وجيزة.
 لكن إدارة مرض السكري لديك جيدًا ، قبل وأثناء الحمل ، سيساعد في تقليل هذه المخاطر.
أفضل طريقة لتقليل المخاطر التي قد تتعرضي لها أنتي وطفلك هي التأكد من السيطرة الجيدة على مرض السكري قبل الحمل.و من الأفضل ألا يزيد مستوى الجلوكوز في الدم عن 6.5٪ قبل الحمل. من المهم المتابعة مع الطبيب في ذلك.

نصائح غذائية للحامل مريضة السكر

الأنظمة الغذائية لـ “سكري الحمل” لا تختلف كثيراً عن الأنظمة الغذائية الصحية الأخرى للحوامل حيث دائماً ما ينصح خبراء التغذية بالوصول إلى تناول 50% من الخضروات الغير نشوية و 25% من الحبوب الكاملة و 25% من البروتين، ولكي تحصل السيدة الحامل على تلك النسب من الجيد الاعتماد على تناول:

نصائح غذائية للحامل مريضة السكر

  • بياض البيض.
  • لحوم الأبقار.
  • اللحوم التي تخلو من الدهون مثل الأسماك، والدواجن، واللحوم الحمراء.
  • النشويات مثل المعكرونة، والخبز، والبطاط.
  • الدهون الغير مشبعة مثل جوز الهند، والمكسرات، وزيت الزيتون، والحبوب، والأفوكادو.

البروتينات

من أهم فوائد تناول الأطعمة التي تحتوي على البروتين هي تحسين مستويات السكر بالدم وأيضاً فهو يعمل على الشعور بالشبع، والجدير بالذكر أن الفصل الأخير من الحمل تزيد احتياجات السيدة الحامل بداء السكري ومن أهم الأطعمة الغذائية التي تحتوي على البروتين هي:

  • الجبن قليل الدسم.
  • الدجاج منزوع الجلد.
  • اللبن الزبادي.
  • الحليب قليل الدسم.

الدهون

من الجيد أن تعتمد الحامل على تناول الأطعمة التي تحتوي على الدهون الصحية التي تتمثل في زيت الزيتون، وزيت الكانولا، والمسكرات غير المملحة، والدهون المتعددة والابتعاد عن الدهون المشبعة، والجدير بالذكر ننصح بالابتعاد عن أي من أنواع الأطعمة المصنعة أو الاعتماد على تناول الأطعمة الجاهزة والوجبات السريعة.

الكربوهيدرات

الكربوهيدرات هي أيضاً من العناصر الغذائية الهامة التي يجب أن تحتوي عليها الأطعمة التي تتناولها السيدة الحامل مريضة السكري وذلك للحصول على حمل صحي، ويجب أن تتناول الكميات المناسبة من الكربوهيدرات بالوجبة الواحدة ومن أهم الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات هي الخضروات، والفواكه، ومشتقات الحليب، والحبوب.

قد يهمكِ: غذاء الحامل | أطعمة مفيدة، أكلات ممنوعة، التغذية الصحية في كل مرحلة

إرشادات للحامل مريضة السكر

إذا لم يتم التحكم بمستويات السكر العالية أثناء فترة الحمل يمكن الإصابة بالعديد من المشكلات الصحية الخطيرة سواء على صحة الأم أو الجنين، لذلك حفاظاً على صحتكِ وصحة الجنين من الجيد إتباع الإرشادات التالية تجنباً للإصابة بمضاعفات الحمل الخطيرة وخاصة المتعلقة بارتفاع نسبة “جلوكوز الدم” ومنها:

  • ضبط الأدوية وإخبار الطبيب عن الأنواع التي يتم تناولها.
  • الاعتماد على تناول المعادن والفيتامينات.
  • تجنب شرب الكحوليات والتوقف عن التدخين.
  • ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة أثناء الحمل.
  • مراجعة أخصائي التغذية لتحديد الأطعمة المناسبة.
  • الحصول على فحص ضغط الدم، وأمراض القلب، ومرض الغدة الدرقية.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقال “نصائح للحامل مريضة السكر” ونرجو أن نكون قد وفقنا في إفادتكم والإجابة على كافة تساؤلاتكم.

المصادر:

ان اتش اس 

ويب ام دي

 

فريق تِرْياق
يضم موقع تِرْياق فريقاً محترفاً من الكتَّاب وصناع المحتوى المتخصصين بمجالات مختلفة، إلى جانب خبراء ومدربي موقع تِرْياق الذين يشاركون خبرتهم في صياغة المقالات، ويعمل فريق الكتَّاب وصنَّاع المحتوى في تِرْياق على تقديم مقالات موضوعية وعلمية من خلال مراجعة أحدث الدراسات والأبحاث، وتزويد القارئ بالمراجع والمصادر في نهاية كل مقال.