هل الجوع الشديد من علامات الحمل المبكرة أم لا؟

هل الجوع الشديد من علامات الحمل المبكرة أم لا؟

هل الجوع الشديد من علامات الحمل أم لا؟ سؤال مطروح للنقاش، فكثيرًا ما تشعر المرأة خلال فترة حملها بالجوع الشديد، وعلى النقيض تصاب أخريات بضعف الشهية وعدم الرغبة في تناول الطعام والضعف العام، لذا سنتناول اليوم كل ما يتعلق بالرغبة في تناول الطعام، وأسباب هذا الشعور، وسنزودكم بمعلومات عن الطعام الصحي الذي ينبغي على الحامل تناوله، ونصائح تفيد الحامل بشأن التغذية.


هل الجوع الشديد من علامات الحمل؟

هل الجوع الشديد من علامات الحمل؟

حالة الجوع الشديد من أهم ما يقلق المرأة الحامل ويجعلها تتساءل هل الجوع الشديد من علامات الحمل أم لا؛ خوفًا من وجود أي مضاعفات أو أضرار قد تصيبها وجنينها، ونريد أن نخبركم أن الأمر بسيط ولا داعي للقلق، فزيادة الرغبة في تناول الطعام هي من أعراض الحمل الشهيرة.

ولكن ينبغي الانتباه إلى ضرورة الالتزام بالطعام الصحي؛ لتجنب مخاطر زيادة الوزن على الجنين وأعضاء الأم الحامل، ولتقنين عملية تناول الطعام.

متى يكون الشعور بالجوع ليس من أعراض الحمل؟

من الممكن أن تكون إجابة سؤال هل الجوع الشديد من علامات الحمل بالإيجاب إذا صاحب الشعور بالجوع علامات وأعراض الحمل الشهيرة، وهي:

  • انتفاخ الثديين، وتغير لون الحلمات، والشعور بالألم بمجرد اللمس.
  • الشعور بالصداع والدوخة والميل للقيء.
  • مغص مؤلم أسفل البطن مصحوبًا بألم في أسفل الظهر.
  • نزول دم خفيف في توقيت نزول الدورة الشهرية أو قبلها بعدة أيام.
  • الإمساك، والانتفاخ، وكثرة الغازات، وكثرة الحاجة للتبول.
  • ضعف القدرة على الرؤية.
  • غياب الدورة الشهرية.
  • الميل الشديد لطعام دون غيره، والعزوف عن الطعام المفضل.
  • شم رائحة غير لطيفة تلازم الحامل في كل مكان.
  • الشحوب، واصفرار الوجه، وعدم تحمل ارتفاع درجات الحرارة.
  • الشعور بالضيق والحزن، والتقلبات المزاجية، والبكاء غير المبرر.

أما في حالة عدم الشعور بالأعراض السابقة فمن المؤكد أن إجابة سؤال هل الجوع الشديد من علامات الحمل ستكون بالنفي.


متى تشعر الحامل بالجوع الشديد؟

في الشهور الثلاث الأولى تشعر المرأة بالغثيان والحموضة، وأحيانًا القيء الشديد، فلا مجال للشعور بالجوع الشديد، بل تشعر في كثير من الأوقات بعدم الرغبة في تناول الطعام، ولكن لكل قاعدة شواذ، لذلك قد تشعر نساء أخريات بالجوع كأحد أعراض الحمل المبكرة.

ولكن مع دخول الثلث الثاني من الحمل يبدأ الشعور بالجوع يظهر شيئًا فشيئًا مسببًا حالة من التعجب الشديد لدى الحامل فتتساءل هل الجوع الشديد من علامات الحمل وكيف تغير بها الحال بعد انعدام الشهية.

ومع دخول الحامل في الثلث الأخير من الحمل بداية من الشهر السابع وحتى نهاية الحمل حدّث ولا حرج عن تهافت الحامل على الطعام والشراب، حيث يزداد وزن الجنين والحامل بصورة مضاعفة خلال تلك الفترة وبخاصة في الشهر التاسع، حيث تقدر كمية الزيادة في وزن الجنين بحوالي ٢٠٠ جرام في الأسبوع الواحد.

ما هي أسباب شعور الحامل بالجوع الشديد

ما هي أسباب شعور الحامل بالجوع الشديد

تشعر الحامل بالجوع الشديد لأسباب مختلفة من أهمها الهرمونات خلال فترة الحمل، فهرمون اللبتين المسئول عن إشعار الجسم بالشبع لا يستجيب مطلقًا أثناء فترة الحمل، أما هرمون الجريلين المسئول عن الإحساس بالجوع نجده ينشط خلال فترة الحمل ويتحكم في ذلك هرمون البروجيسترون.

كذلك لا ننسى أن الحامل تحتاج لمزيد من السعرات الحرارية تزيد عما يحتاجه الأشخاص العاديين لمزاولة حياتها الطبيعية، واستكمال تكوين الجنين، ومده بسبل التغذية السليمة، لذلك تشعر الحامل بحاجتها لمزيد من الطعام وهو ما يجعلها تتأكد من جواب سؤال هل الجوع الشديد من علامات الحمل أم لا؟


كذلك تتحكم نوعية النظام الغذائي في شعور الحامل بالجوع الشديد؛ فاعتماد الحامل على نظام غذائي قليل القيمة الغذائية، وغير متضمن للألياف التي تشعر الحامل بالشبع والمفيدة للجسم والمانحة للفيتامينات التي تساعدها في بناء جسم جنينها ومنحها أيضًا كل ما تحتاجه، كل هذا قد يكون سببًا في شعور الحامل بالجوع الشديد، كما تساعد السكريات سريعة الهضم في الإحساس بالجوع ورفع نسبة السكر في الدم، مع أثرها السيء في زيادة الوزن.

كذلك الوجبات السريعة ذات السعرات العالية وقليلة القيمة الغذائية تساهم بشكل كبير في الإحساس بالجوع، كما أن الاعتماد على النشويات مثل الأرز والمعكرونة والخبز في الطعام يساعد على الإحساس بالجوع السريع، كذلك عدم إدراج البروتين في النظام الغذائي للحامل يساهم بشكل كبير في الشعور بالجوع، حيث أثبتت عدة دراسات فائدة إدخال البروتين ضمن الحمية الغذائية لقدرته الكبيرة على القضاء على شعور الجوع.

قد يهمكِ: متى تبدأ أعراض الحمل بعد تأخر الدورة؟

ما هي الأعراض المتصلة بالجوع الشديد عند اقتراب نزول الدورة الشهرية؟

تشعر المرأة بأعراض وعلامات تجعلها تتيقن من قرب نزول الدورة الشهرية، وهي أعراض متصلة بالجوع الشديد، حيث تشعر بالنهم القوي للطعام، وعدم الشعور بالشبع أبدًا حتى لو انتهت لتوها من تناول الطعام، وهي لا تحس بانتفاخ البطن والاكتفاء من الطعام بعكس شعور الجوع المرتبط بالحمل الذي يتسم بالإحساس بالشبع عند امتلاء البطن.

تنتقل المرأة من أكل الحلو إلى المملح ولا تتورع عن أكل أي شيء يقابلها، بعكس شعور الجوع المرتبط بالحمل، حيث تكون الحامل منجذبة لطعام وتنفر من الآخر، ويُفسِر الحاجة الشديدة للطعام إفراز هرمون البروجيسترون وزيادته، حيث يؤدي للشعور بالجوع، وهو يفرز قبل الدورة الشهرية وتخف حدته بعد نزولها، لذا سرعان ما تتوقف هذه الأعراض في توقيت نزول الدورة.


نصائح للحامل عند الشعور بالجوع

نصائح للحامل عند الشعور بالجوع

هناك عدة نصائح ينبغي للحامل اتباعها للقضاء على الشعور بالجوع، حيث أن كثرة تناول المرأة الحامل للطعام بدون توقف قد يصيبها بالسمنة المفرطة، ومن هذه النصائح:

1. أحيانًا يترجم المخ إشارات الحاجة لشرب الماء إلى شعور بالجوع، لذلك حاولي شرب الماء بكميات كبيرة لتساعدك في القضاء على الشعور بالجوع.

2. تناولِي الخبز الأسمر المخبوز من القمح الكامل؛ لأنه مفيد جدًا ويُشعرك بالشبع.

3. الشوفان والبليلة ورقائق الذرة والحبوب الكاملة والسلمون كلها أكلات تساعدك في عدم الشعور بالجوع.

4. استبدلي الوجبات السريعة بوجبات متنوعة وعالية القيمة الغذائية، بحيث تحتوي على النشويات والبروتين والفيتامينات والدهون النافعة والأملاح والمعادن.


5. احترسي من شرب القهوة والشاي والكولا.

6. اشربي عصائر طبيعية بدون سكر، معدة في المنزل وطازجة.

7. قسمي الوجبات الرئيسية لأخريات فرعيات، كل منهن تحتوي على كمية قليلة من الطعام.

8. تناولِي منتجات الألبان الطبيعية والمبسترة على أن تكون طازجة، وابتعدي عن الألبان مجهولة المصدر، والأفضل أن تكون منزوعة الدسم للحفاظ على صحتكِ.

9. استبدلي المقرمشات والشيبس الذي يزيد الوزن بحبات من المكسرات، أو طبق من سلطة الفواكه أو الخضروات.

الآثار السلبية لتناول الحامل الطعام كلما شعرت بالجوع الشديد

1. زيادة الوزن الذي يؤثر بالسلب على عضلات الحوض، وعضلات الرجل، والفقرات القطنية والعجزية أسفل الظهر، مؤثرًا على الغضاريف.

2. ارتفاع الكوليسترول في الدم، وترسب الدهون على الأوعية الدموية مسببًا انسدادها، مما يؤثر على صعوبة مرور الدم؛ بسبب اللزوجة، مما يؤثر على صحة القلب.


3. زيادة الدهون حول الكبد وعلى أجزاء أخرى من الجسم.

4. يسبب زيادة الوزن مزيد من علامات تمدد الجلد والتي تشوه جمال البشرة والجلد في جسمك كله.

5. يعيق الوزن الزائد الحركة، مما يؤثر على نسب احتمالية الولادة الطبيعية، ويعرضك لمخاطر إجراء العمليات القيصرية وآثارها الجانبية.

بعد كل هذا الطرح يظهر لنا أن إجابة سؤال هل الجوع الشديد من علامات الحمل هي نعم ولكن متبوعًا بعلامات أخرى من علامات الحمل كما أفردناها، ورغم أن تناول الطعام أثناء فترة الحمل يقويكِ وجنينك إلا أن المبالغة في تناول الطعام له مضار كبرى، لذلك لابد أن يكون الاعتدال هو سيد الموقف في كل شيء حتى في تناول الطعام.

لمعرفة المزيد حول أعراض الحمل، يمكنك زيارة قسم أعراض الحمل في موقع ترياق حيث نقدم لك مجموعة مقالات تم مراجعتها من قبل أطباء حقيقيون وتم كتابتها من مصادر علمية موثوقة، وننصح زوار ترياق دائما باللجوء لطبيبك فور ظهور أي عرض أو ألم عوضاً عن محاولة تشخيص الأعراض من خلال البحث عنها على الأنترنت.

المصادر:

هيلث لاين

ايرلي برجنانسي تيست

ليف استرونج